الأخبار
المالكي: المتطوعون الاجانب في جيش الإحتلال معرضون للمساءلةالرعب متواصل.. "اسرائيل" تقرر ابقاء ملاجئ تل ابيب مفتوحةالشيوخي : يجب إن لا نستخدم بضائع العدو الإسرائيلي الذي دمر قطاع غزة في إعادة اعمارهاوفد الهلال الاماراتي السادس يوزع الكراسي المتحركة على مصابين في أحداث غزةبلدية رام الله تقرر بناء مدرسة في منطقة الجدولالبعثة الأوروبية تستقبل وفد نقابة المحامين الفلسطينيينالشعبية تفخر بصمود شعبنا ومقاومته الباسلة، وتدعو للتمسك بصيغة الوفد الموحد والحذر من مماطلة العدوفي الذكرى 13 لاستشهاد "أبو علي مصطفى":الشعبية: تجدّد عهد الوفاء والاستمرار بالنضال حتى الحريةليبرمان يفتح النار على نتنياهو بسبب اتفاق التهدئة … ومؤتمر لـ"ثلاثي الحرب" مساء اليوممصر: رئيسة جهاز المنافسة: القوة الاقتصادية للدول تَعكس وزنها السياسي في المجتمع الدوليتسليم حقائب مدرسية لطلبة مدارس مخيم الفارعة بدعم من مكتب الرئيسالإماراتيون يبعثون برسالة واضحة للمستثمرين حول العالماللجان الشعبية الفلسطينية تشرع بإطلاق حملات اللجان الشعبية لمقاطعة البضائع لإسرائيليةوفد وطني على رأسه سبعة محافظين يقدم التعازي لعائلة القاسم برحيل الشاعر الكبير سميح القاسممصر: نداء لمصر بكافة مؤسساتها بدرء الخطر عن دول الخليج العربيبلدية رام الله تنفذ مجموعة من المشاريع الحيوية في المدينةالجبهة العربية الفلسطينية: كل التحية لشعبنا ولصموده الاسطوري وأسمى آيات المجد والفخار لشهدائهفي الذكرى 13 لاستشهاده د.غنام تضع اكليلا من الزهور على ضريح الشهيد أبو علي مصطفىتعليم غزة : سنعيد بناء المدارس المدمرة ومسيرة التعليم لن تتوقفشاهد تُشيد باتفاق وقف إطلاق النار في قطاع غزة وتدعو للاسراع إلى رفع الحصار وإعادة الإعمارتنفيذي محافظة رام الله والبيرة يشيد بالطاقات التي بذلت من فعاليات المحافظة دعما لغزةمحكمة الاحتلال تؤجل النظر في قضيتي أسيرين من محرري صفقة التبادلالجيش الاسرائيلي يقتحم مدرسة بورين الثانوية المختلطةعلي فيصل:المطلوب مواصلة النضال لاجبار الاحتلال الاسرائيلي على التسليم بجميع المطالبغرفة تجارة وصناعة محافظة رام الله والبيرة تناقش مع اللواء ابو العينين اليات النهوض بالمنتج الوطنيالإعلامي التربوي ثائر ثابت يفوز بمسابقة العودة للقصة الصحفيةالعراق: اللجنة المركزية لتعويض المتضررين تبحث مع محافظ ديالى تسهيل عمل اللجان الفرعية في المحافظةشارع الباذان والإنزلاق وإنتظار بحل والخوف على مائدة الإنتظارشركتا جيس GUESS ومارتيان Martian للساعات تعلنا شراكة للتعاونالانروا تختتم نشاط نلعب و نتعلم في مخيم الرشيدية
2014/8/27
عاجل
كلمة لنائب رئيس المكتب السياسي لحماس اسماعيل هنية في المجلس التشريعي بعد قليل

للراغبين في العمل والدراسة في النمسا...التفاصيل الكاملة

للراغبين في العمل والدراسة في النمسا...التفاصيل الكاملة
تاريخ النشر : 2012-09-05
دنيا الوطن-فيينا النمسا-ناصر الحايك

تحاول جاهدة أن تصل نصائحها القانونية إلى أكبر عدد ممكن من القراء وخصوصا هؤلاء الذين يرغبون بزيارة النمسا سواء كان ذلك  بهدف السياحة أو العلاج أو الدراسة أو حتى العمل والإقامة بشكل قانوني في هذه الدولة الآمنة والجميلة . 

لذا دأبت المحامية والناشطة والمعارضة السورية البارزة لنظام الأسد (غنوة شحادة) ، متطوعة منذ عدة سنوات على كتابة سلسلة أبحاث ودراسات أسمتها "الثقافة القانونية" ، كما ترجمت العديد من المقالات والمصطلحات من اللغة الألمانية إلى العربية ، تحديدا تلك ذات الطابع القانوني . بهدف إطلاع عرب النمسا وإفادتهم وإعلامهم بمستجدات وتقلبات وثغرات التشريعات الخاصة باللاجئين ، إضافة إلى إرشاد الأجانب والمهاجرين الشرعيين إلى كيفية الحصول على "التأشيرات" والإقامات بمختلف أنواعها ودعم الطامحين بالتجنس والاندماج اجتماعيا . 

فيما يلي حزمة من المعلومات والبيانات القانونية كما أوردتها غنوة دون زيادة أو نقصان: 

للأصدقاء الجدد في النمسا

بناء على طلب الأخوة القراء وهم طبعا هدفنا الأساسي من هذه الزاوية. أقترح أن أركز على الخطوات الفعلية والأوراق المطلوبة عند تقديم طلب إقامة ما.

لذا سيكون موضوعنا هذه المرة حول الإقامات وأنواعها:

يميز القانون النمساوي مابين ثلاثة  أنواع من الإقامات:

-  إقامة طويلة الأمد وغير محددة بمدة معينة Niederlassungsnachweis

   كإقامة العمل أو إقامة لم للشمل العائلي

-  تصريح إقامة لمدة محددة ومرتبطة بهدف محدد،  مثلا بهدف الدراسة  Aufenthaltserlaubnis     

-   فيزا سياحية لمدة 3 أشهر كحد أقصى غير قابلة للتمديد. هنا ينصح بالالتزام بمدة الفيزا و مغادرة البلاد بشكل نظامي ليتمكن حاملها من الحصول عليها مجددا ( Visa)

■ الشروط الأساسية لمنح الإقامة:

ـ أن يكون مقدم الطلب حائزا على جواز سفر ساري المفعول.

ـ الحق القانوني بمكان إقامة في البلاد.

ـ أن لا يكون قد صدر بحقه قرار منع في النمسا.

ـ تامين صحي.

ـ أن يكون لدى مقدم الطلب المبلغ الكافي ليتمكن من أن يغطى مصروف معيشته في البلاد والجدير بالذكر هنا بان هذا الشرط نسبي.

ـ إقامة شخص ما ممكنة طالما آتها لا تمس الأمن العام و هدوء البلاد وسلامتها وان لا تضر أو تؤثر على علاقة النمسا ببلد ما (بناء على هذا البند يصدر العديد من قرارات المتع و رفض الإقامة بحق الذين قد يمس وجودهم هذا البند تحديدا حسب المعطيات وتقييم الدولة لهم( .

ـ شرط رئيسي مرتبط بشكل مباشر بسبب الطلب أصلا كالإقامة المشتركة في حالة لم الشمل العائلي،  أو عقد العمل في حال كانت الإقامة بهدف العمل،  أو موافقة الجامعة في حال كانت الإقامة بغرض الدراسة.

ـ في إطار قانون الأجانب هناك ما يسمى بنظام الحصص السنوية وحسب الغرض والهدف من الإقامة.

■  الشروط الأساسية لمنح الإقامة  طويلة الأمد:

إقامة لمدة 5 سنوات في النمسا:

ـ دخل ثابت و نظامي من عمل مشروع

ـ الثقة الكاملة وعدم الشك بأصل مقدم الطلب وموطنه الأصلي.

■  الشروط الأساسية لمنح الإقامة  للزوج (الزوجة) والأطفال:

ـ الثقة الكاملة وعدم الشك بأصل مقدم الطلب وموطنه الأصلي.

ـ مقيم في البلاد منذ سنتين كمقر إقامة أساسي.

ـ شرط أساسي وهو الإقامة مع الشخص المعني منذ 5 سنوات في البلاد، مقيم إقامة فعلية وبمدخول ثابت وشرعي.

■  أما الجهة المختصة فهي البلدية 20 ( MA 20 ) حسب منطقة  إقامة مقدم الطلب.

■  الأوراق المطلوبة للحصول على الإقامة الدائمة:

ـ جواز سفر ساري المفعول

ـ صورة شخصية

ـ وثائق تثبت إقامة مقدم الطلب في البلاد مدة 5 سنوات دون انقطاع Meldezettel

ـ سيرة ذاتية

ـ ما يثبت أن مقدم الطلب حائز على تأمين صحي خلال السنوات الماضية

ـ لا حكم عليه صادر منذ 3 أشهر على الأكثر

ـ عقد إيجار أو وثيقة السجل العقاري في حال التملك

ـ إثباتات  الدخل الشهري

ـ إذا كان  الطلب مقدما من ذوي أحد النمساويين.  حاملي الجنسية النمساوية أو احد الأوربيين. فعقد الزواج. وثيقة منح الجنسية ووثائق التبني ضرورية في هذه الحالة

أما مدة الإقامة فتكون إما:

مطابقة لمدة جواز السفر أو حسب مدة عقد العمل أو قد تتحدد بمدة الإقامة المشتركة للزوجة مثلا إذ تحصل على إقامة لمدة سنة واحدة ثم لسنتين وبذلك يكون شرط الإقامة  المشتركة لسنتين قد تحقق وتحصل على الإقامة الدائمة.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف