الأخبار
الشعبية تحيي الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد رفيقها المقاتل معتز وشحةالاردن: وزير الإعلام الأردني السابق: إيران أصبحت الآن تُسيطر على 4 دول عربيةاستشهاد ضابط وإصابة آخر فى انهيار نفق تم اكتشافه بجوار مقر أمنى برفحصحيفة مصرية: مصالحة بين مصر وتركيا برعاية ملك الأردند.غنام تتفقد حادث حريق بقرية دير بزيع وتدعو للإلتزام بشروط السلامة العامةالاحتلال يعتدي على مسيرة الخليل السلمية بوحشيةالنواب الإيطالي يصوت لصالح الاعتراف بفلسطينفلسطين تتألق في مهرجان ساقية الصاوي الدولي بالقاهرةالنضال الشعبي تشيد بالمقاومة الشعبية بالذكرى العاشرة لانطلاقها ببلعينالأسير المعزول حسام عمر يدخل عامه الرابع عشر في سجون الاحتلالأسرى فلسطين: الأسير المعزول حسام عمر يدخل عامه الرابع عشر في سجون الاحتلالالنضال الشعبي تشيد بالمقاومة الشعبية بالذكرى العاشرة لانطلاقها ببلعيناصابة مصور صحفي بقنبلة غاز والعشرات بحالات اختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الاسبوعيةانتخاب برلمان طلابي في م ياسوف بمحافظة سلفيتوفد من مركز يافا الثقافي يزور الدفاع المدني في نابلسالاشقر: الاحتلال يصدر 198 قرار ادارى منذ بداية العامالدكتور البرغوثي: المقاومة الشعبية والمقاطعة وفرض العقوبات على اسرائيل الطريق لتغيير ميزان القوىالمطران عطا لله حنا يعود الى القدس مختتما زيارته للقاهرة ويتفقد أثار الاعتداء الذي حدث في دير الروم الارثوذكس على جبل صهيونالارتباط العسكري يؤمن الافراج عن طفلين من بلدة خربثا المصباحالسيطرة على حريق مخازن اخشاب غرب رام اللهقوات الاحتلال تعتقل ناشطين ضد الجدار والاستيطان بالخليلاسرى فلسطين: 21 اسيرة في السجون يطالبن بتسليط الضوء على معاناتهنقوات القمع تقتحم القسم (11) في سجن "ايشل" وتنكّل بالأسرىعساف من بلعين: بالمقاومة الشعبية المتصاعدة سندحر الاحتلال وننتزع الاستقلالالحية: لن نتخلى عن البندقية حتى لو قطعت رقابنا والمصالحة بالشراكة الحقيقية وليست بالتبعيةقصة نجاح وصمود: روابي تصمد وتنتزع حقها في المياهسما المصري تحصل علي رمز "الجيلي"..وشعارها "خير من يهزلكم"أفيخاى أدرعى : انا مظلوم يا مصريين ولم اقصد استفزازكم بواقعة الكلبمناشدة لوزارة الصحة والمؤسسات الخيريةتوفيق عكاشة يكشف تفاصيل خطيرة حول زرع اجهزة تنصت بوزارة الدفاع المصرية وظهور التسريبات لمكتب السيسي
2015/2/27

ناهد شريف.. لماذا ظهرت عارية في "ذئاب لا تأكل اللحم"

ناهد شريف.. لماذا ظهرت عارية في "ذئاب لا تأكل اللحم"
تاريخ النشر : 2012-10-28
رام الله - دنيا الوطن
اشتهرت الفنانة المصرية الراحلة ناهد شريف بأدوار الإغراء والإثارة على مدى مشوارها الفني القصير والذي انتهى بوفاتها عام 1981 وهي لم تكمل عامها الأربعين بعد.
ناهد شريف التي قدمت الأدوار الجريئة وصلت إلى قمة جراءتها في فيلم “ذئاب لا تأكل اللحم” الذي قدمته عام 1973 وتم تصويره في دولة الكويت وشاركها بطولته الفنان عزت العلايلي والفنان محسن سرحان.
كثيرون يعتبرون هذا الفيلم من الأفلام الإباحية وتم منعه من العرض حيث ظهرت فيه ناهد شريف عارية تمامًا ما طرح العديد من التساؤلات حول أسباب ظهورها هكذا والأسباب التي دفعتها إلى ذلك.
الناقدة ماجدة خيرالله كتبت مقالا في صحيفة القاهرة دافعت فيه عن موهبة ناهد شريف رافضة حصرها في خانة الإغراء والإثارة ذكرت فيه بعض المعلومات التي ربما تفسر لجوء ناهد شريف وغيرها من هذا الجيل إلى تقديم مثل هذه المشاهد.
خيرالله قالت إن سوء الحظ كان يتربص بناهد شريف، فبعد أن بدأت تحقق تواجدا سينمائيا ملحوظا، أطلت واحدة من أزمات السينما المصرية أطاحت بأحلامها وكادت تهدد صناعة السينما المصرية بالتوقف نهائياً.
فبعد هزيمة يونيه 1967، أصاب الشلل استوديوهات ومعامل السينما المصرية، وكانت الهجرة الجماعية لكل العاملين في الصناعة الذين وجدوا في استوديوهات بيروت ودمشق واسطنبول الملاذ، وطال بهم المقام لأكثر من ثلاث سنوات، قدموا خلالها عشرات الافلام اللبنانية والسورية والتركية!.
هذه الأفلام كان مستواها يقل كثيرًا عن مستوي أردأ الافلام المصرية! ولكن ضروريات الحياة أجبرت نجوم السينما وصناعها علي البحث عن فرص عمل بدلا من البطالة والانتظار اليائس لانصلاح حال السينما المصرية.
ماجدة خيرالله ذكرت أيضًا أن ناهد شريف كانت تعيش أكثر من مأساة خاصة أنها كانت العائل الوحيد لشقيقتها التي كانت تعاني الشلل، وتحتاج لرعاية دائمة، ومع ذلك فلم تكن ناهد شريف من هذا النوع الذي يتاجر بمأساته أو يشكو حاله لينال عطف الآخرين.

الناقدة المصرية هاجمت تقريرًا أذاعته قناة نايل دراما ضمن برنامج نجم اليوم، يصف فيلم “ذئاب لا تأكل اللحم بأنه فيلم بورنو وقالت إن كاتب التقرير لا يعرف معنى كلمة “بورنو” وتساءلت عن سبب التركيز على ناهد شريف وإهمال غيرها من النجوم الذين شاركوا في هذا الفيلم وأيضا إغفال غيرها من النجمات اللاتي قدمن الأدوار الجريئة في هذه الفترة.

 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف