الأخبار
خانيونس : مقتل مواطن طعناً بالسكينفتوى غريبة لشيخٍ تركي: العادة السريّة تسبّب حمل الأيدي!فيديو.. سؤال يحرج الإعلامية "دعاء فاروق"إخلاء مبنى الكونجرس الأمريكي بعد انطلاق صوت إنذارالحكم بإعدام "حبارة" و8 تكفيريين بتهمة التحريض على العنفبوتين: "داعش" لم يكن موجوداً قبل التدخل الخارجى فى شئون بعض الدولمصادر عبرية: فلسطيني حاول دهس شرطي ولاذ بالفرار شمال الخليلليبرمان: على نتنياهو أن يعلن عن حل حكومتهإصابة طفل دهسته مستوطِنة بالقدسصالح القلاب : إدعاءات النظام السوري ضد الأردنالجالية الأردنية فى النمسا تهنئ الملك بعيد الاستقلالحماس تستعد لاستقبال ابو مرزوق والعلمي في غزة غدا‏لأول مرة في تاريخ التعليم بغزة تخريج الدفعةالأولى من دبلوم اللغة العبريةأوباما : روسيا تتبنى "موقفا عدائيا متزايدا" فى اوكرانيا(متابعة 3 ) صواريخ جراد على اسدود .. الاحتلال يحمّل حماس المسؤولية ويبحث "الرد"الائتلاف الحاكم فى هولندا يخسر الأغلبية فى مجلس الشيوختخريج الدفعة الأولى لطلبة الدبلوم في اللغة العبرية بخان يونسجمعية نطوف للبيئة وتنمية المجتمع تعقد اجتماع الجمعية العموميةالمطران عطا الله حنا في زيارة تضامنية للنيابة البطريركية للسريان الكاثوليك في القدسمؤسسة برامج الطفولة تكرم الشرطة في ضواحي القدسالتوتر يخيم على مراكش بعد مواجهات دموية بين الطلبة والأمن أسفرت عن إصابة حوالي 30 شخصابحضور الدكتورة ليلى غنام والمطران عطا الله حنا : مؤتمر التطوير المدرسي "تجارب جديرة بالتوثيق والتعميم"المجلس التنسيقي للمنظمات العربية الاجتماعية في أوكرانيا ينهض بعضوية 16 منظمةادخال 600 شاحنة عبر "كرم أبو سالم" الاربعاءمصر تطلب رسميًا من قطر تسليم القرضاوي
2015/5/27

أموال شباب قطاع غزة في أحضان راقصات مصر

أموال شباب قطاع غزة في أحضان راقصات مصر
تاريخ النشر : 2012-09-27
بقلم حماد عوكل

إن ما يمارسه البعض من شباب قطاع غزة في هذه الفترة لهو أمر مشين ومخزي .. بانتقالهم لرحالات بداخل الأراضي المصرية لغرض السياحة والترفيه عن النفس كما يقولون .. تبدأ الحكاية حينما يبدأ هؤلاء الشباب في جمع الأموال من طرق شتى .. فمنهم من يعمل بجد وتعب ومنهم من يبيع بعض من ممتلكاته ومنهم من يطلب الأموال من الأقارب والأصحاب لتكون عليهم دين ومنهم من اتخذ سبيلا أخر وهو السرقة .. سرقة الدراجات النارية سرقة المحلات التجارية سرقة المنازل .. والهدف هو الذهاب لمصر ليرفهوا عن أنفسهم كما يدعون .. فالطريق مفتوح حسب ما يملكه الشاب من أموال .

فتبدأ رحلته حيث كانت المرحلة الأولى منها جمع الأموال ثم تأتي المرحلة الثانية وهي العبور من تحت الأرض عبر الأنفاق أو عبر تقرير طبي مزورع ثمنه مائة شيكل أو مشتين حسب التقرير ومدة صلاحيته .

ومن ثم شراء بطاقة مصرية مزورة ويركبون السيارة متجهين نحو القاهرة .. كنت أتمنى لو كانت رحلتهم لمعرفة أحوال مصر والوقوف معها في هذه الظروف الصعبة .. ولكن رحلتهم قد دخلت منحنى أخر منحنى الرزيلة وسوء الخلق .. فمنهم من يتجه نحو فنادق الإسكندرية ليعيش ليال حمراء ومنهم من يتوجه نحو شارع الهرم لقضاء نفس الليالي التي يقضيها آخرون هنا وهناك .

يمر بهم الوقت مدة أسبوعين أو ثلاث حسب ما يتبقى معهم من نقود للعودة .. تنتهي رحلتهم ويعودون محملين بالآثام .. ولا تتوقف عند ذلك فالبعض منهم يعود متفاخرا بما يحمله من صور بهاتفه المحمول .. ومنهم من يتباهى بما أجتاح جسده من المخدرات والمسكرات .. ومنهم من يتباهى بكم من الدولارات والجنيهات قد ألقاهن بأحضان الراقصات .. ومنهم من يقول لقد اكتفيت لعام سأعمل من جديد وأجمع النقود لأكرر رحلتي .. ومنهم من يقول لأصدقائه عليكم بهذه الرحلة فأنها الحياة الحقيقة .. لقد غاب وعي شبابنا بغزة حيث أصبحوا متناسون لقضيتهم الأم وهي التحرير .


كلمتي الأخيرة لهؤلاء الشباب أرجوكم فكروا جيدا قبل أن تقدموا على خطوة كهذه وأذكركم بقول الله تعالي :-

"{ وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى (124) طه

{ إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ (53) يوسف".

[email protected]
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف