الأخبار
امال حمد : الرئيس أبو مازن والقيادة تسعى لوقف العدوان على غزة وكل الخيارات اصبحت مفتوحةمركز "إعلام" يطالب بالتحقيق الجدي بالإعتداء على الصحافي فراس خطيبتشكيل لجنة أو مجموعة وطنية لوضع خطة للحكومة لمكافحة جرائم الفساد في الدواء والغذاء برام اللهاتحاد لجان العمل النسائي يدعو للمشاركة النسائية الواسعة في فعاليات التضامن مع غزةتضامنا مع أطفالنا في غزة الغاء المهرجان السنوي فرحة عيد بعد سقوط اكثر من 160 طفل من الشهداءمصر: إحاله مدير مدرسه المستقبل رقم "1" و42 وكيل ومعلم خبير ومعلم أول وإخصائي وإدارالي التحقيقاتكتائب المقاومة الوطنية تطلق 9 صواريخ 107 و6 صواريخ غراد و5 قذائف هاون وتقنص جنديين إسرائيليينمنفذية صور في الحزب السوري القومي الإجتماعي تتضامن مع غزةالسويد : مظاهرة حاشدة وسط العاصمة ستوكهولم تنديدا بالعدوان الإسرائيليالتوظيفات والاستثمارات الأمريكية للحركات الأنفصاليةالضمير : قطاع غزة يمر بظروف غير إنسانية، فلا كهرباء ولا ماء و لا أمن ونزوح جماعي للسكانندوة من مخيم عين الحلوة تحت عنوان "تحية لغزة "وقفة تضامنية من أجل غزة في المانيا‎ملخص تركيبي للندوة الوطنية المنظمة بمدينة بويزكارن"شهداء الاقصى" القيادة الفلسطينية جسدت الوحدة الوطنية بتبنيها مطالب المقاومةالبرازيل تستدعي سفيرها في تل ابيب احتجاجا على المجازر في غزةتيسير خالد : الطريق الأقصر الى التهدئة يمر عبر الاستجابة لمطالب فصائل المقاومة الفلسطينيةخلال ثلاثة أسابيع: شرطة الاحتلال اعتقلت 637 شابا وشابه من أراضي 48"فيلم ساخر " المكالمة الأولى لـ الجندي الأسير "شأول أرون"إيناس الدغيدي: "آثار الحكيم" كانت تخدم راقصات "الكباريهات"قوات الاحتلال تعتقل (10) مواطنين الليلة الماضيةلبنان: الاحتلال يستهدف منزل عضو المكتب السياسي للديمقراطية زياد جرغونمصر: "السعودية المصرية " إنشاء أول فندق سياحي صديق للبيئة باستثمارات 700 مليون جنيه التقيالمفتي العام: موعد صلاة عيد الفطرالمباركهو الساعة السادسة وخمس وعشرين دقيقة صباحاًلبنان: القيادة والحكومة مع مؤسسة الملك خالد
2014/7/24
عاجل
القسام: تمكن مجاهدونا من التسلل خلف القوات المتوغلة شرق التفاح وأجهزوا مع 8 جنود من مسافة صفرمدفعية الاحتلال تعاود قصف المناطق الشرقية من ‫غزة‬ خاصة حي ‫التفاح‬ و ‫الشجاعية‬ بعد فترة هدوء نسبيقصف اسرائيلي في شارع الجلاء وسط غزةكتائب القسام تعلن قصفها مطار بن غوريون بصاروخي M75قصف اسرائيلي غرب منطقة النفق في مدينة غزة5 صواريخ على الأقل أطلقت على تل أبيب وضواحيها قبل قليلهآرتس: إطلاق صاروخ واحد فقط الليلة الماضية على إسرائيلصفارات الإنذار تدوي في بيت يام وحولون وريشون لتسيون وبتاح تكفاهآرتس: جيش الاحتلال اعتقل 150 فلسطيني في منطقة رفح الليلة الماضية3 شهداء باستهداف تكتك في بلدة عباس بـ خانيونس جنوب القطاعإصابتين وعدد آخر موجود تحت ركام فيلا سكنية لعائلة البرديني تعرضت للقصف قبل قليل في مدينة الزهراءالصحة: نطالب بحماية دولية للمدنيين المحاصرين شرق خزاعة و الذين يتعرضون للاستهداف المباشر لحظة خروجهمالحكومة البرازيلية تستدعي سفيرها في تل ابيب احتجاجا على المجازر في غزةطائرات الاحتلال تستهدف فيلا سكنية في مدينة الزهراء وسط قطاع غزة – لا إصاباتاستشهاد محمد أحمد النجار (55 عام) وشادي يوسف النجار (15 عام) بقصف إسرائيلي في خزاعة بخانيونس‬اصابات باستهداف آليات الاحتلال لمنزل أبو جهاد النجار والمنازل المجاورة عند جبل الريس في حي التفاحوزير الخارجية البريطاني : قرار حقوق الإنسان بشأن غزة لن يساعد عملية السلامالطائرات الحربية تقصف منزلا لعائلة ناموس في دوار المالية - تل الهوىالقناة السابعة الاسرائيلية:وصول 4 اصابات بين الجنود في اشتباكات غزة الليلةبيت حانون : القصف يتجدد على مناطق متفرقة في البلدة واصابات في المكان

إماراتي ينشئ أول عيادة "سيّارة" للحجامة بالعالم

إماراتي ينشئ أول عيادة "سيّارة" للحجامة بالعالم
تاريخ النشر : 2012-06-22
غزة - دنيا الوطن
قام شاب إماراتي بإطلاق أول عيادة متنقلة في العالم العربي لـ"الحجامة" بترخيص من وزارة الصحة الإماراتية، بادئا من منطقة خورفكان التابعة لإمارة الشارقة، ومتنقلاً بين جميع مدن الدولة، عبر سيارة كبيرة قسّم داخلها إلى غرفة علاج وأخرى لاستقبال الزبائن.

يوسف المطلعي صاحب هذه الفكرة يقيم حالياً في دبي، حيث يعمل موظفا حكوميا إلى جانب عمله في الحجامة.

مشواره هذا مع الحجامة بدأ منذ 14 عاما، مع كبار السن في البداية، الذين يجيدون هذا العلاج قبل أن يحصل على دبلوم بالحجامة والتدليك والإبرة الصينية من جامعة القاهرة. أما السبب الذي دفعه للاهتمام بهذا النشاط والتعمق في دراسته كان إصابته بالشقيقة.

وفي حديثه لـ"العربية.نت" كشف المطلعي أن فكرة إنشاء العيادة السيّارة جاءت نتيجة إقبال الناس من جميع مدن الإمارات وقطع مشوار طويل بحثا عن الحجامة، الأمر الذي جعله يفكر بطريقة ليخفف عناء السفر لكبار السن والمرضى العاجزين عن القدوم إليه، إلى جانب عدم توفير أماكن نظيفة ومعقمة في منازل بعض المرضى الذين كان يذهب لعلاجهم في منازلهم، ورفض البعض إدخاله إلى منزله مكتفين بإجلاسه في الخيمة الخارجية للمنزل وأغلبها غير معقمة.

سيارة مزودة بكل وسائل الراحة

وأكد المطلعي خلال حديثه أن عيادة الحجامة المتنقلة هي الأولى من نوعها في الإمارات والعالم، فيما يوجد العديد من العيادات المتنقلة الخاصة ببنك الدم والعيادات الطبية الأخرى.

أما عن تكلفة العيادة فقال إن كلفتها بلغت حوالي 400 ألف درهم إماراتي، وهي مزودة بكل وسائل الراحة وبصالة استقبال للمرضى، تضم شاشة عرض لعرض شهاداته وخبراته وبعض أخباره لخلق الثقة بينه وبين المريض قبل دخوله لغرفة العلاج التي تحتوي على جميع الأجهزة الطبية الخاصة بالعلاج وهي معقمة ومرخصة من وزارة الصحة. وتبلغ قيمة الجلسة الواحدة للحجامة 300 درهم إماراتي.

إقبال أوروبي على الحجامة

يذكر أن الحجامة تجد إقبالاً كبيراً من قبل مختلف الفئات العمرية من مواطنين ومواطنات إماراتيين ومقيمين خليجيين وعرب وأوروبيين داخل دولة الإمارات. وهي علاج يرتكز على سحب الدم الفاسد من الجسم الذي سبب مرضاً معيناً أو قد يسبب مرضاً في المستقبل، بسبب تراكمه وامتلائه بالبقايا الضارة. كما تعتبر ممارسة طبية قديمة، عرفها العديد من المجتمعات البشرية.

وفي هذا السياق يؤكد المطلعي أنه قام بعلاج العديد من الشخصيات العامة من إماراتيين وكويتيين ومسؤولين وإعلاميين وشعراء من داخل وخارج الدولة.

كما أشار إلى أنها باتت مطلباً للأوروبيين أيضا، مشيرا إلى أن الشباب والمدخنين هم الأكثر إقبالا وطلبا للحجامة من أجل طرد كل السموم من الجسم.

أول موقع إلكتروني للحجامة

أما عن مشاريعه المستقبلية فقال إنه يخطط لشراء باص أكبر حجما، فيه قسم للسيدات وآخر للرجال، بالإضافة إلى مختبر صغير، في محاولة لتطوير فكرته وتوفير كافة احتياجات مرضاه. كما سيقوم بإنشاء موقعه الخاص، الذي سيكون أول موقع إلكتروني للحجامة، مشيرا إلى أنه يستخدم الهواتف الذكية في التواصل مع مرضاه والجميع، حيث يقوم بالإعلام عن خط سير العيادة المتنقلة كل يوم.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف