الأخبار
طيران "عاصفة الحزم" يشن 6 غارات على معاقل الحوثيينطلائع الحرس الوطني السعودي تصل جنوبي المملكةتجريدسوريا: الجيش الحر: جبهات ستفاجئ الأسد وضغوط دولية لوقف التقدمالرسم على جناح الفراشةصحيفة: هزيمة تنظيم "الدولة" تشير إلى إنعكاسات ومتغيرات كبيرة للشرق الأوسطحيوانات بأشكال مختلفة"تويتر" يطلق الـ Highlight لتسليط الضوء على أبرز التغريدات التي تهمكفنون التصويربورصة السعودية تحقق أعلى ارتفاع منذ 5 أشهربالفيديو: نوال الزغبي تغازل مشترك مصري بـ"مذيع العرب" وتطلب منه أن يكون معهاالصين: سيتروين تكمل هجومها في معرض شانغهاي للسياراترانيا يوسف: تحرشوا بي وابنتي في "التحرير"..واعترافي بالحادث ليس "متاجرة"جمعية انيرا تفتتح دورة رياضية في كرة القدم للناشئين في مخيم عين الحلوة تحت عنوان الرياضة تجمعنامركز الإعلام المجتمعي يطلق تدريبا للمعرفة والتأهيل للإعلاميات المشاركات في مشروع "أوقفوا العنف ضد المرأة"عريس غزي يزين سيارة زفافه بأكياس الشبسندوة "غياب البعد الاجتماعي وأثره على العمال" الاربعاء في وعدتشييع الشهيد أبو غنام في القدس المحتلةيونيسيف: مليون طفل نيبالي مهددون بالأمراض بعد الزلزالبالفيديو: دونتس بالقهوةالرئيس يهنئ ملك السويد ورئيس الوزراء بالإفراج عن المواطنين المخطوفيناسام فلفل : العبور الرياضي العربي للقدس إنجازإغلاق مفاعل نووى فى تايوان جراء اندلاع حريقمخاوف من التلاعب بالنسل بعد نجاح أول عملية تغيير أجنةم.ناجي سرحان : إعادة الإعمار ستشهد انفراجة قريبة
2015/4/27

الاعلامي أنور الحمداني .. ينفي رفعه دعوة قضائية على النائب حسن العلوي

الاعلامي أنور الحمداني .. ينفي رفعه دعوة قضائية على النائب حسن العلوي
تاريخ النشر : 2012-10-03
بغداد - دنيا الوطن
نفي الاعلامي والمحاور التلفزيوني  أنور الحمداني ما تردد عن رفعه دعوة قضائية ضد النائب المستقل حسن العلوي ، على خلفية ما دار في الحوار التلفزيوني الساخن  الذي بثته قناة البغدادية الفضائية يوم الاثنين الاول من شهر تشرين الاول الحالي  بخصوص الشأن العراقي وقيام الرئيس جلال طالباني بلعب دور الوسيط بين رئيس الحكومة نوري المالكي ورئيس القائمة العراقية اياد علاوي ورئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني .
وقال الحمداني في نفيه .. " هناك من اشاع في الوسط السياسي والاعلامي أنني رفعت قضية او في طريقي لتحريكها بالقضاء
العراقي على النائب المستقل حسن العلوي بحجة انه تهجم علي في الحوار بكلمات خارجة عن المألوف وانه رفع عصاه بوجهي  رداً على سؤال لي حول وجوده الحالي في اربيل بأقليم كوردستان ، وان كان هذا الوجود هو بشكل استضافة عند  رئيس الاقليم واشد المطالبين بحجب الثقة عن رئيس الحكومة نوري المالكيواعني السيد مسعود بارزاني، ام بصفته مواطن عراقي يقيم على ارض عراقية ، وهنا اود التوضيح وارفق معه رابط جزء من الحوار الساخن بيننا ، ان كل مااشيع غير صحيح فالاستاذ
حسن العلوي من ابرز رواد الصحافة العراقية  والعربية ومفكر كبير احترمه واجله واحترم طريقته في التعبير عن رأيه ،
وانني اعرفه شخصياً واعرف قوته في عرض حجته والدفاع عنها ، وانه لم يتهجم على اطلاقاً وان رفعه لعصاه وهو موجود في اربيل وانا بالاستوديو في القاهرة ، لااعده اساءة على
الاطلاق وانما هو كان متحمساً فقط لابداء رأيه على اسئلتي ، التي تصورها في البداية بأنها تحقيقية اواستفزازية له ، علماً ان جميع اسئلتي مع كل الضيوف لااقصد من ورائها استفزازهم وانما تحفيزهم لقول الحقيقة بتذكيرهم بمواقفهم السابقة او مواقف  خصومهم منهم بما  لدي من وثائق دقيقة ، ولذا فأني  اكذب كل مااشيع حول الدعوة القضائية المزعومة وغيرها " 
 ومما يذكر ان برنامج ستوديو التاسعة الاخباري  والذي يعرض يومياً  في التاسعة مساءً من على شاشة قناة البغدادية الفضائية ، يعده و  يقدمه الاعلامي التلفزيوني أنور الحمداني وهو
من الاعلاميين العراقيين القلائل المتخصصين في مجال فنون الحوار السياسي التلفزيوني ويحظى البرنامج  بنسبة مشاهدة
كبيرة جداً في الوسط السياسي والشعبي العراقي برغم عمره القصير الذي لايتجاوز الشهر  ويقوم على عرض محورين في كل حلقة يستضيف  في كل محور مسؤول كبير او برلماني  ويوجه له اسئلة نارية وصريحة جداً مما اعتبرها بعض الضيوف استفزازاً له لمافيها من صراحة غير معهودة في الحوارات التلفزيونية في بقية الفضائيات معهم  مما دفع احد الكتاب  السياسين الساخرين لوصف حال  ضيوف البرنامج بألقول  " لقد نجحت قناة البغدادية باستقطاب شريحة اخرى من المشاهدين يضاف الى رصيدها الشعبي الكبير باستقطابها للاعلامي الحذق والناجح أنور الحمداني ، فبعد ان استطاع السياسيون والنواب حرق اعصاب الشعب العراقي بأستفزازهم اليومي لنا عبر خلافاتهم العقيمة وتصريحاتهم المملة ، اخيراً جاء من يستفزهم ويحرق اعصابهم فكانوا كالمتهمين  بمحكمة الحمداني في البغدادية"  كما كان المتهمون في  محكمة المهداوي في قاعة الشعب "  
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف