الأخبار
تعيين عبد المجيد ملحم مديرا عاما لشركة جوالالقصة الكاملة التى جعلت مرسى يخرج من المسجد حافياموسكو: تصريحات الناتو بشأن الخطر الروسي تخرج عن حدود العقلانيةمدفيديف: يتوجب على روسيا وبيلاروس زيادة التعاملات بالروبلالإعدام لسبعة عناصر من "أنصار بيت المقدس" في مصربوينغ: الشرق الأوسط بحاجة لـ2600 طائرة قيمتها 550 مليار دولاررئيس الشيشان: احضروا لي الخليفة البغداديداعش يأخذ أسلحة ألقيت بالطائرة لأكراد كوبانيالحوثيون يسيطرون على محافظة حدودية مع السعوديةتفكيك لغم مضاد للدبابات بجوار جامعة صنعاءتركيا تصدر قانون يسمح بتفتيش منازل المتظاهرين وإصدار أحكام بالسجنالحكومة الليبية تأمر الجيش بتحرير طرابلسانعقاد منتدى صحيفة الاتحاد السنوي تحت شعار "الإرهاب من جديد..""دبي الاولى" إحدى شركات المزايا القابضة تحقق زيادة بنسبة 94% في إجمالي ارباحها الناجمة عن عمليات البيع والتأجيرالنتشة: نتطلع لبناء دولة عصرية نموذجية ديمقراطيةالنصب على 500 أسرة مصرية بكفر الشيخ في 800 مليون جنيهمجموعة ديار تدشن جدارية من حقي بمبادرة أعضاء شبكة ديار المدنية الثقافيةعائلات أسرى وفاء الأحرار يطالبون مصر بالتدخل للإفراج عن أبنائهماقليم يطا ومؤسستها يعلقون فعاليات الاضراب"القدس المفتوحة" تعلن عن طرح جميع مقرراتها بشكل مدمجمحافظ نابلس يستقبل وفدا ارنيا موسعا من الاحوال الشخصية والجوازاتمشاركون في ورشة عمل يطالبون وزير الصحة بمتابعة حقوق العاملين في وزارة الصحةإماراتى تقمص دور مدرب خيول وحاول اغتصاب فتاة سعوديةإنتخاب مجلس إدارة جديد لجمعية أصدقاء الحياة لمكافحة المخدراتزكي: قانون تقسيم الأقصى سيؤدي إلى حرب دينية ولدينا برنامجاً لإفشالهمصر: ياسر القاضي يحمل الصحة العالمية والمجتمع الدولي مسئولية إنتشار مرض "إيبولا" غرب أفريقيا ويطالب بمواجهته دولياالقبض على أطفال يعملون خلافا لقانون الطفل في جنينماذا يفعل العملاء الآن في غزة؟حماس تحذر من "نفاد صبر غزة" في حال استمر الحصارفلسطين تحصل في 9 شهور على نصف المساعدات الخارجية لعام 2014
2014/10/21

الاعلامي أنور الحمداني .. ينفي رفعه دعوة قضائية على النائب حسن العلوي

الاعلامي أنور الحمداني .. ينفي رفعه دعوة قضائية على النائب حسن العلوي
تاريخ النشر : 2012-10-03
بغداد - دنيا الوطن
نفي الاعلامي والمحاور التلفزيوني  أنور الحمداني ما تردد عن رفعه دعوة قضائية ضد النائب المستقل حسن العلوي ، على خلفية ما دار في الحوار التلفزيوني الساخن  الذي بثته قناة البغدادية الفضائية يوم الاثنين الاول من شهر تشرين الاول الحالي  بخصوص الشأن العراقي وقيام الرئيس جلال طالباني بلعب دور الوسيط بين رئيس الحكومة نوري المالكي ورئيس القائمة العراقية اياد علاوي ورئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني .
وقال الحمداني في نفيه .. " هناك من اشاع في الوسط السياسي والاعلامي أنني رفعت قضية او في طريقي لتحريكها بالقضاء
العراقي على النائب المستقل حسن العلوي بحجة انه تهجم علي في الحوار بكلمات خارجة عن المألوف وانه رفع عصاه بوجهي  رداً على سؤال لي حول وجوده الحالي في اربيل بأقليم كوردستان ، وان كان هذا الوجود هو بشكل استضافة عند  رئيس الاقليم واشد المطالبين بحجب الثقة عن رئيس الحكومة نوري المالكيواعني السيد مسعود بارزاني، ام بصفته مواطن عراقي يقيم على ارض عراقية ، وهنا اود التوضيح وارفق معه رابط جزء من الحوار الساخن بيننا ، ان كل مااشيع غير صحيح فالاستاذ
حسن العلوي من ابرز رواد الصحافة العراقية  والعربية ومفكر كبير احترمه واجله واحترم طريقته في التعبير عن رأيه ،
وانني اعرفه شخصياً واعرف قوته في عرض حجته والدفاع عنها ، وانه لم يتهجم على اطلاقاً وان رفعه لعصاه وهو موجود في اربيل وانا بالاستوديو في القاهرة ، لااعده اساءة على
الاطلاق وانما هو كان متحمساً فقط لابداء رأيه على اسئلتي ، التي تصورها في البداية بأنها تحقيقية اواستفزازية له ، علماً ان جميع اسئلتي مع كل الضيوف لااقصد من ورائها استفزازهم وانما تحفيزهم لقول الحقيقة بتذكيرهم بمواقفهم السابقة او مواقف  خصومهم منهم بما  لدي من وثائق دقيقة ، ولذا فأني  اكذب كل مااشيع حول الدعوة القضائية المزعومة وغيرها " 
 ومما يذكر ان برنامج ستوديو التاسعة الاخباري  والذي يعرض يومياً  في التاسعة مساءً من على شاشة قناة البغدادية الفضائية ، يعده و  يقدمه الاعلامي التلفزيوني أنور الحمداني وهو
من الاعلاميين العراقيين القلائل المتخصصين في مجال فنون الحوار السياسي التلفزيوني ويحظى البرنامج  بنسبة مشاهدة
كبيرة جداً في الوسط السياسي والشعبي العراقي برغم عمره القصير الذي لايتجاوز الشهر  ويقوم على عرض محورين في كل حلقة يستضيف  في كل محور مسؤول كبير او برلماني  ويوجه له اسئلة نارية وصريحة جداً مما اعتبرها بعض الضيوف استفزازاً له لمافيها من صراحة غير معهودة في الحوارات التلفزيونية في بقية الفضائيات معهم  مما دفع احد الكتاب  السياسين الساخرين لوصف حال  ضيوف البرنامج بألقول  " لقد نجحت قناة البغدادية باستقطاب شريحة اخرى من المشاهدين يضاف الى رصيدها الشعبي الكبير باستقطابها للاعلامي الحذق والناجح أنور الحمداني ، فبعد ان استطاع السياسيون والنواب حرق اعصاب الشعب العراقي بأستفزازهم اليومي لنا عبر خلافاتهم العقيمة وتصريحاتهم المملة ، اخيراً جاء من يستفزهم ويحرق اعصابهم فكانوا كالمتهمين  بمحكمة الحمداني في البغدادية"  كما كان المتهمون في  محكمة المهداوي في قاعة الشعب "  
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف