الأخبار
فكر واربح: الحلقة الثالثة عشرالعلماء يحددون ميل النساء إلى الانتحارهذه الكرة الذكية ستساعدك على نوم مريح!جمعية قاديروف الخيرية تساعد المحتاجين في دمشقفيديو يظهر قصف القوات السورية للمسلحينمروحيات "مي-35" و"مي-28" تقتل مئات الدواعش في الفلوجةالجيش الروسي يشارك في إطفاء حرائق الغابات في سيبيريابالفيديو: سقوط صاروخ في سديروت وأضرار في المكاننجم كرة سلة أمريكي يقدم درسا نموذجيا (فيديو)ديانا حداد ترتدي الحجاب وتدعو لمتابعيها"رامز بيلعب بالنار" يتلقى علقة ساخنة من النجم العالمي ستيفن سيجال160 ألف دولار مقابل العمل في بلدة بنيوزيلنداوالتون أغنى عائلة في أمريكا للعام الثالثروسيا: القرار لأوروبا بخصوص السيل التركي أو الجنوبيموسكو تلغي القيود عن الرحلات السياحية إلى تركيامقاتلات بلجيكية تبدأ مهامها القتالية في سوريااوقاف قلقيلية تقيم مادبة افطار لخطباء وائمة مساجد المحافظةاليمن: الهيئة الوطنية الشعبية وتكتل قبائل بكيل يشاركان اليمنيين سخطهم من تحول المفاوضاتلماذا تشتري السعودية أراضي في إفريقيا؟صحيفة بريطانية تكشف عن خسائر بغداد الحقيقية في معركة الفلوجةشائعة بناء كنيسة تُشعل فتيل أزمة طائفية جديدة في محافظة المنياالكويت.. مقتل 9 أشخاص وإصابة 23 آخرين في حريقكاتب روسي: مصير بشار الأسد يعرقل اتفاق روسيا وتركيااليمن: الهيئة الوطنية الشعبية وتكتل قبائل بكيل يتقدمان برؤية لحل الازمة اليمنيةالعراق: إصابة أول مصورة صحفية في معارك تحرير الموصل أثناء مرافقتها للجيش العراقي
2016/7/1

مفاجآت الحلقة الاخيرة من مسلسل الزوجة الرابعة :الحاج فوزي الصيّاد يدخل السجن ويطلق زوجاته الاربعة دفعة واحدة

مفاجآت الحلقة الاخيرة من مسلسل الزوجة الرابعة :الحاج فوزي الصيّاد يدخل السجن ويطلق زوجاته الاربعة دفعة واحدة
تاريخ النشر : 2012-08-16
غزة - دنيا الوطن
في الحلقة الاخيرة من  مسلسل «الزوجة الرابعة» فسيسجن مصطفى شعبان بتهمة تعدد الزوجات، بعد زواجه من «درة» فى حين أن زوجاته الأربع لا تزلن على ذمته، لأن هبة مجدى التى طلقها كانت لا تزال فى فترة العدة، وبالتالى ستعتبر المحكمة أن رجوعه إليها وارد على أى حال، وبالتالى كان عليه ألا يتزوج للمرة الخامسة بدون انتهاء فترة العدة، وبعد أن تنتهى أزمة مصطفى شعبان يقرر طلاق كل زوجاته مرة واحدة، بعد ندمه على التعدد الذى كان يحرص عليه طوال الأحداث. 
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف