الأخبار
سفير فلسطين لدى السعودية يتفقد حجاج مكرمة خادم الحرمين الشريفين"العدالة والتنمية" في مجلس النواب يستجوب وزير التعليمبينيت يصف الاستيلاء على منازل فلسطينيين بسلوان بــ الخطوة التاريخية"تقرير: الاحتلال قتل 15 فلسطينيا واعتقل 565 خلال سبتمبرالمالكي: الأردن يعتزم تقديم اقتراحًا لمجلس الأمن خلال شهر لإنهاء الاحتلالالمستوطنون في الجولان يتسلحون استعدادًا لحرب مع حزب اللهالاحتلال يصادق على بناء 2610 وحدة استيطانية بالقدس المحتلةبيت لحم: القبض على مشعوذة احتالت على مواطنة بـ 300 ألف شكيلنجاح اختبارات تشغيل محطة كهرباء غزةمحافظة عنابة تلتفت للباحثة عائشة خلاف وتكرم إصدارها "فلسفة الموسيقى التجربة الحسية والجمالية"مصر: وزير المالية: أتوقع نجاح قمة "مصر الاقتصادية" في جذب المشروعاتشاهد الإثبات الأول يؤكد أن إماراتيين تدربوا وقاتلوا في "داعش"وزارة العدل المغربيّة تؤكّد أنَّ القاضي محمد عنبر لم يعد من منتسبيهاحكومة بنكيران تبحث تعديل مشروع قانون صناديق التقاعد المغربيّةسوريا: سورية.. غارات ومعارك متواصلة على أطراف كوبانيسوريا: مقتل 41 طفلا على الأقل في هجوم مزدوج بحمصالعراق: العراق: عشائر الجبور تصد هجوما لداعش في الضلوعيةفرنسا ترسل مقاتلات إضافية إلى الخليج لمواجهة داعشسوريا: مقاتلات أميركية تقصف مواقع لداعش شمال سوريةاكتشف تطبيقاً لإدارة وتنظيم الصور في "آيفون"1.9 مليون مسافر عبر مطار أبوظبي في أغسطس بنمو 24.8%تغيرات سريعة وتكامل عالمي لدبي وإفريقيا حول الفرص والتحدياتمصر عرضت تدريب قوات ليبية لمواجهة خطر "الدولة الإسلامية"63 ٪ من سكان الدولة يفضلون بطاقات الائتمانإير آسيا الماليزية تدرس تشغيل رحلات إلى دبيمصر: عرب وأجانب يناقشون اجتهادات المصري الراحل نصر أبو زيد في مؤتمر بالقاهرةالنفط يغلق منخفضا مع استمرار الاتجاه النزولي وخفض السعودية للأسعارالاسترليني يقترب من أعلى مستوى في عامين مقابل اليوروأسهم أوروبا تغلق منخفضة بفعل بيانات ضعيفة وقلق حول أرباح الشركاتالذهب يرتفع مع تراجع الأسهم الأمريكية لمخاوف بشأن إيبولا
2014/10/2

الأزهر يحسم الجدل: "الحجاب" عادة وليس فريضة إسلامية

الأزهر يحسم الجدل: "الحجاب" عادة وليس فريضة إسلامية
تاريخ النشر : 2012-07-26
غزة - دنيا الوطن
منح الأزهر شهادة الدكتوراه للشيخ مصطفى محمد راشد في الشريعة والقانون، بتقدير ممتاز، عن أطروحته التي تناول فيها ما تشيع تسميته بـ "الحجاب" (غطاء الرأس الاسلامي) من الناحية الفقهية، مؤكدا أنه ليس فريضة اسلامية.

وأشار الشيخ في رسالته إلى أن "تفسير الآيات بمعزل عن ظروفها التاريخية وأسباب نزولها" أدى إلى الالتباس وشيوع مفهوم خاطئ حول "حجاب" المرأة في الإسلام "المقصود به غطاء الرأس الذي لم يُذكره لفظه في القرآن الكريم على الإطلاق".

واعتبر الشيخ راشد أن بعض المفسرين رفضوا إعمال العقل واقتبسوا النصوص الدينية في غير موقعها، وأن كل واحد من هؤلاء فسرها إما على هواه بعيدا من مغزاها الحقيقي، وإما لنقص في "القدرات التحليلية لديهم ناتج عن آفة نفسية"، والسبب في ذلك يعود إلى تعطيل الاجتهاد رغم أن المجتهد ينال حسنة من الله حتى وإن أخطأ.

ويرى أصحاب هذا الرأي أن السبب في ذلك يكمن في قاعدة "النقل قبل العقل" المعتمدة في البحث الاسلامي.

آيات خصت بنساء الرسول وأخرى اقتصرت على ستر النحور

وينطلق معارضو فرضية "الحجاب" في الإسلام من تفسير غير صحيح من وجهة نظرهم للآية (53) من سورة "الأحزاب"، التي جاء فيها {وإذا سألتموهن متاعًا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا إن ذلكم كان عند الله عظيما}، إذ يرى هؤلاء أنها تخص أمهات المؤمنين فقط، وضرورة وضع حاجز بينهن وبين صحابة الرسول.

وجاء أيضا في الآية (59) من السورة ذاتها: {يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يُدنين عليهنّ من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما}، والتي نزلت بحسب قولهم لتحض الحرائر على وضع ما يستر وجوههن كي لا يكن عرضة لرجال يسترقون النظر إليهن كما يفعلون مع الجواري.

كما يؤكد من يتبنى هذا الفكر أن الآية رقم (31) من سورة النور: {وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخوانهن أو بني إخوانهن أو بني أخواتهن أو نسائهن أو ما ملكت أيمانهن أو التابعين غير أولي الاربة من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون}، نزلت للإشارة بستر النحر، أي أعلى الصدر والعنق، بسبب انتشار حالة سادت عند نساء العرب لا يسمح بها الإسلام.

ويرى مهتمون أن الأزهر قطع الشك باليقين، وأنهى النقاش الدائر حول الحجاب وما إذا كان "عادة أم عبادة" ليصرح وبشكل قاطع أن الدين الاسلامي لم يفرضه.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف