الأخبار
الاردن: مجمع الملك فهد لطباعة المصحف يوزع 278 مليون نسخة من مختلف إصدارات المجمعافتتاح سوق البسطة 3 في حلبة البحرين الدوليةالأرصاد لدنيا الوطن: الإنقلاب الشتوي يبدأ يوم الاثنين ولا يوجد منخفض جوي الأسبوع القادمالعراق: انصار السيد الصرخي: الطائفية في البلد سفكة دماناباشراف اتحاد لكرة القدم..الألماني " كاى " يفتتح دورة مدربي قطاع الناشئين في محافظات غزةوفد من جبهة النضال يشارك في الحفل التأبيني بذكرى رحيل القائد كيم جونغ إيل في سفارة كوريا الديمقراطية الشعبية بدمشقبالصوروالفيديو: حكم عليهن بالسجن خمس سنوات ... فنانات سوريات تحت قائمة " الإرهاب" عام 2014الاردن: مركز دراسات الشرق الأوسط ينظم ندوة بعنوان " تحولات الصراع العربي الإسرائيلي"موكب جنائزي مهيب في تشييع الشيخ علي بن محمد الجفيلة الكثيري شيخ مشايخ آل كثير بالسعوديةالاغاثة الزراعية تنفذ ورش لمقاطعة البضائع الاسرائيلية في جنينالكتلة الإسلامية تكرم 18000 معلم في يوم المعلم الفلسطينيلقاء ثقافي في صالون الدكتورة أفنان دروزة ونقاش إثرائي لكتاب الشاعر طارق عبد الكريمقراقع : قضية حرية الاسرى وحقوقهم عنوان العام القادمتدهور الوضع الصحي للاسرى علاء الهمص ومحمد راشد وموسى صوفانفاعلوا خير ينفذون سلسلة من مشاريع تأثيث البيوتإدارة سجن "عوفر" تنفذ حملة تنقلات واسعة وتُهدد بفرض عقوباتالعراق: الجمعية العراقية لحقوق الانسان تشارك في زيارة لمخيم كبارتو بدهوك لتفقد اوضاع النازحينجمعية الإغاثة الطبية الفلسطينية تعقد " مؤتمر دعم الشباب للمرأة"الصيفي :الإحتلال يعزز من إقتحاماته كدعاية إنتخابية مغرضة لهأبو ليلى: "الفيتو" خيار الولايات المتحدة الأمريكية لإبطال مشروع القرار الفلسطينيإنهاء العزل الإنفرادي لـ 12 معتقل وتحسين شروط عزل الأسير نهار السعديشهيد في إنفجار بأحد مواقع التدريب التابعة لكتائب القسام في رفح‫‫الجمعية الإسلامية بالنصيرات تنفذ مشروع توفير الاجهزة التعويضية والادوات المساعدة للجرحى المعاقينإختتام فعاليات ماراثون " هيا نمشي معا 3" في مدينة جدة بمشاركة أكثر من 500 شخص من ذوي الإعاقةمصر: تقارير تتوقع توقيع عقود بين دول الخليج ومصر مع روسيا لشراء غواصات نوويةوفد من فدا رفح يهنئ حركة حماس بذكرى انطلاقتهم ال27التوجيه السياسي ودار الافتاء يقيمان محاضرة دينية في مدرسة الاستخبارات العسكريةصورة مسرّبة وصادمة ل"هبة نور" قبل عمليات التجميل .. لن تعرفهامحافظ جنين يلتقي وكيل وزارة شؤون المراةفي الذكرى السادسة لعدوان 2008-2009 أسابيع أوروبية واسعة لرفع حصار غزةالوحيدي يوجه رسالة حول الأسرى إلى زعماء وأمناء المنظمات الدولية والإنسانية بمناسبة العام الجديدلأول مرة في قطاع غزة: تدريب بنظام المحاكاة لمناهج التدريب المهني والتقنيهذا ما فعله حازم الشريف حقا عندما أعطته أحلام العلم السعوديالإتحاد العام لعمال فلسطين ينهي مشاركته في أنظمة الحماية الإجتماعية العربيةجمعية وصال للتنمية الصحية والمجتمعية تنظم فعاليات مشروع الدعم النفسي الاجتماعي لأطفال غزة
2014/12/18

سعوديات يعرضن أنفسهن للزواج لاستكمال شرط المحرم

سعوديات يعرضن أنفسهن للزواج لاستكمال شرط المحرم
تاريخ النشر : 2012-07-23
غزة - دنيا الوطن
انتشرت في الآونة الأخيرة حسابات خاصة على شبكات التواصل الاجتماعي "فيسبوك وتويتر" لسعوديات مبتعثات، يعرضن أنفسهن للزواج "الصوري"، بهدف استكمال شرط "المحرم"، ضمن الشروط الخاصة بالابتعاث للدراسة بالخارج.

حيث إن قضية "محرم الطالبة المبتعثة" عادت مرة أخرى عقب تصاعد حدة الخلاف حول شرعية سفر الطالبة إلى البعثة بمفردها أو ضرورة وجود محرم، خاصة بعد ظهور أسماء مستحدثة للزواج هدفها "تحليل" مرافق المبتعثة.

واستنكر الدكتور المحامي عدنان الزهراني شرط وجود "المحرم" وسفره وبقائه مع المبتعثة حتى انتهاء دراستها، كشرط أساسي لابتعاث الطالبة لخارج السعودية.

مؤكداً أنه لا يوجد أي دليل شرعي يحرم سفر المرأة من دون محرمها، أو دليل يوجب بقاءها معه حتى انتهاء بعثتها، خاصة إذا أذن لها وليها بذلك.

ويأتي ذلك في وقت انتشرت فيه مواقع خاصة بزواج المبتعثات السعوديات، وحسابات شخصية لسعوديات على مواقع التواصل الاجتماعي، يعرضن أنفسهن لزواج "المبعاث أو الزواج الصوري" وأسماء أخرى لغرض إكمال أكثر الشروط تعقيداً في الابتعاث وهو وجود "المحرم".

وصرح الزهراني أن الزواج الصوري غير شرعي في الواقع، والعلاقة الناتجة عنه لو حدثت تعد علاقة غير شرعية، ومتى ما رغب الشخصان في تصحيحه شرعاً يمكن ذلك، ولا يوجد مانع شرعي من ذلك في أية لحظة.

وفي سياق ذاته أكد الدكتور محمد حسن عاشور، المستشار التربوي والأسري، أن هذا الزواج هو أحد أشكال التحايل على الشرع.

وأضاف: إنه "في الآونة الأخيرة انتشرت أسماء كثيرة، وكذلك صفحات تواصل اجتماعي لما يسمى الزيجات الحديثة من مثل: المسفار، والصيفي، والفندقي، وزواج الابتعاث، وغيره من هذه الأشكال".

ويعتبر "عاشور" إطلاق لفظ زواج على كل هذه الأشكال من الارتباطات جريمة تربوية ونفسية. وقال "في الواقع، هي علاقات محرمة، يتحفظ عليها الشرع نفسياً واجتماعياً، وإن كانت غير متساوية مع بعضها في الحلال والحرام".

مواقع خاصة بزواج المبتعثات

وتواصلت صحيفة "الشرق الأوسط" مع عبدالله الجبرتي، وهو أحد أصحاب المواقع الخاصة بزواج المبتعثين والمبتعثات، الذي كشف بدوره أن موقعه "الحاصل على شهادة من منظمة الحقوق الفكرية في بريطانيا"، يختص بالسعوديين والسعوديات فقط.

وأكد وجود الكثير من الطالبات اللاتي حصلن على موافقة الابتعاث من وزارة التعليم العالي، ولكن نظراً لعدم وجود محرم لهن لم يتمكن من السفر وإكمال مسيرتهن العلمية.

كما أن هناك الكثير من الشباب ممن يطمحون إلى إكمال مسيرتهم العلمية، و"لكن شروط الابتعاث لا تنطبق عليهم".

ويؤكد "الجبرتي" حرصه على أن تكون جنسية المشترك والمشتركة في موقع الزواج سعودية.

ويضيف "وصلنا في وقت قصير إلى أكثر من 150 مشتركة وأكثر من 170 مشتركاً، مما يعطي مؤشراً على مدى أهمية وجود مكان يلتقي فيه المبتعثون والمبتعثات أو من يرغب في الارتباط بهم".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف