الأخبار
الارتباط العسكري الفلسطيني ينظم إفطارا للأطفال الأيتام بمدينة قلقيليه ويزور أسرة شهيدالدكتور مصطفى البرغوثي: تفجيرات مطار استطنبول لا تمت للانسانية بصلةالدكتور مصطفى البرغوثي: يدين قرار محكمة الاحتلال بالحبس المنزلي لوالد الشهيد عليانإصابة 15 مواطنا في شجار عائلي ببلدة يعبد جنوب جنينشركة صينية تصدر تقليدها لسيارة بورشدراسة: السيارات الألمانية والكورية هي الأكثر موثوقيةتتويج أقبح كلبة في العالم لـ2016 في كاليفورنيافتاة مصرية اختارها أمين عام الأمم المتحدة من بين 600 مرشحنصائح هامة تجنب سرقة معلوماتك الشخصية من الهاتفتخيل نفسك تسكن في مدينة تحت الأرض!مصنع "أفتوفاز" ينوي توسيع إنتاجه المخصص للمعوقينفولكسفاغن تسحب سياراتها Multivan العائليةماذا يجري على الانترنت في كل ثانية؟الأحجار الكريمة تكشف سر الماء على الأرضأردوغان يحقق شروط بوتين الثلاثةإخراج فيلم عن سيبيريا في فرنساعبد العزيز جاسم: عيب على عادل إمام الإساءة إلى قطروداعا للشيخوخة!! اختبار أول عقار لمكافحة التقدم في السناتفاق دولي على إنشاء منصة قمرية مأهولةالحيوانات الأليفة مفيدة لصحة صاحباتها"بركسيت" يلحق أضرارا بالعلوم في بريطانيابالفيديو من شبه جزيرة القرم.. علماء الآثار يكتشفون بقايا مدينة قديمة تحت الماءعلماء يخترعون قارورة بلاستيكية مثاليةموسكو: لم نبحث استئناف الرحلات السياحية مع تركيامفوضية رام الله والبيره ومديرية الزراعه تنظمان محاضره بعنوان "خبز النحل"
2016/6/29

مفاجأه.. جيش سورية الحر يعلن رسميا مسئوليته عن اغتيال عمر سليمان

مفاجأه.. جيش سورية الحر  يعلن رسميا مسئوليته عن اغتيال عمر سليمان
تاريخ النشر : 2012-07-22
القاهرة- دنيا الوطن-عبيرالرملى
كشفت مصادر رسمية بالجيش السوري الحر أن اللواء عمر سليمان - نائب الرئيس المصري السابق ورئيس الاستخبارات المصرية السابق - قد قتل في تفجيرات دمشق، حيث كان سليمان حاضراً في اجتماع "خلية الازمة" السورية، قبل أيام، وأكدت المصادر أن "سليمان" قد تم نقله مصابا بإصابات بالغة إلى الولايات المتحدة الأميركية، فى محاولة لإنقاذ حياته، قبل أن يلقي حتفه هناك.

جدير بالذكر أن "فيصل القاسم" - الإعلامي الكبير - كان أول من فجر نبأ اغتيال اللواء عمر سليمان، إلى جانب زعير شومير - رئيس الاستخبارات الاسرائيلي السابق وعدد من كبار قيادات النظام السوري فى عملية للجيش السوري الحر
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف