الأخبار
عيسى يحذر من سحب هويات المقدسيين وإبعادهمالاحتلال يعتقل (16) مواطناًمهجة القدس: الاحتلال يفرج عن الشيخ المجاهد سعيد نخلةمصر: بالصور مين بيحب مصر :اختتام العرض المسرحى همسة رمالبروضة مرح تقيم يوم طبي لفحص السمعإسرائيل تشتكي تركيا لحلف "الناتو" بسبب صالح العاروريالنقابة العامة للعاملين في البتروكيماويات تعقد اجتماعا في رام اللهالمخرج وليد حدَّاد : حلقة " ما يقعش " " عايش عِنَاد ! ؟ " نُقلة فنية نوعية للبرنامجإسلام ومحمد بدر شقيقان أجهض الاحتلال حياتهما الجامعية عدة مرات"الباسل للإستشارات" تحصل على جائزة تقدير نظير خدماتها المتميزة للضيوف من كبار الشخصياتجمعية الوداد تنفذ مبادرة انتساب الأطفال في الجامعة ضمن حملة الضغط والمناصرة لمحاربة عمل الأطفالجمعية أجيال تستقبل وفداً من مؤسسة أمان فلسطين_ ماليزيا"أبينغوا" تقدم النتائج المالية للأشهر التسعة الأولى من 2014علا الفارس تخرج عن صمتها وتشكر اصدقاؤهااربعة أسرى في عزل مجيدوا بظروف صحية واعتقالية بالغة السوءجمعية خدمات الطفولة تنظم فعالية للدعم النفسي للأطفالإنهاء الاستعدادات لإطلاق مشروع دعم المواصلات الجامعيةالكادر الفتحاوي في غزة: "فتح" لا تقبل النقاش في شرعيتها بقيادة الرئيس عباسالجولة النهائية من بطولة التحمل 24 ساعة 2014 تشهد منافسة قوية بين فريقي "باتلكو" وحامل اللقب "سي. جعرب 48: مسعود غنايم: متى سيتم وقف التخريب والدمار العنصري لبيتار القدسدمشق تخصص اكثر من 60 بالمئة من ميزانيتها لعام 2015 للدعم الاجتماعياليونان تنقذ مئات المهاجرين على متن سفينة شحن قبالة سواحل كريتتصاعد التوتر بين الخرطوم ويوناميد اثر اتهامها بعمليات اغتصابجمعية خدمات الطفولة تنظم فعالية للدعم النفسي للأطفالالجزائر يدفع بطائرات قتالية إلى الحدود مع ليبيااوباما يحث الامريكيين على "رد بناء" في غمرة اضطرابات فيرجسونمصر: استشاري كبد بالقصر العيني: سنقضي على "فيروس سي " في 2015مقتل 24 عاملا في حريق بمنجم للفحم في شمال الصينضمن حملة "اللرقة تذبح بصمت": بالفيديو.. داعش يدرب أطفال الرقة على القتالرئيس نادي الأسير يشيد بدور الإعلام الجزائري في دعم القضية الفلسطينيةارتفاع ضحايا الرقة الى 170 قتيلاهونج كونج تنجح في إخلاء موقع الاحتجاجات في حي مونج كوكلجنة الطوارئ في تربية أريحا تعقد اجتماعها الأولصعود طفيف للذهب مع تراجع الدولار والأنظار على استفتاء سويسريالأسرى في "جلبوع" يشتكون من استمرار الإجراءات التنكيلية بحقّهم
2014/11/26

الاعلامي أنور الحمداني .. ينفي رفعه دعوة قضائية على النائب حسن العلوي

الاعلامي أنور الحمداني .. ينفي رفعه دعوة قضائية على النائب حسن العلوي
تاريخ النشر : 2012-10-03
بغداد - دنيا الوطن
نفي الاعلامي والمحاور التلفزيوني  أنور الحمداني ما تردد عن رفعه دعوة قضائية ضد النائب المستقل حسن العلوي ، على خلفية ما دار في الحوار التلفزيوني الساخن  الذي بثته قناة البغدادية الفضائية يوم الاثنين الاول من شهر تشرين الاول الحالي  بخصوص الشأن العراقي وقيام الرئيس جلال طالباني بلعب دور الوسيط بين رئيس الحكومة نوري المالكي ورئيس القائمة العراقية اياد علاوي ورئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني .
وقال الحمداني في نفيه .. " هناك من اشاع في الوسط السياسي والاعلامي أنني رفعت قضية او في طريقي لتحريكها بالقضاء
العراقي على النائب المستقل حسن العلوي بحجة انه تهجم علي في الحوار بكلمات خارجة عن المألوف وانه رفع عصاه بوجهي  رداً على سؤال لي حول وجوده الحالي في اربيل بأقليم كوردستان ، وان كان هذا الوجود هو بشكل استضافة عند  رئيس الاقليم واشد المطالبين بحجب الثقة عن رئيس الحكومة نوري المالكيواعني السيد مسعود بارزاني، ام بصفته مواطن عراقي يقيم على ارض عراقية ، وهنا اود التوضيح وارفق معه رابط جزء من الحوار الساخن بيننا ، ان كل مااشيع غير صحيح فالاستاذ
حسن العلوي من ابرز رواد الصحافة العراقية  والعربية ومفكر كبير احترمه واجله واحترم طريقته في التعبير عن رأيه ،
وانني اعرفه شخصياً واعرف قوته في عرض حجته والدفاع عنها ، وانه لم يتهجم على اطلاقاً وان رفعه لعصاه وهو موجود في اربيل وانا بالاستوديو في القاهرة ، لااعده اساءة على
الاطلاق وانما هو كان متحمساً فقط لابداء رأيه على اسئلتي ، التي تصورها في البداية بأنها تحقيقية اواستفزازية له ، علماً ان جميع اسئلتي مع كل الضيوف لااقصد من ورائها استفزازهم وانما تحفيزهم لقول الحقيقة بتذكيرهم بمواقفهم السابقة او مواقف  خصومهم منهم بما  لدي من وثائق دقيقة ، ولذا فأني  اكذب كل مااشيع حول الدعوة القضائية المزعومة وغيرها " 
 ومما يذكر ان برنامج ستوديو التاسعة الاخباري  والذي يعرض يومياً  في التاسعة مساءً من على شاشة قناة البغدادية الفضائية ، يعده و  يقدمه الاعلامي التلفزيوني أنور الحمداني وهو
من الاعلاميين العراقيين القلائل المتخصصين في مجال فنون الحوار السياسي التلفزيوني ويحظى البرنامج  بنسبة مشاهدة
كبيرة جداً في الوسط السياسي والشعبي العراقي برغم عمره القصير الذي لايتجاوز الشهر  ويقوم على عرض محورين في كل حلقة يستضيف  في كل محور مسؤول كبير او برلماني  ويوجه له اسئلة نارية وصريحة جداً مما اعتبرها بعض الضيوف استفزازاً له لمافيها من صراحة غير معهودة في الحوارات التلفزيونية في بقية الفضائيات معهم  مما دفع احد الكتاب  السياسين الساخرين لوصف حال  ضيوف البرنامج بألقول  " لقد نجحت قناة البغدادية باستقطاب شريحة اخرى من المشاهدين يضاف الى رصيدها الشعبي الكبير باستقطابها للاعلامي الحذق والناجح أنور الحمداني ، فبعد ان استطاع السياسيون والنواب حرق اعصاب الشعب العراقي بأستفزازهم اليومي لنا عبر خلافاتهم العقيمة وتصريحاتهم المملة ، اخيراً جاء من يستفزهم ويحرق اعصابهم فكانوا كالمتهمين  بمحكمة الحمداني في البغدادية"  كما كان المتهمون في  محكمة المهداوي في قاعة الشعب "  
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف