الأخبار
فيديو: مسابقة للسير على الحبل فوق بحيرة في الصينتربية طولكرم تشارك في الموسيقى للجميع في رام اللهبالصور: تشويه وجه فتاة ووالدتها بـ«مية نار» والسبب!!‏5 خطوات لاختيار ألوان طلاء جدران منزلك الداخليةدراسة: مشاهدة الطفل للتلفاز ساعة يومياً تنذر بالبدانةالاحتلال يعتقل المواطن محمد جوابرة صباح اليوم الاربعاءقوات الاحتلال الاسرائيلي تقتحم قرية النبي صالحاختتام مسابقة رسل السلام للتميز الكشفي بتعليم الهيئة الملكية بينبعمفوضية الأسرى: استمرار ملف الاعتقال الإداري مفتوحا ينذر بتصعيد خطير في السجون وخارجهافي اتصال مع والديه.."مشعل" يعرب عن تضامنه مع الأسير "عدنان"عيسى: الاستيطان يقسم الضفة ويهوِّد العاصمة المقدسةقطر مستعدة للنضال من أجل كأس العالم 2022مصر: خبير استراتيجي: أتوقع تنفيذ حكم الإعدام على المعزول.. والسيسي ينظر للمصلحة العامةإصابة مواطن برصاص الاحتلال شرق خانيونسالاحتلال يعتقل خمسة صيادين شمال القطاعفيديو: غريب ولكنه مضحك .. طالب مصري استدعى "تشارلي" لمعرفة نتيجة الامتحانإصابة ثمانية مواطنين في حادث سير مع مركبة إسرائيليةالعالقون في غزة يطالبون مصر بفتح معبر رفحالاحتلال يعتقل ثلاثة مواطنين من نابلسعشراوي: حان الوقت لممارسة الإرادة السياسية العالمية اللازمة لإنهاء الإحتلالأمريكا.. سمكة "أبو سيف" تقتل صياداً بـ"فكها العلوي"بالصور..فلسطين تدخل العالمية بروبوت يعمل بإشارة الدماغبالصور: اكتشاف نوع نادر من جراد البحر بالألوان الطبيعيةغدا رواتب الموظفينعمادة شئون الطلبة بجامعة الأقصى توزع منحة مالية على الطلبة المتفوقين
2015/6/3

بالصور والفيديو..محمد فؤاد يسجد على المسرح!

بالصور والفيديو..محمد فؤاد يسجد على المسرح!
تاريخ النشر : 2012-10-07
غزة - دنيا الوطن
حظي محمد فؤاد باستقبال حار من الجمهور خلال الحفل الذي أحياه في “دريم بارك”. وظلّ الجمهور يهتف باسمه ويصفق له طويلاً، فما كان منه إلا أن سجد لله على المسرح، قائلاً للجمهور «سجدت لأني مش مصدق إن كل دول بيحبوني كده. هما دول ولاد البلد ولاد مصر”.

وقدم فؤاد مجموعة من أغنياته الشهيرة منها “حبيبي يا”، “بين إيديك”، و”ابن بلد”، و”قلة عقل”، و”ساعات بشتاق”، و”خبيني”، و”بسهولة كدة”، و”اعتب عليا”، و”لو يحصل ايه”، “الحب الحقيقي”. وقد تفاعل الجمهور مع أغنيات فؤاد






 


 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف