الأخبار
العثور على حطام مروحية عسكرية في تايلاند ومقتل طاقمهامعارك بين قوات الجيش والمقاومة وجماعات الحوثيين في مناطق متفرقة باليمنسفارة دولة فلسطين في بيروت تدين الهجوم الذي وقع بلبنانالجيش اليمني يكشف تفاصيل الهجوم المسلح في المكلاحجز "أسلحة إسرائيلية" في السوداناغلاق محل قطايف فاسد في جبالياالنائب أبو هولي يدعو لإنقاذ حياة مرضى السرطان في غزة وحل ازمتهم العلاجيةفتح تدعو حماس للوحدة الوطنية وعدم الارتهان لاجندات اقليميةمناشدة الى فخامة الرئيس محمود عباس ابو مازنالفتياني يستقبل وفد الماني متضامنالمعهد القضائي الفلسطيني يفتتح برنامج التدريب الاساسي لمعاوني النيابة الجددلجان المقاومة : إنهاء حصار غزة إستحقاق إنساني نبارك أي جهود تسعى لكسره ونؤكد رفضنا المطلق للتطبيع مع العدو الاسرائيليالجمعية الإسلامية في مخيم جباليا تصدر تقرير أنشطتها خلال العشر الأواسط من شهر رمضان المباركالجمعية الإسلامية-مخيم جباليا تصدر تقرير أنشطتها خلال العشر الأواسط من شهر رمضان المباركمؤسسة خليفة تطلق حملة توزيع طرود غذائية على آلاف الأسر في قطاع غزةتكريم د. نادر صعب وأنابيلا هلال في الكويت!لبنان: حزب الشعب الفلسطيني: التفجيرات الارهابية التي وقعت في بلدة القاع يوم امس هدفها ضرب السلم الاهلي وزعزعة الاستقرار الامنيالهمص يناشد الرئاسة الفلسطينية والحكومة الفلسطينية"الاقتصاد" تنظم زيارة تفقدية لمتجر سبينيس في الشارقةمصر: منظمة تكشف مخطط ابو هشيمة بمشاركة الوليد بن طلال للاستحواذ على الاقتصاد والاعلام المصرىالنائب ابو هولي : يطالب إنقاذ حياة مرضى السرطان في غزة واتخاذ كافة التدابير اللازمة لحل الأزمة لاستمرار علاجهمعرب 48: غطاس: تجريم مناهضة التجنيد يعبر عن فشل "المشروع الندافي"، مستمرون رغم القانونعرب 48: بمبادرة توما- سليمان وحنين:5 أيام عطلة للأب لقضائها مع المولود الجديدالاحتلال يصدر (53) أمراً إدارياً بحقّ أسرى بينهم فتاةعرب 48: التماس لمحكمة العدل العليا: محاكمة مسؤولي أمانا ومستوطنة رحليم
2016/6/28

إماراتي ينشئ أول عيادة "سيّارة" للحجامة بالعالم

إماراتي ينشئ أول عيادة "سيّارة" للحجامة بالعالم
تاريخ النشر : 2012-06-22
غزة - دنيا الوطن
قام شاب إماراتي بإطلاق أول عيادة متنقلة في العالم العربي لـ"الحجامة" بترخيص من وزارة الصحة الإماراتية، بادئا من منطقة خورفكان التابعة لإمارة الشارقة، ومتنقلاً بين جميع مدن الدولة، عبر سيارة كبيرة قسّم داخلها إلى غرفة علاج وأخرى لاستقبال الزبائن.

يوسف المطلعي صاحب هذه الفكرة يقيم حالياً في دبي، حيث يعمل موظفا حكوميا إلى جانب عمله في الحجامة.

مشواره هذا مع الحجامة بدأ منذ 14 عاما، مع كبار السن في البداية، الذين يجيدون هذا العلاج قبل أن يحصل على دبلوم بالحجامة والتدليك والإبرة الصينية من جامعة القاهرة. أما السبب الذي دفعه للاهتمام بهذا النشاط والتعمق في دراسته كان إصابته بالشقيقة.

وفي حديثه لـ"العربية.نت" كشف المطلعي أن فكرة إنشاء العيادة السيّارة جاءت نتيجة إقبال الناس من جميع مدن الإمارات وقطع مشوار طويل بحثا عن الحجامة، الأمر الذي جعله يفكر بطريقة ليخفف عناء السفر لكبار السن والمرضى العاجزين عن القدوم إليه، إلى جانب عدم توفير أماكن نظيفة ومعقمة في منازل بعض المرضى الذين كان يذهب لعلاجهم في منازلهم، ورفض البعض إدخاله إلى منزله مكتفين بإجلاسه في الخيمة الخارجية للمنزل وأغلبها غير معقمة.

سيارة مزودة بكل وسائل الراحة

وأكد المطلعي خلال حديثه أن عيادة الحجامة المتنقلة هي الأولى من نوعها في الإمارات والعالم، فيما يوجد العديد من العيادات المتنقلة الخاصة ببنك الدم والعيادات الطبية الأخرى.

أما عن تكلفة العيادة فقال إن كلفتها بلغت حوالي 400 ألف درهم إماراتي، وهي مزودة بكل وسائل الراحة وبصالة استقبال للمرضى، تضم شاشة عرض لعرض شهاداته وخبراته وبعض أخباره لخلق الثقة بينه وبين المريض قبل دخوله لغرفة العلاج التي تحتوي على جميع الأجهزة الطبية الخاصة بالعلاج وهي معقمة ومرخصة من وزارة الصحة. وتبلغ قيمة الجلسة الواحدة للحجامة 300 درهم إماراتي.

إقبال أوروبي على الحجامة

يذكر أن الحجامة تجد إقبالاً كبيراً من قبل مختلف الفئات العمرية من مواطنين ومواطنات إماراتيين ومقيمين خليجيين وعرب وأوروبيين داخل دولة الإمارات. وهي علاج يرتكز على سحب الدم الفاسد من الجسم الذي سبب مرضاً معيناً أو قد يسبب مرضاً في المستقبل، بسبب تراكمه وامتلائه بالبقايا الضارة. كما تعتبر ممارسة طبية قديمة، عرفها العديد من المجتمعات البشرية.

وفي هذا السياق يؤكد المطلعي أنه قام بعلاج العديد من الشخصيات العامة من إماراتيين وكويتيين ومسؤولين وإعلاميين وشعراء من داخل وخارج الدولة.

كما أشار إلى أنها باتت مطلباً للأوروبيين أيضا، مشيرا إلى أن الشباب والمدخنين هم الأكثر إقبالا وطلبا للحجامة من أجل طرد كل السموم من الجسم.

أول موقع إلكتروني للحجامة

أما عن مشاريعه المستقبلية فقال إنه يخطط لشراء باص أكبر حجما، فيه قسم للسيدات وآخر للرجال، بالإضافة إلى مختبر صغير، في محاولة لتطوير فكرته وتوفير كافة احتياجات مرضاه. كما سيقوم بإنشاء موقعه الخاص، الذي سيكون أول موقع إلكتروني للحجامة، مشيرا إلى أنه يستخدم الهواتف الذكية في التواصل مع مرضاه والجميع، حيث يقوم بالإعلام عن خط سير العيادة المتنقلة كل يوم.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف