الأخبار
ليبيا.. اشتباكات بين مسلحين "متشددين" بدرنةوزراء الخارجية كيري وظريف يبحثان خطر تنظيم الدولة الاسلامية "داعش"وفاة الممثل الكوميدى يوسف عيد بأزمة قلبيةبالصور.. والد مريم حسين يهديها سيارة بنتلي فارهة بمناسبة عيد ميلادهابالصور.. أحلام تثير الجدل بالترويج لـ "تي شيرتات" عليها صورتها وكلمة كيفيبالصور ..فستان هبة السيسي المثير والمكشوف الصدر يستفز مشاهدي حفل ملكة جمال مصرالقطرية تطلق مسابقة «انضم إلينا» عبر «فيس بوك»بلـدية مسـقـط تبدأ التحضـيرات لمهرجان مسـقـط 2015رئيس مجلس الشورى يستقبل الممثل الاقليمي للشرق الاوسط وشمال افريقيا لحقوق الانسانالعراق: حملة عسكرية لاسترداد (السجر) ومقتل 48 مسلحا في عدة مواجهات بالعراقسوريا: دمشق تحذر المسلحين من استخدام الكيماوي والأسد لـ دي ميستورا: لن يكون هناك جنيف ـ ۳الإماراتيون زينوا "برج العرب" بصورة خادم الحرمين الشريفينالكشف عن ملابسات وتفاصيل جديدة في واقعة "طفل الرأس المسلوخ"الشرطة الكويتية تكشف تفاصيل مقتل سعودي على يد رجال الشرطةمصر: مصر تشتري 55 ألف طن من القمح الأمريكيرئيسا وزراء ليبيا يخاطبان المواطنين مما يسلط الضوء على الانقساماليمن: اشتباكات في العاصمة اليمنية تلقي بظلالها على توقيع اتفاقالاردن: القوات المسلحة تدمر آلية داخل الاراضي العراقية حاولت دخول البلادوزارة الإعلام الفلسطينية تدين اعتداء الاحتلال على صحفيين شرق القدسالرئيس اليمني: أنجزنا اتفاقًا تاريحيًّا لبناء البلادبعد أشهر من الجدل.. لجنة الانتخابات الرئاسية تعلن أشرف غني رئيسًا لأفغانستانرئيس الوزراء اليمني يتقدم باستقالته ويتهم عبد ربه منصور بالانفراد بالسلطةبلير: مواجهة "داعش" معركة الدول العربية والإسلامية في المقام الأولالرئيس الأوكرانى: مستعدون للدفاع عن أنفسنا عسكريًّا إذا فشلت عملية السلامالسيسي يصل إلى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة وقمة المناخالثني يقدم تشكيلة حكومته للبرلمان الليبيعشرات القتلى من الجيش بريف حماة في سورياالحوثيون يوقعون اتفاقا لإنهاء الأزمة باليمنمعارضة المنظومة الأمنية الإسرائيلية لاتفاق نتنياهو مع لبيدعشية السنة العبرية: عدد الإسرائيليين في فلسطين المحتلة يقترب من 9 مليون
2014/9/22

أموال شباب قطاع غزة في أحضان راقصات مصر

أموال شباب قطاع غزة في أحضان راقصات مصر
تاريخ النشر : 2012-09-27
بقلم حماد عوكل

إن ما يمارسه البعض من شباب قطاع غزة في هذه الفترة لهو أمر مشين ومخزي .. بانتقالهم لرحالات بداخل الأراضي المصرية لغرض السياحة والترفيه عن النفس كما يقولون .. تبدأ الحكاية حينما يبدأ هؤلاء الشباب في جمع الأموال من طرق شتى .. فمنهم من يعمل بجد وتعب ومنهم من يبيع بعض من ممتلكاته ومنهم من يطلب الأموال من الأقارب والأصحاب لتكون عليهم دين ومنهم من اتخذ سبيلا أخر وهو السرقة .. سرقة الدراجات النارية سرقة المحلات التجارية سرقة المنازل .. والهدف هو الذهاب لمصر ليرفهوا عن أنفسهم كما يدعون .. فالطريق مفتوح حسب ما يملكه الشاب من أموال .

فتبدأ رحلته حيث كانت المرحلة الأولى منها جمع الأموال ثم تأتي المرحلة الثانية وهي العبور من تحت الأرض عبر الأنفاق أو عبر تقرير طبي مزورع ثمنه مائة شيكل أو مشتين حسب التقرير ومدة صلاحيته .

ومن ثم شراء بطاقة مصرية مزورة ويركبون السيارة متجهين نحو القاهرة .. كنت أتمنى لو كانت رحلتهم لمعرفة أحوال مصر والوقوف معها في هذه الظروف الصعبة .. ولكن رحلتهم قد دخلت منحنى أخر منحنى الرزيلة وسوء الخلق .. فمنهم من يتجه نحو فنادق الإسكندرية ليعيش ليال حمراء ومنهم من يتوجه نحو شارع الهرم لقضاء نفس الليالي التي يقضيها آخرون هنا وهناك .

يمر بهم الوقت مدة أسبوعين أو ثلاث حسب ما يتبقى معهم من نقود للعودة .. تنتهي رحلتهم ويعودون محملين بالآثام .. ولا تتوقف عند ذلك فالبعض منهم يعود متفاخرا بما يحمله من صور بهاتفه المحمول .. ومنهم من يتباهى بما أجتاح جسده من المخدرات والمسكرات .. ومنهم من يتباهى بكم من الدولارات والجنيهات قد ألقاهن بأحضان الراقصات .. ومنهم من يقول لقد اكتفيت لعام سأعمل من جديد وأجمع النقود لأكرر رحلتي .. ومنهم من يقول لأصدقائه عليكم بهذه الرحلة فأنها الحياة الحقيقة .. لقد غاب وعي شبابنا بغزة حيث أصبحوا متناسون لقضيتهم الأم وهي التحرير .


كلمتي الأخيرة لهؤلاء الشباب أرجوكم فكروا جيدا قبل أن تقدموا على خطوة كهذه وأذكركم بقول الله تعالي :-

"{ وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى (124) طه

{ إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ (53) يوسف".

[email protected]
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف