الأخبار
رصد أول حالة بكتيريا مقاومة لكل أنواع المضادات الحيويةبريطانيا تقرر إرسال سفينة لمكافحة التهريب قبالة ليبيامصر.. تفجير 27 عبوة ناسفة مزروعة برفح والشيخ زويدالنفط يتخلى سريعاً عن مستوى 50 دولاراً متأثراً بالتخمةالبنتاغون: قوات أميركية في سوريا لدعم المقاتلين ضد داعشبالصور.. هنا سيسكن أوباما بعد مغادرته البيت الأبيضالجبير: روسيا بإمكانها لعب دور في مكافحة الإرهابقط مثير للحسد بالخارجية البريطانية يظنون بأنه جاسوس7 فوائد سحرية لليمون بعيدا عن الاستخدامات الغذائيةأوباما سيسمع الأذان 5 مرات يوميا بعد انتهاء ولايتهايفانكا ترامب.. سلاح والدها السحريإنزال جوي لإدخال المساعدات إلى سوريا خلال أيامالعبادي يتهم جهات لم يسمها بمحاولة التصعيد في بغدادالكويت متفائلة بالتوصل إلى اتفاق شامل في اليمنالملكة رانيا تشارك ثانوية للبنات الاحتفال بالاستقلالأسرى فلسطين يوضح مخاطر قرار الصليب الأحمر بتقليص الزياراتلبنان: العلامة الشيخ علي ياسين يطالب باختيار الرجل المناسب في المكان المناسب بعيدا" عن الاصطفافات السياسية والدينيةيوم مجاني ترفيهي وعلمي للاطفال باللغة الانجليزية في مدينة الخليللبنان: فضل الله غادر إلى الدانماركالتعامل مع حريق منزل في قرية برطعه جنوب جنينبالفيديو: ١٠ تسريحات شعر سهلة لصاحبات الشعر القصيرالاحتلال يسلم جثمان الشهيدة منصور عصر اليومبالفيديو .. لصاحبات العيون الجاحظة: نصائح مكياج لا تستغني عنهافيديو |عائلة سعودية تكفلت برعاية خادمة مشلولة..فما فعلوه بها كان عظيما!!فيديو: شاهدوا عرساً بلا عريس..!
2016/5/27

ناهد شريف.. لماذا ظهرت عارية في "ذئاب لا تأكل اللحم"

ناهد شريف.. لماذا ظهرت عارية في "ذئاب لا تأكل اللحم"
تاريخ النشر : 2012-10-28
رام الله - دنيا الوطن
اشتهرت الفنانة المصرية الراحلة ناهد شريف بأدوار الإغراء والإثارة على مدى مشوارها الفني القصير والذي انتهى بوفاتها عام 1981 وهي لم تكمل عامها الأربعين بعد.
ناهد شريف التي قدمت الأدوار الجريئة وصلت إلى قمة جراءتها في فيلم “ذئاب لا تأكل اللحم” الذي قدمته عام 1973 وتم تصويره في دولة الكويت وشاركها بطولته الفنان عزت العلايلي والفنان محسن سرحان.
كثيرون يعتبرون هذا الفيلم من الأفلام الإباحية وتم منعه من العرض حيث ظهرت فيه ناهد شريف عارية تمامًا ما طرح العديد من التساؤلات حول أسباب ظهورها هكذا والأسباب التي دفعتها إلى ذلك.
الناقدة ماجدة خيرالله كتبت مقالا في صحيفة القاهرة دافعت فيه عن موهبة ناهد شريف رافضة حصرها في خانة الإغراء والإثارة ذكرت فيه بعض المعلومات التي ربما تفسر لجوء ناهد شريف وغيرها من هذا الجيل إلى تقديم مثل هذه المشاهد.
خيرالله قالت إن سوء الحظ كان يتربص بناهد شريف، فبعد أن بدأت تحقق تواجدا سينمائيا ملحوظا، أطلت واحدة من أزمات السينما المصرية أطاحت بأحلامها وكادت تهدد صناعة السينما المصرية بالتوقف نهائياً.
فبعد هزيمة يونيه 1967، أصاب الشلل استوديوهات ومعامل السينما المصرية، وكانت الهجرة الجماعية لكل العاملين في الصناعة الذين وجدوا في استوديوهات بيروت ودمشق واسطنبول الملاذ، وطال بهم المقام لأكثر من ثلاث سنوات، قدموا خلالها عشرات الافلام اللبنانية والسورية والتركية!.
هذه الأفلام كان مستواها يقل كثيرًا عن مستوي أردأ الافلام المصرية! ولكن ضروريات الحياة أجبرت نجوم السينما وصناعها علي البحث عن فرص عمل بدلا من البطالة والانتظار اليائس لانصلاح حال السينما المصرية.
ماجدة خيرالله ذكرت أيضًا أن ناهد شريف كانت تعيش أكثر من مأساة خاصة أنها كانت العائل الوحيد لشقيقتها التي كانت تعاني الشلل، وتحتاج لرعاية دائمة، ومع ذلك فلم تكن ناهد شريف من هذا النوع الذي يتاجر بمأساته أو يشكو حاله لينال عطف الآخرين.

الناقدة المصرية هاجمت تقريرًا أذاعته قناة نايل دراما ضمن برنامج نجم اليوم، يصف فيلم “ذئاب لا تأكل اللحم بأنه فيلم بورنو وقالت إن كاتب التقرير لا يعرف معنى كلمة “بورنو” وتساءلت عن سبب التركيز على ناهد شريف وإهمال غيرها من النجوم الذين شاركوا في هذا الفيلم وأيضا إغفال غيرها من النجمات اللاتي قدمن الأدوار الجريئة في هذه الفترة.

 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف