الأخبار
"تسع وثمانون كلمة" حصاد بيان مشترك لم يأت بجديد : لا تتفاءلوا كثيراً فالشيطان في التفاصيل !القائد البرغوثي وتصفير الازمات الفلسطينية !مطلبان أساسيان لإنهاء الانقسام يجب أن توافق عليها حماس.. الرئيس أبو مازن : أدعم الهبة الشعبية ونعمل على الافراج عن القيقفي الشارع .. شاهد ما قاله سُكان غزة لوفدي المصالحةالفتياني والمجدلاني يبحثان اخر التطورات في الساحة الفلسطينيةانفجار عبوة ناسفة وضعت أمام محل للألعاب "بلياردو" بشارع النديم بحي الزيتون دون إصاباتسقوط مقاتلة ليبية بعد قصفها مواقع لداعش في درنةمصر: المحامي محمد عبدالشافى مرشحا لمقعد نقيب المحامين بالمحلة الكبرىرابطة مشجعي المنتخب تدعو لمؤازرة اهلي الخليلتحذيرات من مجاعة في جنوب السودانالجبير: واشنطن رحبت بعرض السعودية نشر قوات بسوريافيديو..انفجار مخزن أسلحة للمتمردين الحوثيين في تعزتركيا "تخشى" تدفق 600 ألف لاجئ سوري جديدالرئيس عباس يزور اليابان يوم 14 من الشهر الحاليضمن حملة "مش رح ننسى"..اتحاد شباب الاستقلال في رام الله ينظم وقفة لمقاطعة البضائع الاسرائيليةمقرب من يعلون : "مهاجمة غزة ليست لعبة أطفال"طائرات الاحتلال تشن غارات وهمية في أجواء محافظة خانيونسائتلاف 15 آذار" المصالحة الوطنية و انهاء الانقسام واجب وطني و اخلاقي ويطالب الشباب بالنزول الى الشوارعمصر: انطلاق المؤتمر الدولى السابع لقسم علاج الأورام بجامعة أسيوطعرب 48: جمعية الاقصى تواصل تسيير عشرات الحافلات ضمن مشروع شد الرحال الى المسجد الاقصى المبارك "قوافل الاقصى"مدرسة بنات بيت ليد في طولكرم تنظم نشاطا طلابيا لدعم المنتجات الفلسطينيةالمفتي العام للقدس والديار المقدسة: الأربعاء غرة شهر جمادى الأولىبالصور..قيادات عسكرية ليبية تجدد دعمها لحفتروزير الزراعة يجتمع مع وفد من رجال الاعمالجامعة النجاح الوطنية تفتتح المعرض الكشفي الثاني لعشيرة جوالة
2016/2/9

عائلة الفنانة مها أحمد بالصور

عائلة الفنانة مها أحمد بالصور
تاريخ النشر : 2012-09-20
غزة - دنيا الوطن
أفرجت الفنانة المصرية مها أحمد عن صورة ابنتها التي تبلغ من العمر 8 سنوات ، ويتضح من الصورة الشبه الكبير في الملامح بين الفنانة الكوميدية وابنتها ، وننشر لكم مجموعة من الصور العائلية للفنانة المصرية مها أحمد وزوجها الفنان مجدي كامل..
















 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف