الأخبار
أطرفها إخلاء منازل رجال الأعمال لاستضافة الرؤساء حيث لا فنادث : 10 مواقف طريفة قبل القمة العربية في موريتانيا5 معلومات هامة عن انتخابات الهيئات المحلية : عدد المُسجلين ومن يحق لهم الاقتراع - عدد السكان في كل محافظةمهنة الأثرياء في غزة : هل تندثر قريبا ً ؟بعد ضبط أكثر من 20 حالة ... غزة: تعاون مشترك بين القضاء الشرعي والأحوال المدنية لضبط زواج "القاصرات"جامعة بوليتكنك توقّع اتفاقية مشروع إنشاء حاضنة لتطوير الأعمال والمشاريع الريادية والناشئةأخماد حريق طال 300 بالة قش في قرية أم التوت بجنينمنع 10 لاعبين من فريق شباب خانيونس من مغادرة القطاع الى الضفة وتخوفات من فشل عقد المباراة ..اللواء حازم عطا الله لا تراجع عن فرض الأمن واحترام القانوناوباما عن ترامب : أخشى أن يحكم أميركا شخص لا يفقه شيئا"حياة "بالتعاون مع منتدى شارك الشبابي تنظم يوم تعليمي وتثقيفي لطلبة الجامعات بقرية الشباب"الإعلام" تنعي المناضل والأكاديمي عاروريإستراتيجية العمل للحفاظ على امن وسلامة مرتادي الشاطئ بمنطقة الحمريةالدكتور واصل ابو يوسف: الجانب الفلسطيني لم يكن يعول كثيرًا على قرارات حاسمة خلال القمة العربية في مورتيانياجواهر القاسمي تطلق أول خط إنتاج عالمي للتلي الإماراتية في لندن مع "آسبري"الجبهة الشعبية: معركة الخليل البطولية ردٌ على المشككين بالمقاومة إنجازاتهامصر: الوفد يستجوب الحكومة بشأن الوضع الاقتصاديطولكرم..مؤسسات واتحادات ونقابات وطنية تناقش الاحداث الاخيرة في طولكرملبنان: تجمع العلماء المسلمين يزور الرئيس الأسبق للبنان العماد اميل لحودالضميري يكشف: منظمة إخوانية رفعت قضية في الجنايات الدولية ضدنامصدر إسرائيلي: حماس تحفر 10 كيلو أنفاق شهرياً نحو إسرائيلغزة تشيد بالنظام الجديد لامتحان الثانوية العامةكما كشفت دنيا الوطن - غزة: تشغيل مولد ثانٍ بمحطة الكهرباء غدًا وعودة برنامج الـ8 تدريجيًاالرئيس يستقبل المعزين بوفاة شقيقه في مقر الرئاسةمصر: هركي يناشد محافظ أسوان للتعاون مع النواب لحل مشاكل أهل النوبة وأسوان وتوفير الخدمات لهموزارة العمل الفلسطينية تجدد تأكيدها على دورها الحيادي في متابعة النقابات والاتحادات النقابية
2016/7/28

القذافي تنبأ بالهجوم عليه من الأرض والسماء والبحر وصورة نادرة تثير جدلا كبيرا له في زيارته الأخيرة لمدينة بنغازي

القذافي تنبأ بالهجوم عليه من الأرض والسماء والبحر وصورة نادرة تثير جدلا كبيرا له في زيارته الأخيرة  لمدينة بنغازي
تاريخ النشر : 2012-08-26
طرابلس - دنيا الوطن
قال أسعد أمبية أبوقيلة صحفي وكاتب ليبي مستقل ومراسل صحيفة دنيا الوطن في ليبيا "بمناسبة مرور الذكرى 44 من ثورة القذافي في عام 1969ف التي تمر على ليبيا الجديدة لأول مرة بدون القذافي سوف نشرع في نشر عدد كبير من الصور والمواقف التي تنشر لأول مرة وحصريا عبر صحيفة دنيا الوطن وأيضا الكشف عن بعض المواقف الغريبة والعجيبة التي قام بها القذافي قبل اندلاع الحرب الليبية، هذه الصور والمواقف التي قام بها القذافي مرت مرور الكرام على الشعب الليبي في حينها ولكن عندما نسترجع الماضي نكتشف أنها ليست صدفة عابرة من القذافي بل إيحاءات وإشارات من القذافي بأن أمر ما سوف يحدث وأن هجوما كبيرا عليه سوف يشن أرضا وبحرا وجوا وأضاف أسعد أبوقيلة نبدأ من بنغازي التي أنظلقت منها ثورة 17 فبراير كانت زيارة القذافي الأخيرة إلى هذه المدينة لمشاركة جماهير بنغازي إحتفالاتها العيد 41 لثورة الفاتح وبالطبع كانت الصحف المحلية لنظام القذافي وهي الجماهيرية والشمس والفجر الجديد تصدر بعنوان واحد وهو الأخ القائد يقوم بجولة في شعبية بنغازي وسط الهتافات والأهاديج المؤكدة على التحام الجماهير الأبدي معه )) ولكن هناك صجيقة ليبية صدرت مخالفة لكل الصحف نشرت صورة مغايرة للقذافي وهي صحيفة الزحف الأخضرالثورية العدد ( 5923 ) الصادر بتاريخ 6-شوال الموافق 14-9-2010 ف هذه الصحيفة نشرت صورة كبيرة للقذافي في مقر إقامته في بنغازي وهو يبدوا حزين جدا وقلق وينظر إلى المجهول ، وأفادت مصادر الوسط الليبي في حينها أن صحيفة الزحف الأخضر نشرت هذه الصورة بتعليمات من القذافي شخصيا وتفيد نفس المصادر في حينها أنه تم تسريب أخبار عن اجتماع سري للقذافي مع القيادات الثورية في بنغازي في ذلك الحين وقال القذافي بالحرف الواحد للمجتمعين أنتم تكذبون علينا وعلى الشعب الليبي بنغازي مازالت تعاني من الفقر والظلم والرشوة والمحسوبية وكأن انجازات ثورة الفاتح لم تصل بنغازي بعد وختم القذافي اللقاء وقال هذه آخر زيارة لي لمدينة بنغازي وقد أمنع من زيارتها في المرة القادمة (( دبروا حالكم وأنتم أحرارا )),,
وختم اسعد ابوقيله بقوله للعلم ان نظام القذافي سقط بفعل ثورة السابع عشر من فبراير وبمساعدة كبيرة من حلف الناتو الذي قتل القذافي بطريقة غير مباشرة يوم يوم الخميس 20 أكتوبر 2011 عندما قصف رتل سيارات القذافي بمدينة سرت في ساحة المعركة حوالي الساعة (06:30 صباحا بتوقيت جرينتش) بواسطة طائرة بريديتور أمريكية بدون طيار وطائرة «الميراج» الفرنسية مما مكن قوات الثوار من الإمساك بالقذافي وكان قد بلغ من العمر 69 عاما وقتله بالرصاص والتمثيل بجثته ودفنه هو ورفاقه في مكان مجهول .
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف