الأخبار
2014/4/25

الساعات الأخيرة في حياة الشقي "أحمد رمزي"

الساعات الأخيرة في حياة الشقي "أحمد رمزي"
تاريخ النشر : 2012-09-29
غزة - دنيا الوطن
بعد أن تضاربت الأقوال حول كيفية وفاته من سقوطه في حمام السباحة إلى آخره، جاء خادم الفنان المصري الراحل أحمد رمزي ليكشف عن الساعات الأخيرة في حياة فتى الشاشة الأول.

خادم الفنان قال في روايته إن رمزي قد استيقظ ظهر أمس وطلب منه تحضير طعام الإفطار له، ثم قام بالدخول إلى الحمام، إلا أنه قام بسماع صراخه المخنوق من الدور الأرضي وأسرع إليه.

فتى الشاشة الأول لم يستطع الوصول إلى الكرسي واستند إلى خادمه إلى أنه لم يستطع المواصلة فسقط أرضًا، فقام الخادم بطلب سيارة إسعاف لنقله إلى المستشفى.

الدكتور المعالج للفنان الراحل أكد في حديثه لصحيفة الجمهورية أن الفنان لم يكن يرتدي ملابس استحمام كما أشاع البعض، بل إنه أصيب بجلطة حادة، وأنه توفى فور وصوله إلى المستشفى.
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف