الأخبار
الجهاد الاسلامي تنفي لدنيا الوطن معلومات قرب فتح معبر رفح.. أبو صبحة: لا جديدتعليق دوام الموظفين الثلاثاء المقبل في غزةبالفيديو… دعاية انتخابية لحزب "ليكود" تعرض مقاتلا حمساويا وتُثير ضجةًعودة المفاوضات مع اسرائيلمع تركيا ومصر ومصالحة الاخوان .. رويترز:"الملك سلمان" يبدأ بتشكيل تحالف سني لمواجهة داعش والشيعةمصر: المتحدث باسم الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى لـ "الحياة اليوم": انقطاع الكهرباء وراء أزمة المياه في عدد من محافظات الوجه القبلىمصر: المتحدث باسم وزارة الكهرباء لـ "الحياة اليوم": انقطاع التيار في محافظات الصعيد لم يتجاوز ساعة واحدةنتنياهو يزعم :عشرات ملايين الشواقل تدفع لإحضار العرب للتصويت وإسقاطيإصابة 15 مواطنا بحادث سير في طوباسأسرع استطلاع عقب خطاب نتنياهو في الكونجرسالقاعدة تخطط لاعلان ولاية القرن الافريقى الاسلامية وولاية السودان والحبشة والصومالحركة فتح في إقليم قلقيلية تكرم المتفوقين في مدرسة السعدية الثانويةندوة في مجلس اللوردات البريطاني حول اعمار غزة وموجة الاعتراف بالدولة الفلسطينية والموقف من حركة حماسسعودية في جائزة الملكة رانيا للريادة 2015وزارة العمل : عطلة "المرأة" تشمل كافة المؤسسات الحكومية والخاصةبالصور .. النواب أشرف جمعة وماجد أبو شمالة يكرمان جريحات محافظة رفحوصفت السلطة بـ"سلطة الفساد والافساد والنفاق والتهويد والتنصير‎":داعش تحرق ميدان"الكساسبة" في البيرةسوريا: بيان مشترك حول ضحايا العنف المتصاعد في سوريةاعتصام خميس الاسرى (85) تحية للاسرى ووقفة وفاء مع القائد الفلسطيني الكبير ابو العباسسنتين سجنا نافذا في حق أسامة أصغر مقاتل في صفوف “داعش”بعد محاولة قتل منير الجاغوب..عائلة الشرفا: اعتداء جديد وتطوّر "خطير" في الخلاف مع "الجاغوب"(نحن من يريد الانتخابات) .. الحية: المركزي لا يمثل الكلفيديو.. مشير المصري: أحمد موسى اتهمني بالإبلاغ عن الشهيد عز الدين القسام.. وذلك قبل ولادتي بـ 41 عاممقتل 7 أطفال إثر تصادم قطار بحافلة في مصرإصابة مواطنين بجروح والعشرات بحالات اختناق جراء قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الأسبوعيةأصابة 11 مواطن في حادث سير على مدخل بلدة طمونزوكيربرغ يكشف "سر التوظيف" في فيسبوكالنيابة تستدعي صافيناز.. للمرة الثانية خلال 48 ساعةرئيس روسيا يخفض 10% من راتبه مع تداعيات هبوط النفطهيرميس: 122 مليار دولار العجز الخليجي المتوقع بـ2015
2015/3/6
عاجل
أبو صبحة لدنيا الوطن .. لا معلومات حول فتح معبر رفح الأسبوع القادمالجهاد الاسﻻمي لدنيا الوطن : ﻻصحة للانباء التي تحدثت عن فتح معبر رفح

وزير سابق "شارك" الرئيس الفرنسي بصديقته الحالية

وزير سابق "شارك" الرئيس الفرنسي بصديقته الحالية
تاريخ النشر : 2012-10-12
غزة - دنيا الوطن
قبل 10 سنوات نشأ بين رجلين بارزين وصحافية في باريس ما يمكن تشبيهه بسندويتش غرامي، طعامه كان الفرنسية الأولى الآن، فاليري تريرفيلر، صديقة الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند. أما شطرا السندويتش فكان أولاند نفسه ووزير سابق في عهد سلفه نيكولا ساركوزي، والجميع دخلوا في علاقة "ثلاثية" كالتي رواها فيلم "جول وجيم" الفرنسي قبل 50 سنة عن رجلين "تقاسما" زوجة أحدهما لسنوات في بيت واحد.





هذا الخبر عن "الثلاثي" الغرامي هو القنبلة الأهم في كتاب صدر أمس الخميس بعنوان "المتمردة" واطلعت "العربية.نت" على ملخصات ما فيه، كما على ما قيل عنه في وسائل إعلام فرنسية وغيرها، وهو يروي محطات مثيرة للجدل في حياة فاليري التي هزتها محتوياته فانتفضت وقررت مقاضاة مؤلفيه بتهمة التشهير وانتهاك خصوصية حياتها الشخصية، ممارسة بذلك ما أصبح لها كما الهواية، أي الشكوى واللجوء للمحاكم لأي سبب يعكر حياتها.


في أغسطس/آب الماضي مثلاً رفعت دعوى ضد مجلة "في أس دي" بتهمة انتهاك حياتها الشخصية لمجرد نشرها صوراً لها مع أولاند على أحد الشواطئ، ودفعت "في أس دي" 2000 يورو تعويضات لفاليري التي رفعت في الشهر الماضي أيضاً 3 دعاوى بالجملة على مجلات "بيبليك" و"فواسي" و"كلوزير" لنشرها الصور نفسها. كما ادعت في 3 الجاري على مجهول انتحل شخصيتها لتقديم تصريح بناء باسمها في إحدى المقاطعات الفرنسية.

طالبته بالانفصال عن زوجته فرفض

والكتاب الذي بدأ يحدث جدلاً سياسياً وإعلامياً كبيراً في فرنسا ويقض مضاجع قصر الأليزيه الرئاسي، هو "أم المعارك" القضائية لفاليري كما يبدو حتى الآن، وهو من تأليف الإعلامي الفرنسي كريستوف جاكوبيسين، رئيس القسم السياسي بقناتي "تي أف 1" و"أل سي اي" الخاصتين، وزميلته أليكس بوياغيت، وهي كبيرة مخبري القسم السياسي بقناة "فرانس2" العامة.


والمؤلفان من النوع المشاكس إعلامياً، بحسب ما اطلعت عليه "العربية.نت" مما كتبوه عنهما، وما أورداه في الكتاب "جاء في شكل تأكيدات مدعومة بشائعات غير مؤكدة ونية مبيتة لتشويه سمعة شخص وسمعة أقاربه"، وفق ما قالته فريديريك جيفار، محامية فاليري تريرفيلر، حين أعلنت عبر وكالة الصحافة الفرنسية أمس الخميس عن نيتها مقاضاة الكاتبين.

كما سيواجه المؤلفان دعوى ثانية قرر إقامتها من قالا إنه كان "شريكاً" في وقت ما لأولاند بصداقة فاليري، وهو الوزير الفرنسي السابق باتريك ديفيدجيان، النائب حالياً عن الحزب اليميني المعارض "الاتحاد من أجل حركة شعبية" والذي توقف الكاتبان مطولاً عند ماضيه العاطفي معها قبل ارتباطها بأولاند وخلال السنوات الأخيرة من ارتباطها به وبالوزير معاً.

وجاء القسم المخصص للثلاثي العاطفي في 3 صفحات من الكتاب الذي أكد فيه الكاتبان أن علاقة الوزير السابق بها "قد تكون استمرت لسنوات" حين كانت تعمل في نهاية تسعينات القرن الماضي صحافية في القسم السياسي بمجلة "باري ماتش"، ثم نشأت علاقة قوية لها بدءاً من العام 2000 مع فرانسوا أولاند أيضاً، وهو تاريخ كانت فيه على ارتباط بالوزير السابق، وفق تأكيدهما في الكتاب الذي استندت روايتهما فيه لما قالته فاليري لأحد الكاتبين، ولكن كغير قابل للنشر.

متزوجون ولهم أبناء ارتبطوا بعلاقة مثلثة

ومن خارج الكتاب أيضاً جاء تأكيد أمس من أحد المؤلفين، وهو كريستوف جاكوبيسين، بذكره لصحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية أن الوزير السابق "وافق أن يشاركه رجل آخر بصداقته لها، ولم يكن ذلك الرجل سوى الرئيس الفرنسي الحالي أولاند الذي لا نعرف متى بدأت صداقتها معه تماماً، لذلك كان للرجلين نوع من الارتباط بها في الوقت نفسه" كما قال.


وفي الكتاب أن فاليري، البالغة 47 سنة من عمرها الآن "كانت متزوجة من دنيس تريرفلير، وأم منه لثلاثة أبناء وهو الزوج الثاني في حياتها، وكان سكرتيراً للتحرير في "باري ماتش" الأسبوعية. أما الوزير السابق فكان متزوجاً أيضاً منذ 30 سنة من امراة له منها 3 أبناء وطالبته فاليري ببداية العام 2000 أن ينفصل عنها ليتزوجها هي، فرفض ومن بعدها تعرفت إلى أولاند الذي كان وقتها متزوجاً من سيغولين رويال، وله منها 4 أبناء.

الثلاثة، طبقاً للكتاب، دخلوا في علاقة غرامية مشتركة لفترة من الوقت، إلى أن جاء العام 2003 وفيه انتهت علاقة فاليري بالوزير السابق، وتعززت علاقتها بأولاند الذي طلبت زوجته الطلاق حين عرفت بالعلاقة التي استمرت سرية للآخرين ولم تظهر للعلن إلا بعبارة من 4 كلمات قالها أولاند في 2010 لمجلة فرنسية "لقد وجدت امرأة حياتي".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف