الأخبار
السيسي يقيل رئيس المخابرات ويعين بدلا منه اللواء خالد فوزى رئيسًا للجهازجندي أصيب بالشلل يروي تفاصيل مثيرة عن معركة الشجاعيةبالفيديو والصور ..دنيا الوطن تحتفي بالفنان والشاعر والمطرب ملك العتابا يوسف أبو الليلشاهد الفيديو.. خالد الجندي يوجه ألفاظا جارحة لريهام سعيددعوات "إسرائيلية" لاقتحام المسجد الأقصى صباح الاثنينالمجمع المدرسي يحتفل بيوم اللغة العربية العالميعريقات يطلع وزير الخارجية المصري على اخر تطورات القضية الفلسطينيةخدمات الطفولة تقدم بطانيات للفقراء بالدرجالأسير علاء الكركي من الخليل يدخل عامه الثاني والعشرين"صناع الحياة" يختتم ورشة عمل ودورة تدريبية بعنوان "مدير مكتب محترف"نتنياهو: لن نحتمل صاروخًا واحدًا وحماس تتحمل النتائجالكشافة الفلسطينية تتطوع وتساند ابناء شعبها وتطلق حملات لتنظيف مستشفيات قطاع غزةمصالحة قطرية مصرية بمبادرة من العاهل السعوديعمل الشمال تناقش سبل التعاون مع الإغاثة الزراعيةتنفيذ أنشطة مشروع " الدعم النفسي للأطفال ذوي الإعاقة " في جمعية بيتنايعالون: سنرد على حماس بحزم إذا لم توقف الهجمات من غزةمقتل فلسطيني في العراق أثناء قتاله في صفوف"داعش"عريقات يلتقي وزير خارجية مصر لحشد التأييد لمشروع إنهاء الاحتلالالأونروا: "الأوضاع في غزة تنهار بصورة دراماتيكية"الاحتلال يقتحم مناطق بجنينأردوغان يدافع عن الإجراءات القضائية ضد معارضيهقيادات وكوادر 'فتح' في المحافظات الجنوبية: نعم للقرار الوطني المستقل ولا للمشاريع المشبوهةعريقات يطلع وزير الخارجية المصري على تطورات القضية الفلسطينيةاكثر من ٣٠ مشارك في عروض حرة وبرستيج في مهرجان رام الله الثاني للتجميل والتراثفيديو.. أبو مرزوق: ملتزمون بوقف إطلاق النار ما التزم الاحتلال بهاللواء الدكتور كامل ابو عيسى : كلنتون تعترف ومصر تتصدى وهيكل يحذر من عام الحقيقةقيادة منطقة جنين تشارك رئيس الوزراء بتقديم واجب العزاء لعائلة عساف بفقيدهم المرحوم باسل عبد عسافمصرع شاب دهسا جنوب جنين"إسرائيل" تزعم ان غاراتها ليلة أمس استهدفت مصنعاً للباطون في خانيونسشبح الجوع يهدد مخيم اليرموك من جديدغريب يطالب الفصائل الفلسطينية بتبني إستراتيجية دفاعية لحماية أبناء شعبنا من بطش الاحتلالمقتل 10 أشخاص في تفجيرات بضواحي بغدادبوتين: لا أحد يستطيع عزل وإرهاب روسياأنباء غير مؤكدة عن مقتل زعيم طالبان باكستانمقتل ممثل سوري مؤيد لنظام الأسد بطلق ناري
2014/12/21

طهران ستنقل المعركة لمكة في موسم الحج هذا العام

تاريخ النشر : 2012-10-06
غزة - دنيا الوطن-حسين القاوقجي

عقلية السياسة الايرانية تتمتع بنقل المعارك واشغال العدو بجبهات متعددة من اجل التخفيف عنها واخذ نفس من الراحة لكي تستعيد قوتها في جبهتها الرئيسية فمثلا الملف النووي الايراني استطاع الدبلوماسي الايراني ان يشاغل المجتمع الدولي والراي الغربي حول امور وهمية يتعب بها المفاوض التابع للمجتمع الدولي ويكتشف بعد مرور وقت طويل كذب وتمويه المفاوض الإيراني فسياسية حافة الهاوية سياسية تقليدية في منهجية السياسة الايرانية بالإضافة الى ذلك راينا ايران تتعب الخصم بمعارك جانبية كثيرة تجعلها مرتاحة في المركز وعلى محور المعركة فالغرب والولايات المتحدة استطاعت فهم السياسية الايرانية وذلك بالتركيز على اهمية ضرب ايران بعمقها الاستراتيجي فتكون عاجزة من الانتقال بين هذه الجبهات فمعركة سوريا مثلا كانت كالثقب الاسود في الفضاء الخارجي بالنسبة لإيران حيث ادت هذه المعركة الى اجتذاب كل الطاقة الايرانية وكل الاجندة الايرانية الفاعلة في تأسيس النفوذ الايراني حيث اصبحت ايران منشغلة في ساحة واحدة فبدلا من ان تشاغل خصومها اصبحت محدودة في منطقة تتعب القدرات والطاقة الايرانية في هذه المعركة فعمليات الانتقال بالحرب بين الجبهات بالنسبة لإيران اصبحت محدودة ومخنوقة بعدما فقدت روح المبادرة وتحولت من الجانب الهجومي الى الجانب الدفاعي بل ان ايران الذي وصل شرار نفوذها للقرن الافريقي في الصومال الان موجات تصدع جبهتها الداخلية بدئت بالوضوح فالحصار الاقتصادي وسقوط التومان سوف يجعل ايران تحترق ببيتها الداخلي وسوف يجعل الشعب الايراني يتحرك بسرعة لأسقاط حكومته بدون ان تطلق اسرائيل طيرانها وبدون ان ترسو لأمريكا بوارج لكن ايران سوف تعمل بسياسية الغريق الذي يبحث عن نفس واحد للبقاء فهناك مؤشرات تقول ان ايران ستشاغل منطقة الشرق الاوسط والعالم والتي تعتبرها بالنسبة اليها فرصة ذهبية بعدما فقدت اكثر اسلحة المناورة والتنوع في القتال فايران دفعت بالكثير من رجالات مخابراتها والعناصر المنظمة على شكل حجاج سوف يدخلون موسم الحج وكثفت اتصالاتها مع مرشدين الحج الذين ستبعثهم سوريا والعراق والبحرين واوجدت ساعة صفر لشيعة السعودية فبمجرد ان تبدء التظاهرات تلتف المعارضة السعودية حول الحجاج الايرانيين حيث راينا قبل كم يوم كيف التقى المالكي بمرشدي الحج في النجف الاشرف وكيف فتح النار علنا على الحكومة السعودية وهذا يعزز فكرة الاتصال المخابراتية بين مرشدي الحج في العراق ومرشدي الحج في ايران هذه نقطة والنقطة الاخرى كيف دعت حوزة قم حجاج ايران بإعلان البراءة من اعداء الله في موسم الحج كدلالة عملية على النية المبيتة لإيران لزعزعت موسم الحج هذا العام لسحب الاضواء من سوريا وتعمل على ورقة اشغال العدو في جبهته الداخلية حتى تستطيع مساومة الخصم وكسب بعض المصالح والوقت لكي تسترجع انفاسها المقطوعة وراينا بنفس الوقت ان السعودية قد فهمت اهمية ملف الحج الامني هذه السنة فبدئت بمنع دخول الحجاج السوريين القادمين من دمشق بتزكية من بشار وكذلك منعت الحجاج الشيعة القادمين من البحرين فاستطاعت تقليم اظافر المخابرات الايرانية في مكة وما يعزز ما اقوله هناك شيء غريب ومستغرب بان مرشدي الحج في العراق لديهم اجتماعات متواصلة في دوائر المخابرات العراقية وهذا يدل على تلقيهم تدريبات في علم المخابرات واثارت المتاعب للجانب السعودي فدعونا ندعو الله لسلامة حجاجنا وحجاج المسلمين جميعا والتي سوف تستغل فريضة الله من اجل نفوذ سياسي او مصلحة لدولة هنا او هناك
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف