الأخبار
الديمقراطيون يقاطعون خطاب نتنياهو أمام الكونجرس حول "نووي إيران"الأمم المتحدة تدعو بلجيكا لتعزيز جهودها في مكافحة العبوديةمصر تدين حرق مسجد وكنيسة بالأراضي الفلسطينية المحتلةالأمير ويليام يلتقي بإمبراطور اليابان اليوم ويتوجه إلى الصين الأحد المقبلالاحتلال: زيادة ملحوظة بمحاولات تنفيذ عمليات على الحواجزبيان صادر عن شباب ضد الاستيطان في الذكرى 21 لمجزرة الحرم الابراهميمي ومظاهرة شارع الشهداءأول صورة لجزار "داعش" محمد اموازي وهو تلميذالمخابرات الأميركية: محاربة داعش ليست أولوية تركيادي ميستورا يزور دمشق اليوم لبحث هدنة حلبليبيا.. دعم روسي أوروبي للوساطة الدبلوماسية الأخيرةأسعار صرف العملات مقابل الشيقلمستوطنون يقتحمون كفل حارس شرق سلفيتقنوات بزاف الفضائية تنظم حفل I love Maroc bzafالطقس: يكون الجو غائما جزئيا الى صافمصر: الدولة القبطية تطالب مجلس الامن الدولى والامم المتحده بالحمايه الدوليه لكل مسيحى الشرق الاوسطالاف المستوطنين يقتحمون كفل حارس تحت حراسة قوات الاحتلالعرب 48: الطيبي في مؤتمر يافا : سنحدد مطالبنا من أجل المواطنين العرب في كل خطوة سياسية نقوم بهامصر: قيادى بتيار الأستقلال : عدم ترشحى يرجع لتأسيسى نادى الصعيد العامقيادة منطقة جنين وطوباس تشارك في حضور افتتاح معرض شركة مجمع سيلة الظهر التجاريةمصر: الاتحاد الدولي للدفاع عن حقوق الطفل يكرم إلاعلاميين بمؤتمر الإعلام ودوره في تنمية قناة السويس الجديدالعراق: العلامة الحسيني:جوابنا على من ربط تحطيم بعض الجهلاء اليوم لتماثيل تاريخيةاحمد ابو سنة:نطالب بتأجيل الإنتخابات والمشهد السياسي والامني لا يهيأ لذلكالاحتلال يقمع مسيرة عزون ويصيب العشرات بالاختناقالبرديني: التصعيد الإسرائيلي تجاه الأسرى انعكاس طبيعي لحالة صمت العالم ومؤسساته الدوليةخلال ندوة نظمها منتدى المحاسب برفح محاسبين: الحصار والانقسام يؤثران سلبا على المحاسب بغزةمشهد ذبح وتعذيب كلب بشارع الهرم بمصرالشيخ خالد الجندى عن واقعة الكلب : غلطان انه صاحب بنى أدمكيف يخدع "داعش" طائرات التحالف؟داعش تزحف إلى أوروبا وامريكا بجيش من المقاتلينالمصالحة وتجربة القضاء العشائري
2015/2/27

أموال شباب قطاع غزة في أحضان راقصات مصر

أموال شباب قطاع غزة في أحضان راقصات مصر
تاريخ النشر : 2012-09-27
بقلم حماد عوكل

إن ما يمارسه البعض من شباب قطاع غزة في هذه الفترة لهو أمر مشين ومخزي .. بانتقالهم لرحالات بداخل الأراضي المصرية لغرض السياحة والترفيه عن النفس كما يقولون .. تبدأ الحكاية حينما يبدأ هؤلاء الشباب في جمع الأموال من طرق شتى .. فمنهم من يعمل بجد وتعب ومنهم من يبيع بعض من ممتلكاته ومنهم من يطلب الأموال من الأقارب والأصحاب لتكون عليهم دين ومنهم من اتخذ سبيلا أخر وهو السرقة .. سرقة الدراجات النارية سرقة المحلات التجارية سرقة المنازل .. والهدف هو الذهاب لمصر ليرفهوا عن أنفسهم كما يدعون .. فالطريق مفتوح حسب ما يملكه الشاب من أموال .

فتبدأ رحلته حيث كانت المرحلة الأولى منها جمع الأموال ثم تأتي المرحلة الثانية وهي العبور من تحت الأرض عبر الأنفاق أو عبر تقرير طبي مزورع ثمنه مائة شيكل أو مشتين حسب التقرير ومدة صلاحيته .

ومن ثم شراء بطاقة مصرية مزورة ويركبون السيارة متجهين نحو القاهرة .. كنت أتمنى لو كانت رحلتهم لمعرفة أحوال مصر والوقوف معها في هذه الظروف الصعبة .. ولكن رحلتهم قد دخلت منحنى أخر منحنى الرزيلة وسوء الخلق .. فمنهم من يتجه نحو فنادق الإسكندرية ليعيش ليال حمراء ومنهم من يتوجه نحو شارع الهرم لقضاء نفس الليالي التي يقضيها آخرون هنا وهناك .

يمر بهم الوقت مدة أسبوعين أو ثلاث حسب ما يتبقى معهم من نقود للعودة .. تنتهي رحلتهم ويعودون محملين بالآثام .. ولا تتوقف عند ذلك فالبعض منهم يعود متفاخرا بما يحمله من صور بهاتفه المحمول .. ومنهم من يتباهى بما أجتاح جسده من المخدرات والمسكرات .. ومنهم من يتباهى بكم من الدولارات والجنيهات قد ألقاهن بأحضان الراقصات .. ومنهم من يقول لقد اكتفيت لعام سأعمل من جديد وأجمع النقود لأكرر رحلتي .. ومنهم من يقول لأصدقائه عليكم بهذه الرحلة فأنها الحياة الحقيقة .. لقد غاب وعي شبابنا بغزة حيث أصبحوا متناسون لقضيتهم الأم وهي التحرير .


كلمتي الأخيرة لهؤلاء الشباب أرجوكم فكروا جيدا قبل أن تقدموا على خطوة كهذه وأذكركم بقول الله تعالي :-

"{ وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى (124) طه

{ إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ (53) يوسف".

[email protected]
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف