الأخبار
بالفيديو.. رانيا يوسف : بودّي كلبتي المدرسة مع "لانش بوكس"الرئيس يستقبل الفنان هيثم خلايلةالحمد الله يبحث مع وزير خارجية كوريا الجنوبية سبل تعزيز التعاونمصر: حركة عمر سليمان ومراد موافى وقوي سياسية يهنئون رئيس المخابرات العامه الجديدمصر: محافظ الاسماعيلية يتفقد الأعمال الانشائية لمحطة معالجة الصرف الصحىمهجة القدس: الأسير المجاهد ماهر الساعد يتنسم عبير الحريةأريحا : اختتام ورشة عمل نقابيه حول المفاوضات واتفاقيات العمل الجماعيةمهجة القدس: الأسير المريض جعفر عوض في حالة صحية حرجة جدااللواء حازم عطالله يعتمد خطة الشرطة لتأمين أعياد الميلاد المجيدة في بيت لحمالسفير الشوبكي: الرئيس يملك خطة طريق وطنية تصل بنا الى إعلان الدولة الفلسطينيةأميال من الابتسامات تنسق لدخول قافلة علماء الجزائر من معبر رفح البريمصر: سيدتان وسائق يشعلوا النيران بالسيارة رقم 6413 الملاكى داخل جراج بطنطاوفد من الامن العام الاردني في زيارة لدولة فلسطينالأمة العربية الأسرى للدراسات : مؤتمر سويسرا محطة في ارغام اسرائيل للالتزام بحقوق الأسرىندوة سياسية لمناسبة انطلاقة الجبهة الشعبية في مخيم عين الحلوةحركة فتح تعقد مؤتمر المكتب الحركي للمعلمين في الخليل تحت عنوان " الشهيد الوزير زياد أبو عين "شاب يحرق أحد أقاربه ويسلم نفسه للشرطة في جنينمصر: د. هاني النقراشي عضو المجلس الاستشاري الرئاسي لكبار علماء مصر ضيف جامعة النيل الأهليةجمعية الفلاح الخيرية تفتتح مشروع حفر بئر مياه مع ثلاجة وماء سبيل للمارة صدقة جاريةفيصل: انتصار كوبا انتصار للفلسطينيين ولاحرار العالممصر: مباحث مديرية امن الغربية ووحدة مباحث سمنود تضبط مرتكبى عملية السطو على شركة الخولىرام الله اليومعقد صلح عشائري بين عائلتي "شواهنة والعاروي" مع عائلة"جبارين"في قرية الطيبة غرب جنينقف أيها المتقاعد فللعمر بقيةنادي الأسير : الإفراج عن الأسيرين الإداريين موسى والنجاربالصور د.غنام تضيء شجرة العيد في بيرزيت وتتمنى إضاءتها بالقدس محررةتغطية اليوم الدراسي الأول "المعلم الفلسطيني في عصر التنافسية العالمية"المالكي يكشف التعديلات المهمة التي ادخلت على مشروع القرار الفلسطيني المقدم لمجلس الامنمصطفى بكري: رئيس المخابرات الجديد أكبر عدو للإخوانالسبسي رئيسا لتونس وحملة المرزوقي تعترضأبو مرزوق: لهذه الأسباب خرجت حماس من سوريا ؟نتنياهو يعترف: بعثنا برسالة لحركة حماسوزارة الصحة تحيي فعاليات اليوم العالمي لمرض الإيدز"بنك القدس" يكرّم عاملات النظافة في مستشفيات محافظة طولكرمالمكتب الحركي للمهن الهندسية المساعدة يختتم مؤتمرات الاقاليم الفرعية استعدادً لعقد المؤتمر المركزي
2014/12/21

الاعلامي أنور الحمداني .. ينفي رفعه دعوة قضائية على النائب حسن العلوي

الاعلامي أنور الحمداني .. ينفي رفعه دعوة قضائية على النائب حسن العلوي
تاريخ النشر : 2012-10-03
بغداد - دنيا الوطن
نفي الاعلامي والمحاور التلفزيوني  أنور الحمداني ما تردد عن رفعه دعوة قضائية ضد النائب المستقل حسن العلوي ، على خلفية ما دار في الحوار التلفزيوني الساخن  الذي بثته قناة البغدادية الفضائية يوم الاثنين الاول من شهر تشرين الاول الحالي  بخصوص الشأن العراقي وقيام الرئيس جلال طالباني بلعب دور الوسيط بين رئيس الحكومة نوري المالكي ورئيس القائمة العراقية اياد علاوي ورئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني .
وقال الحمداني في نفيه .. " هناك من اشاع في الوسط السياسي والاعلامي أنني رفعت قضية او في طريقي لتحريكها بالقضاء
العراقي على النائب المستقل حسن العلوي بحجة انه تهجم علي في الحوار بكلمات خارجة عن المألوف وانه رفع عصاه بوجهي  رداً على سؤال لي حول وجوده الحالي في اربيل بأقليم كوردستان ، وان كان هذا الوجود هو بشكل استضافة عند  رئيس الاقليم واشد المطالبين بحجب الثقة عن رئيس الحكومة نوري المالكيواعني السيد مسعود بارزاني، ام بصفته مواطن عراقي يقيم على ارض عراقية ، وهنا اود التوضيح وارفق معه رابط جزء من الحوار الساخن بيننا ، ان كل مااشيع غير صحيح فالاستاذ
حسن العلوي من ابرز رواد الصحافة العراقية  والعربية ومفكر كبير احترمه واجله واحترم طريقته في التعبير عن رأيه ،
وانني اعرفه شخصياً واعرف قوته في عرض حجته والدفاع عنها ، وانه لم يتهجم على اطلاقاً وان رفعه لعصاه وهو موجود في اربيل وانا بالاستوديو في القاهرة ، لااعده اساءة على
الاطلاق وانما هو كان متحمساً فقط لابداء رأيه على اسئلتي ، التي تصورها في البداية بأنها تحقيقية اواستفزازية له ، علماً ان جميع اسئلتي مع كل الضيوف لااقصد من ورائها استفزازهم وانما تحفيزهم لقول الحقيقة بتذكيرهم بمواقفهم السابقة او مواقف  خصومهم منهم بما  لدي من وثائق دقيقة ، ولذا فأني  اكذب كل مااشيع حول الدعوة القضائية المزعومة وغيرها " 
 ومما يذكر ان برنامج ستوديو التاسعة الاخباري  والذي يعرض يومياً  في التاسعة مساءً من على شاشة قناة البغدادية الفضائية ، يعده و  يقدمه الاعلامي التلفزيوني أنور الحمداني وهو
من الاعلاميين العراقيين القلائل المتخصصين في مجال فنون الحوار السياسي التلفزيوني ويحظى البرنامج  بنسبة مشاهدة
كبيرة جداً في الوسط السياسي والشعبي العراقي برغم عمره القصير الذي لايتجاوز الشهر  ويقوم على عرض محورين في كل حلقة يستضيف  في كل محور مسؤول كبير او برلماني  ويوجه له اسئلة نارية وصريحة جداً مما اعتبرها بعض الضيوف استفزازاً له لمافيها من صراحة غير معهودة في الحوارات التلفزيونية في بقية الفضائيات معهم  مما دفع احد الكتاب  السياسين الساخرين لوصف حال  ضيوف البرنامج بألقول  " لقد نجحت قناة البغدادية باستقطاب شريحة اخرى من المشاهدين يضاف الى رصيدها الشعبي الكبير باستقطابها للاعلامي الحذق والناجح أنور الحمداني ، فبعد ان استطاع السياسيون والنواب حرق اعصاب الشعب العراقي بأستفزازهم اليومي لنا عبر خلافاتهم العقيمة وتصريحاتهم المملة ، اخيراً جاء من يستفزهم ويحرق اعصابهم فكانوا كالمتهمين  بمحكمة الحمداني في البغدادية"  كما كان المتهمون في  محكمة المهداوي في قاعة الشعب "  
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف