الأخبار
شاهد لماذا تكره نساء دولة تشيك عيد الفصح؟هيفاء وهبي ترقص على أنغام"جانجام ستايل"ليلة القبض على سما المصري..مرتضى منصور نفذ تهديده:"فضيحة بجلاجل"وضرب وسجن لراقصة الفلول..فيديوجمهور لطيفة يهاجم ميس حمدان بسبب حلقة "شكلك مش غريب"قناة نون الفضائية تحظى بإعجاب حضور مؤتمر ومعرض تكنولوجيا التعليم الأولالفنانة ميسرة تروي تفاصيل تعرضها لمحاولة اغتصابعظمة الادارة وقوة الاقتصادمصريات يتعلمن "الكاراتيه" لمواجهة التحرشفيديو مؤسف: مواطن يلطم خده بعد منعه من لقاء محافظ القاهرةمصر:الإعدام شنقا لعجوز قتل طفلة بعد اغتصابهاسما المصرى : واحد من رجالة مرتضى منصور ضربنى بالقلم وقالى مرتضى سيدكعلي جابر يشعل حربا بين جمهور باسم يوسف وهيفاء وهبي على "تويتر"بعد هجومه على فيلم "هيفاء"..نقاد لـ "محمد صبحي": اللي بيته من زجاج ميحدفش "حلاوة روح" بالطوبعلقة ساخنة لـ مقدم "كاميرا خفية" في غزةهكذا قلدت الممثلة السورية ديما قندلفت الفنانة "نجوى كرم"..
2014/4/21

قبلة علنية تسجن بريطانية.. وتحرمها من دبي مدى الحياة

قبلة علنية تسجن بريطانية.. وتحرمها من دبي مدى الحياة
تاريخ النشر : 2012-06-06
غزة - دنيا الوطن
"قبلة علنية" مع صديق قادت امرأة بريطانية إلى السجن لـ23 يوما وحرمانها من دخول دبي مدى الحياة. القصة -التي ذكرت تفاصيلها صحيفة ذا صن البريطانية- بدأت عندما ذهبت تشارلوت آدمز (28 عامًا) التي تعمل في مجال العقارات للعشاء في منطقة الجميرا الفخمة في دبي، فتم القبض عليها بتهمة تقبيل صديق بعد أن شاهدتها إحدى النسوة. الشرطة قامت بإيداعها في السجن المركزي في دبي مع صديقها اللندني أيمن نجفي، رغم إنكارها أن تكون فعلت ذلك.

وبالرغم من أن شرطة دبي أخلت سبيل تشارلوت بكفالة بعد 10 ساعات في السجن، إلا أن محكمة أدانتها لاحقًا وحكمت عليها بالسجن 23 يومًا وترحيلها إلى بريطانيا، وحظرتها مدى الحياة من العودة إلى دبي، كما أدانت أيمن، العامل في مجال الاستشارات الإدارية، وحكمت عليه بالسجن لمدة شهر وترحيله إلى بريطانيا وحظره مدى الحياة من العودة إلى الإمارات.

تشارلوت، التي انتقلت إلى دبي عام 2008 للعمل كوكيل عقاري دافعت عن نفسها بالقول "لم أقم أبدًا بأي عمل خاطئ، ووجدت نفسي في السجن، الأمر الذي قلب حياتي رأسًا على عقب".
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف