الأخبار
مصر: وكيل اول وزارة الصحة : الحمي الشوكية أخطر الامراض التي تصيب الاطفال في المدارسمحكمة الاحتلال في "سالم" تصدر أحكاماً بحق أربعة أسرىتربية قباطية تنجز مهمة بطولة كرة الطاولة للعام 2014 /2015 للمراحل الثلاثمصر: تظاهر المئات من العاملين بادارة مضارب الغربية احتجاجا على تردى الاوضاع بالشركةالمخرج المسرحي الفلسطيني د.عبد الفتاح أبو سرور لدنيا الوطن :فلسفة المسرح هي فلسفة مقاومةسفارة دولة فلسطين في سلطنة عمان تشارك السلطنة احتفالاتها بالعيد الوطني الرابع والأربعين المجيدانتهاء الاستعدادات لانطلاق معرض ومؤتمر الصناعات الإنشائية الفلسطينية 2014الجيش المصري يعلن عن مقتل 9 تكفيريين ويلقي القبض على 18 بسيناءقوى رام الله والبيرة تدعو ليوم غضب شعبي الجمعة اسنادا للقدس والاقصى رام اللهالجيش الوطني الليبي يسيطر على مدينة بنغازيالأشغال العامة تعقد ورشة عمل حول توظيف نظم المعلومات الجغرافية “ GIS “ في ادارة قطاع الطرقد. عيسى :إسرائيل كقوة محتلة ملزمة بحماية المدنيين في وقت الحرب"ذا ميل أون صنداي" : قوات بريطانية برية تقاتل داعش بالعراقمصر: تدشين حملة "قادرون" لمواجهة الإرهابالجيش العراقي يستعيد ناحية السعدية من "داعش"بالصور : مهرجان دبي لمسرح الشباب يسدل الستارة ويكرم نجومهبعد ساعات من فتح صناديق الاقتراع ..إقبال ضعيف للشباب على الانتخابات التونسيةقبول استقالة عبد الرحمن الراشد من منصب "مدير عام قناة "العربية" وتعيينه عضواً في مجلس إدارة " MBC"موقع معركة اليرموك بين المسلمين والروم سنة 13 هجريةنائب عربي بالكنيست لدنيا الوطن: قرار يهودية الدولة وسحب هويات المقدسيين سيشعل المنطقة صراعاًأحمد عز يُفجر مفاجأة ضد زينة ويُغير مسار القضيةزينة تصدم جمهورها بصور رومانسية تجمعها بتيم الحسنالعراق: العمل : مليار ونصف المليار دينار ايرادات الضمان الاجتماعي في البصرة الشهر الماضيمريم حسين تستغل جمالها وأنوثتها ..وتلجأ إلى الإغراء لاصطياد الرجال!مايا دياب "غجرية" تلحق بحبيبها إلى بيروت .. فيديوسوار دنديس:أثمن دور اتحاد اللعبة وفريقي في طريقه الصحيح وواجب الاهتمام بالفئات العمريةالحمد الله يتسلم من مجلس إدارة "راية اف ام" دعوة للمشاركة بأطول حوار إذاعي في العالممنتدي المهندس الزراعي ينظم حفلاً لخريجي كلية الزراعة والبيئةصورة .. هدية لـ"مي عز" الدين من مكةجويك" تشارك في منتدى "اليونيدو" الثاني للتنمية الصناعية المستدامة والشاملة بفيينا"أنين الأطفال خلف خيام اللجوء الممزقة يطرق جدران الصمتمرتبه 18 ألف دولار.. ووظيفته «ينام على السرير»فلسطين تكرم الفنانين والإعلاميين العرب في مونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلامالاتحاد للطيران تعين شين أوهير نائب رئيس أول لشؤون التسويق"بيئة" إستعرضت منتجات مرفق إعادة تدوير مواد البناء والهدم والمنتجات البيئية الأخرى
2014/11/23
عاجل
أبو عرار لـ"دنيا الوطن": قرار سحب الجنسية من فلسطينيي الداخل غير شرعيأبو عرار: قرار يهودية إسرائيل سيشعل المنطقة صراعا ويكشف عن العقلية المتطرفة

جبهة النضال الوطني تشارك في الاحتفال المركزي للذكرى الأولى لصفقة وفاء الأحرار

تاريخ النشر : 2012-10-18
غزة - دنيا الوطن
شاركت جبهة النضال الوطني الفلسطيني بوفد لها في الإحتفال المركزي للذكرى السنوية الأولى لصفقة وفاء الأحرار , الذي أقيم مساء اليوم الخميس (18-10) تحت رعاية السيد رئيس الوزراء "إسماعيل هنية" .

وقد تقدم وفد الجبهة م. جمال البطراوي مسئول الجبهة في قطاع غزة وعدد من كوادر الجبهة في محافظة غزة .

وألقى رئيس الوزراء "اسماعيل هنية" والأسرى المحررين والأسيرات المحررات كلمات لهم بهذه المناسبة

وأكد هنية في كلمته أنه وعلى الرغم من كل الجهود التي بذلها الاحتلال وأجهزته الأمنية والاستخبارتية، بل ومشاركة دول أخرى في محاولة للوصول إلي شاليط، ورغم ذلك استطاعت المقاومة أن تحتفظ به في غزة خمسة أعوام،وغزة بلا جبال أو كهوف بل في شريط ضيق على ساحل البحر المتوسط، لهو دليل على عناية الله.

وشدد هنية على أن غزة استطاعت أن تتجاوز مراحل خطيرة عاشتها طوال السنوات الماضية من حرب وحصار بهدف تركيع الشعب الفلسطيني، لكن غزة لن تركع والمقاومة لم ولن تركع والحكومة كذلك صامدة في وجه كل محاولات التركيع.

وأوضح هنية أن المفاوض الفلسطيني استطاع أن ينتزع مطالب الحركة الأسيرة من بين أنياب المحتل الذي ماطل طوال السنوات الماضية، لأنه مفاوض يستند إلي ظهر قوي وهو المقاومة الفلسطينية، لذلك كان مفاوضاً عنيداً لم يتخلى عن شروطه بل دفع الاحتلال للاستجابة لمطالب شعبنا وكسر كل الخطوط الحمراء التي أعلن عنها الاحتلال.

وحول الدور المصري أكد هنية أن مصر بعد الثورة تحولت من موقع الوسيط إلي موقع الشريك المباشر في إنجاز هذا الاتفاق، ووجه هنية التحية للشعب المصري وللقيادة المصرية التي تعمل لخدمة القضية الفلسطينية بكل ما تستطيع.

وشدد هنية أن الانتصار الكبير الذي حققته المقاومة لم يكن انتصار للفصائل التي أسرت شاليط، بل هو انتصار لإرادة الشعب الفلسطيني، وأنتصار للأمة الإسلامية وانتصار للمقاومة.

مؤكداً أن أثر هذا الإنجاز التاريخي لم يكن فقط في نجاح الصفقة، بل استطاعت هذه العملية أن تعيد ترتيب الأولويات، بحيث باتت حرية الأسرى وما يتعرضون له في سجون الاحتلال على سلم أولويات العالم كله.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف