الأخبار
أميال من الابتسامات 30 ترعى إطلاق سراح موقوفين في السجون المحلية بغزةمعالى الوزير م. مازن غنيم يترأس إجتماعأ مع الإتحاد الأوروبي للإطلاع على سير العمل بين الطرفيالإعلان عن انطلاق قلنديا الدولي 2 غداً الأربعاء في فلسطينبالصور: محمد عساف في غزة ولقاء حميمي مع عائلته وأصدقائهالنيابة تحذر متصفحي "فيسبوك" من سرقة أرصدة جوالاتهممازن غنيم يترأس إجتماعأ مع الإتحاد الأوروبي للإطلاع على سير العمل بين الطرفيبالفيديو...توفيق عكاشة يسب فريق عمل قناته بسبب خليفة حفتر: أنتم غنم وحميرمصر: اتحاد شباب الصعيد يطالب رئيس الوزراء بحل مشكلات مقاولى مدينة بدربالفيديو: طبيبة تتناول 50 حبة منوم دون أن تشعر بالنعاسبالصور.. فساتين زفاف مصنوعة من البالوناتجنود "ديمونا" رقصوا بملابس نسائية بعد عودتهم من غزةفيديو: لحظة ولادة دلفين في سان دييغو الأمريكيةبالفيديو.. "بشرى" تشرح طريقة تجهيز فستان زفافها وأهم محتوياتهمنظمة: أوكرانيا وربما المتمردون استخدموا قنابل عنقودية في الصراعأمريكا: وجهنا 12 ضربة جوية للدولة الإسلامية في سوريا والعراقنجوى كرم أشعلت المواقع بـSlefie جمعتها بأعضاء لجنة Arabs Got Talentمقتل 33 على الأقل في هجمات للقاعدة في اليمناحلام: لست مغرورة .. وخامة صوت جورج وسوف ليست مميزة وتسمعها كل يومصورة لا تصدق لخارطة فلسطين قبل عام 1917راغب علامة يتغزل بهيفاء وهبيمُدرب غطس: رياضة الغطس تَحتاج لِشجاعة وتَدريبالحزب الحاكم السوداني يختار البشير مرشحه لانتخابات الرئاسة 2015لبنان: المحامية فريال الأسمر قزعون تعلن ترشحها لعضوية نقابة المحامين ضمن حفل عشاء أقامته لزملائها في بيروتكارثة سعودية .. مقتل مبتعث شاب جديد وأهله يتهمون صديقهاليمن: الأمانة العامة لجوائز رئيس الجمهورية تدشن حملة شعبية للتصويت لممثل اليمن في عرب ايدولاليمن: جمعية الأقصى تحذر من خطورة ما يجري في المسجد الأقصىلم يقتصر الاحتلال على تدمير المنازل فحسب بل سرقة الآثارمصر: اتحاد شباب الصعيد يطالب رئيس الوزراء بحل مشكلات مستثمرين بمدينة بدرعمال بناء يشتغلون على رقصات الموسيقى"مؤسسة المرصد" تكشف: المنظمات الأهلية نمو في العدد وتراجع في الدور
2014/10/21

القذافي تنبأ بالهجوم عليه من الأرض والسماء والبحر وصورة نادرة تثير جدلا كبيرا له في زيارته الأخيرة لمدينة بنغازي

القذافي تنبأ بالهجوم عليه من الأرض والسماء والبحر وصورة نادرة تثير جدلا كبيرا له في زيارته الأخيرة  لمدينة بنغازي
تاريخ النشر : 2012-08-26
طرابلس - دنيا الوطن
قال أسعد أمبية أبوقيلة صحفي وكاتب ليبي مستقل ومراسل صحيفة دنيا الوطن في ليبيا "بمناسبة مرور الذكرى 44 من ثورة القذافي في عام 1969ف التي تمر على ليبيا الجديدة لأول مرة بدون القذافي سوف نشرع في نشر عدد كبير من الصور والمواقف التي تنشر لأول مرة وحصريا عبر صحيفة دنيا الوطن وأيضا الكشف عن بعض المواقف الغريبة والعجيبة التي قام بها القذافي قبل اندلاع الحرب الليبية، هذه الصور والمواقف التي قام بها القذافي مرت مرور الكرام على الشعب الليبي في حينها ولكن عندما نسترجع الماضي نكتشف أنها ليست صدفة عابرة من القذافي بل إيحاءات وإشارات من القذافي بأن أمر ما سوف يحدث وأن هجوما كبيرا عليه سوف يشن أرضا وبحرا وجوا وأضاف أسعد أبوقيلة نبدأ من بنغازي التي أنظلقت منها ثورة 17 فبراير كانت زيارة القذافي الأخيرة إلى هذه المدينة لمشاركة جماهير بنغازي إحتفالاتها العيد 41 لثورة الفاتح وبالطبع كانت الصحف المحلية لنظام القذافي وهي الجماهيرية والشمس والفجر الجديد تصدر بعنوان واحد وهو الأخ القائد يقوم بجولة في شعبية بنغازي وسط الهتافات والأهاديج المؤكدة على التحام الجماهير الأبدي معه )) ولكن هناك صجيقة ليبية صدرت مخالفة لكل الصحف نشرت صورة مغايرة للقذافي وهي صحيفة الزحف الأخضرالثورية العدد ( 5923 ) الصادر بتاريخ 6-شوال الموافق 14-9-2010 ف هذه الصحيفة نشرت صورة كبيرة للقذافي في مقر إقامته في بنغازي وهو يبدوا حزين جدا وقلق وينظر إلى المجهول ، وأفادت مصادر الوسط الليبي في حينها أن صحيفة الزحف الأخضر نشرت هذه الصورة بتعليمات من القذافي شخصيا وتفيد نفس المصادر في حينها أنه تم تسريب أخبار عن اجتماع سري للقذافي مع القيادات الثورية في بنغازي في ذلك الحين وقال القذافي بالحرف الواحد للمجتمعين أنتم تكذبون علينا وعلى الشعب الليبي بنغازي مازالت تعاني من الفقر والظلم والرشوة والمحسوبية وكأن انجازات ثورة الفاتح لم تصل بنغازي بعد وختم القذافي اللقاء وقال هذه آخر زيارة لي لمدينة بنغازي وقد أمنع من زيارتها في المرة القادمة (( دبروا حالكم وأنتم أحرارا )),,
وختم اسعد ابوقيله بقوله للعلم ان نظام القذافي سقط بفعل ثورة السابع عشر من فبراير وبمساعدة كبيرة من حلف الناتو الذي قتل القذافي بطريقة غير مباشرة يوم يوم الخميس 20 أكتوبر 2011 عندما قصف رتل سيارات القذافي بمدينة سرت في ساحة المعركة حوالي الساعة (06:30 صباحا بتوقيت جرينتش) بواسطة طائرة بريديتور أمريكية بدون طيار وطائرة «الميراج» الفرنسية مما مكن قوات الثوار من الإمساك بالقذافي وكان قد بلغ من العمر 69 عاما وقتله بالرصاص والتمثيل بجثته ودفنه هو ورفاقه في مكان مجهول .
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف