الأخبار
كتائب شهداء الأقصى تحذر الإحتلال: إفشال إتفاق المصالحة يعني إعدام التهدئةالمطران عطاالله حنا يعود الاعلامية الفلسطينية ايمان عياد بعد الوعكة الصحية التي المت بهاالشيخ تيسير التميمي يزور المطران عطاالله حنا في القدسرئيس البرلمان العربي يشيد ببدء تطبيق المصالحة الفلسطينيةالاحتفال بتخريج دورة للشرطة السياحية في هيئة التدريب في أريحااليمن: دور المرأة ضمن فعاليات العروض المسرحية التوعوية بخيمة المرحلة الانتقالية بمأربدبي.. القبض على عصابة متخصصة بسرقة عملاء البنوكمبيعات "تويوتا" تتجاوز 10 ملايين سيارة سنوياالسعودية تعلن عن 11 حالة إصابة جديدة بفيروس "كورونا""أجناد مصر" تتبنى استهداف العميد أحمد زكىتأجيل محاكمة البلتاجى وحجازى فى قضية تعذيب ضابط رابعةمحامي نادي الاسير يقوم بزيارة الاسيرة المحامية شرين العيساويمميش: عائدات قناة السويس 40 مليارًاالخارجية السورية: الشرعية الحقيقية سيحددها الشعب السورى بكامل حريتهقرار دولي بوقف تمويل سد النهضة الإثيوبي
2014/4/24

علياء المهدي تُثير الجدل مجددا... شاهد الصور

علياء المهدي تُثير الجدل مجددا... شاهد الصور
تاريخ النشر : 2012-07-11
غزة - دنيا الوطن
وضعت الناشطة السياسية علياء المهدي , عددا من الصور علي صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك , لتثير جدلا جديدا.

واستخدمت علياء صورتها الشهيرة التي ظهرت فيها عارية تماماً، وقامت بتغطية جسدها بنقاب أسود تعقيباً على فوز الدكتور محمد مرسي برئاسة الجمهورية.

أما ثاني صورة نشرتها علياء فكانت لامرأة منقبة داخل أحد محلات بيع خطوط المحمول، مرفقة الصورة بتعليق: " نقاب ونضارة شمس .. ومفيش جوانتي.

وكانت الصورة الثالثة , تجمع بين فتاتين إحداهما ترتدي ملابس قصيرة تخرج من نفق مظلم بينما الأخرى المنقبة تدخل النفق، وكتبت علياء علي الصورة "صورة بألف كلمة"، وانطلقت التعليقات التي ترى أن مصر في طريقها إلى الظلام مع بروز الإخوان المسلمين في الساحة، بينما الأغلبية أكدوا على فكرة حرية الملبس ورفض نقد أي زي للمرأة مهما كانت تفاصيله ما دمنا نتحدث عن الحرية، في حين أخذ البعض موضوع الصورة بشكل متشدد مؤكدين أنها دعوة للانفلات الأخلاقي في مصر من قبل العلمانيين.

وعلى الرغم من أن كل شخص له مطلق الحرية في صفحته الخاصة على الفيسبوك، إلا أن صفحة علياء المهدي تنال نسبة متابعة عالية من قبل الفيسبوكيين لمعرفة آرائها المختلفة ما بدء علو صوت التيار الإسلامي في مصر.



اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف