الأخبار
مصر: فى الاسماعيلية..حملة مكثفة لرفع جميع السيارات المتروكة وازالة الاشغالات بأحياء المحافظةالسيسى لرجال القوات المسلحة: "جئت لكم بالزى العسكرى احتراما وتقديرا لكم"المكسيك: العثور على أكثر من 9 آلاف تأشيرة دخول مسروقة إلى الولايات المتحدةالحوثيون: وقف القتال في اليمن خلال رمضان قيد المناقشةأهالي العسكريين اللبنانيين المخطوفين يعتصمون أمام السفارة القطرية في بيروتالبرلمان العربي يعقد إجتماع طارئ لمناقشة مستجدات العمليات الإرهابية على بعض الدول العربيةالوكالة الدولية للطاقة الذرية: محادثات "النووي الإيراني" شهدت تقدمًاالكشافة الفلسطيني يوجه رسالة أممية ويسلمها للجنة الدولية للصليب الأحمرمصر: المؤسسة المصرية النوبية: مرتضى اهان النوبة كلها ولم يهين المرغني فقط وسنقاضيه هو والابراشي لعنصريتهمهيئة الأسرى: أسرى "ايشل" يشتكون الحشرات وتضييقات الإدارةالجامعة العربية الأمريكية تشارك في مؤتمر بعنوان "تعليم السلام في القرن الحادي والعشرين"قوات الأمن الوطني تلبي نداء مواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة من سكان مخيم جنين بترميم منزلهحياة الضابط الإسرائيلي الذي قتل الطفل كسبة لم تكن مهددة لحظة إطلاق النار المتكرر عليهفيديو : قصيدة تهنئة لطلبة فلسطين الناجحين في التوجيهي​"مهجة القدس": الاحتلال يمنع عائلة الأسير المريض معتصم رداد من زيارتهقوات الأمن الوطني الفلسطيني تشارك في تشييد وترميم أضرحة شهداء الجيش العراقينائب محافظ أريحا والأغوار يستقبل وفد المؤسسة الخيرية الملكية البحرينيةحماس بمخيم جباليا توزع مساعدات بقيمة 238,000$ على الأسر المحتاجةنائب محافظ أريحا والأغوار يستقبل وفد المؤسسة الخيرية الملكية البحرينية​"مهجة القدس": الاحتلال يمنع عائلة الأسير المريض معتصم رداد من زيارتهصراع الحياةوداع أشبال غزةبين الحقيقة والرسمالرسم بالقهوةالحب بعد الستين
2015/7/4
عاجل
السعودية..مقتل المطلوب يوسف الغامديالسيسي: مئات "الارهابيين" قتلوا في شمال سيناء الاربعاء الماضيالسيسي: حجم القوات في سيناء تشكل 1% من الجيش المصريالسيسي: هجمات شمال سيناء مخطط لها امنيا و اعلامياالسيسي: استهداف النائب العام كان له اهداف امنية و سياسيةالسيسي: الامور في مصر مستقرة و تحت السيطرة

شاب‮ ‬يذبح شقيقة زوجته ويطعن والدتها لأنها طلبت منه الطلاق في‮ ‬ولاية معسكر بالجزائر

تاريخ النشر : 2012-08-07
غزة - دنيا الوطن
اهتز الوسط الحضري‮ ‬لمدينة المحمدية في‮ ‬ولاية معسكر‮ ‬يوم أمس،‮ ‬على خبر مقتل فتاة نحرا من طرف زوج شقيقتها في‮ ‬حدود الساعة 6.30 ‬صباحا،‮ ‬في‮ ‬حادثة صنعت مشهدا رهيبا واختلفت بشأنها الروايات حول الدوافع والأسباب‮. ‬الجاني‮ ‬الساكن في‮ ‬مدينة سيڤ كان قد تنقل صبيحة نفس اليوم نحو مدينة المحمدية،‮ ‬وتحديدا بدوّار جبور الواقع بالضاحية الجنوبية،‮ ‬أين دخل خلسة داخل مسكن عائلة زوجته التي‮ ‬كانت على خلاف عائلي‮ ‬معه قبل أن تلحظه الضحية‮ ''‬س‮. ‬شهرزاد‮'' ‬البالغة من العمر 18 ‬سنة وتصيح لتوقظ ذويها،‮ ‬قبل أن‮ ‬يسارع إلى تعنيفها بقوة مشهرا سلاحا أبيضا،‮ ‬نحر به ضحيته التي‮ ‬لفظت أنفاسها الأخيرة بفناء المسكن،‮ ‬ثم أقبل على توجيه طعنات إلى والدتها‮ ''‬ب.خ‮'' ‬البالغة من العمر 51 ‬سنة على مستوى الرقبة استدعت تحويلها إلى مصلحة الاستعجالات بالمؤسسة الاستشفائية الجامعية لوهران‭ ‬في‮ ‬حالة خطيرة‮. ‬وبحسب مصادر محلية،‮ ‬فإن الزوج الجاني‮ ‬الذي‮ ‬يشتغل في‮ ‬مهنة البناء،‮ ‬والذي‮ ‬لايزال في‮ ‬حالة فرار بحسب أولى المعطيات،‮ ‬اندفع إلى فعلته كردة فعل‮ ‬غاضبة إزاء رفض زوجته العودة إلى مقر مسكنها العائلي‮ ‬نتيجة خلافات عائلية كانت قد نشبت بينهما،‮ ‬ولم تفلح معها مساعي‮ ‬الصلح قبل أن تقرر قرينته طلب الطلاق‮. ‬وقد قامت مصالح الدرك الوطني‮ ‬لإقليم المحمدية بتوسيع نطاق اختصاصها إلى مدينة سيڤ‮. ‬وقد تم نقل جثة الضحية إلى مصلحة حفظ الجثث بالمؤسسة الاستشفائية العمومية‮ ''‬دحو دحاوي‮'' ‬في‮ ‬المحمدية‮.‬
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف