الأخبار
مصر: إيهاب الخولي: يجب أن تدفع جماعة الإخوان فاتورة أخطائهابعد شائعة وفاتها .. الفنانة صباح بخير وطلبت من ممرضتها أكلة مجدرةمصر: العشاى : مظاهرات 28 نوفمبر ستتصدى لها النساءالهباش يلتقي أعضاء المكتب السياسي لحزب جبهة التحرير الوطني الجزائريلبنان: افتتاح مؤتمر سوء الممارسة الطبية والاستشفائية في لبنانالنائب المصري: سحب جنسيات المقدسيين دليل على إفلاس وعجز الاحتلالالأورومتوسطي يدعو إلى التحقيق في عدد من الانتهاكات على هامش الانتخابات النيابية والبلدية البحرينيةجامعة الأزهر بغزة تنظم يوماً علمياً حول التأثيرات الإكلينيكية للغدة الدرقيةالمقاومة الشعبية: الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة ضد شعبنا تنذر بانفجار يتحمل مسئوليته الاحتلالمحاكم الاحتلال تمدد اعتقال (67) أسيراًالمجلس الوطني الفلسطيني يطالب بمحاربة قانون يهودية الدولة ونظام الفصل العنصري الإسرائيليشركة حرزالله للصرافة الراعي الرسمي لنادي اتحاد خان يونس لموسم 2014/2015المواصفات والمقاييس تعقد دورة تدريبية حول بناء القدرات ومهارات فحص المصاعداليمن: مركز التحدي للعلاج الطبيعي يقيم دورة تدريبية في التمارين العلاجية ومخاطرهاتأخر الرحلات الجوية بمطار أبوظبي الدوليالسودان: د عصام نائب رئيس حركة تغيير السودان:الاجماع وافق علي مبادرة الحركة لتوحيد المعارضة السودانيةبشور استقبل جبهة التحرير الفلسطينية الطرفان يشيدان بالهبة الشعبية في القدساليمن: التنوير للتنمية تنفذ دورة تدريبية حول برنامج التوعية المجتمعية بمخرجات الحوار الوطني فيما يخص المرأةمصر: د. صديق عفيفي يضع روشته شاملة للنهوض بالتعليموكيل وزارة العمل يلتقى وفد خبراء منظمة العمل الدولية"العمل الزراعي" يوزع مستلزمات سماد ونايلون وخلايا نحل على المزارعينالعراق: المرجع الصرخي يحذر الرموز كونهم سيكونون اهدافا في المرحلة القادمة لاثارة الشارعمركز الدراسات النسوية يصدر دراسة حول المرأة في الاحزاب والنقاباتالاغاثة الزراعية تناشد المزارعين إتباع ارشادات لتخفيف من أضرار المنخفض الجويعيسى: يهودية الدولة قضية تحمل اهدافا سياسيةخلال لقاءه محافظ رام الله د. ليلى غنام أبو عين : يجدد الدعوة لتشكيل لجان حماية شعبية للقرى والبلداتالشرطة تنظم محاضرة حول اليات التعامل مع العنف في جامعة النجاح الوطنيةالزيتونية: نتيجة التعادل جيدةمصر: الرئاسة المصرية تدرس تشكيل فريق رئاسى برئاسة البرادعى ووائل غنيم واسراء عبد الفتاح والمصالحةتوقيف ثلاثة أشخاص ببركان قاموا بنشر شريط فيديو تحريضي على شبكة الانترنتطوني قطان يلتقي بالملحن سليم سلامة الأسبوع المقبل في لبنانالفرقان تزور خيم النازحين في مخيم الكرامة بعد العاصفة الجويةالشعبية: إقرار مشروع قانون "الدولة اليهودية" إمعان في العنصرية وخطر يهدد الوجود الفلسطيني بالداخلحجز كمية من مادتي "الكِيفْ" و"الطَّابَة"بلدية طولكرم تنظم دورة تطريز يدوي
2014/11/24

عميد المعاهد الأزهرية : لدينا خطة لتطوير الكادر ' الأكاديمي والإداري

عميد المعاهد الأزهرية : لدينا خطة لتطوير الكادر ' الأكاديمي والإداري
تاريخ النشر : 2012-07-18
غزة - دنيا الوطن
في مدينة غزة , وبالتحديد بالقرب من جامعة الأزهر يقع المعهد الأزهري، الذي أنشئ في عام 1954 م , إبان حكم الإدارة المصرية في ذلك الوقت , حيث كان من أوائل منابر  العلم الشرعية في  قطاع غزة، والتحق به العديد من الطلبة في غزة ليكملوا دراستهم العليا  في دولة مصر بعد ذلك في علوم الدين والدنيا فتخرج منه المهندسون والأطباء , والمعلمون , واستمر المعهد إلي وقتنا الحاضر في تخريج العديد من الطلبة الذين التحقوا بالجامعات المصرية في مصر أو الجامعات الفلسطينية بغزة وبالأخص الجامعة الإسلامية وجامعة الأزهر , 

عميد المعهد في حوار خاص ..

وفي سياق ذلك تحدث عميد المعاهد الأزهرية الشيخ الفاضل / إسماعيل حمدان بليل , وهو من علماء الشريعة في غزة , ويحمل درجة الماجستير والدكتوراه في العلوم الشرعية وهو أستاذ مساعد في جامعة الأزهر – بغزة ,  ولديه العديد من البحوث والمؤلفات العلمية منها 'محاضرات في النحو , محاضرات في التفسير , دراسات لغوية من القران الكريم والسنة النبوية , ونحو أسرة فلسطينية أفضل 'وهو أب لخمسة من الأبناء  , التحق في صفوف حركة فتح في عام 1975 م , وتولى العديد من المهام وكان  عضوا في اتحاد المعلمين الفلسطينيين في ليبيا  1975-1981 م ,  مثل فلسطين في عدة مؤتمرات دولية  , وعضوا بنقابة العاملين في جامعة الأزهر بغزة – كتلة الشهيد ياسر عرفات , ورئيس قسم الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر – غزة ,.

إلي أن تم تكليفه بإدارة المعاهد الأزهرية ,

العلاقة التاريخية بين المعاهد الأزهرية والأزهر الشريف ..

وبين  فضيلة الشيخ إسماعيل بلبل في حديث لمراسلنا أن المعاهد الأزهرية هي امتداد للمعاهد الأزهرية في مصر وأضاف ' بحمد لله لقد تم افتتح المعهد الديني في غزة عام 1958 م , وكان يقوم بالتدريس فيه نخبة من كبار العلماء المصريين الوافدين من مصر إلي غزة , وكذلك نخبة متميزة من العلماء الفلسطينيين الذين تخرجوا من الأزهر الشريف بالقاهرة من أمثال  محمد  خلوصي بسيسو   , والشيخ رمضان الشاعر وغيرهم , وكان الهدف من أنشاء هذه المعاهد نشر التعليم  الديني الوسطي بعيداَ عن التطرف وكذلك توطيد العلاقة بين الأزهر  ' علماء وطلاب ومناهج وإداريين ' في مصر وفلسطين والحمد لله أثمرت الشجرة الأزهرية ثماراَ يافعة , وتخرج من المعاهد الأزهرية في فلسطين , الآلاف من الطلبة الذين صاروا فيما بعد أطباء ومهندسين ومدرسين وغير ذلك '

خطة لتطوير المعهد الأزهري بغزة ..

وفي سياق الرد على سؤالنا أجاب فضيلة الشيخ إسماعيل بلبل ' عن وجود خطة تنقسم عدة أقسام من أجل تطوير المعاهد الأزهري , حيث يكون الجزء الأول في ' تطوير الكادر العلمي ويشمل المدرسين والإداريين حثي يواكب الجميع التقدم العلمي والتكنولوجي علاوة على علوم الدينية , إما الجزء الثاني ' فقد  تم تكوين مجلس أكاديمي من الخبراء لمتابعة الطلاب والطلبة والوقوف على تحصيلهم من المواد المشروحة وكذلك رفعنا نسبة القبول في المعاهد الأزهرية إلي 80% حتى  يتخرج طلاباَ لديهم القدرة على الدراسة في الجامعات وفي جميع التخصصات وخاصة العلمية كالطب والصيدلة والهندسة , وسيعقد في هذا العام دورات لم نجد فيه النبوغ والذكاء في  المواد الدينية ., وهذا الدورات ستكون بداخل غزة ومصر لدارس العلوم الشرعية ليتخرج الطالب فاهماَ لدينه حق الفهم وإذا ما اعتلى منبراَ للخطابة عليه أن يعرف أن المطلعين أمامه هم أناساَ على مستوى عالي من الفهم والذكاء وأن لا يشطح في خطبة الجمعة مثلا َولا يشرق ولا يغرب '

رسالة للطلاب وطالبات المعاهد الأزهرية ..

وفي سياق ذلك وجه فضيلة الشيخ إسماعيل بلبل رسالة إلي كل الدراسيين والدارسات وعلى وأضاف ' على الجميع أن يبتغي وجه الله في دراسته وأن يجعل كل دراسته ابتغاء ورضاء الله وأن يضع نصب  عينيه أن هناك دورا ينتظره لخدمة هذا الدين والوطن , والدراسة بدون تقوى دون تعلق بحبل الله لا تفيد صاحبها إلا مؤقتاَ , فعليكم بالجد والمثابرة , وكما قال الشاعر :

تعلموا في ربيع العمر واقتنصوا ... من كل سفراَ مفيداَ خير ما فيه

فالطفل يرضع من أخلاق مرضعه .. قبل اللبان الذي تنصب فيه

رسالة إلي الرئيس محمود عباس ...

وفي الأخير وجه فضيلة الشيخ رسالة إلي السيد الرئيس محمود عباس قال فيها ' أوصى الرئيس بتقوى الله العظيم وأن يختم حياته الدنيا بتشجيع التعليم الديني الأزهري الوسطي وأن ينتبه إلي هذا الصرح العلمي من أجل أن يعيد للإسلام مجده وهو المسئول أمام الله عن مساعدة العاملين فيه للوصول إلي تحقيق الأهداف الأزهرية الوسطية , وأقول له كان الله في عونك على تحمل أعباء هذا الشعب , راجين له الله التوفيق والسداد .

 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف