الأخبار
الجمعية الفلسطينية للتطوير والتنمية عطاء تختتم مخيمها الشتويبالصور ..داعش يعدم بالرصاص حوالى 20 أثيوبياً في ليبياانطلاق انتخابات مجلس طلبة جامعة بوليتكنك فلسطين الثلاثاء المقبلالشكعة يجتمع مع وزير المواصلات البلجيكيقولوا لعين الشمس...شادية...وواقعة دنشوايإطلاق أولى الأفلام الإماراتية على آي تيونزالسودان: 38% من الناخبين أدلوا بأصواتهم بالانتخابات العامةمفجرو معركة الأمعاء الخاوية يعرضون غداً على المحكمة العلياعادل امام .. يشاهد كابتن مصر وسط الجمهورزيارة وفد الجمعية الطبية الالمانية العربية لضريح الشاعر محمود درويشمحافظ نابلس يزور مديرية جنوب نابلسمركز يعيش يفتتح معرضا لإنتاج الوسائل التعليمية في نابلسالمغربية ابتسام تسكت تحرز جائزة أفضل مطربة صاعدة ضمن مسابقة الميما ميوزيك أوردالوكيل المساعد للشئون التعليمية يفتتح المعرض العلمي التكنولوجي بمديرية التربية والتعليم شرق غزةسيدريك و رضا "ثنائي" يطمح للوصول للعالميةمصر: طلاب جامعة أسيوط يحتفلون بيوم اليتيم ويتبرعون بالدم في يوم العطاء الثاني لكلية التمريضالتجمع الوطني ينظّم أمسية شعرية لدعم صمود الأسرىسمعنا صوتك يتابع تجارب الأداء على تلفزيون الآنبطولة محافظات غزة لألعاب القوة البدنيةالمكتب الحركي المركزي للمرأة يؤكد على ضرورة انهاء الانقساممصر: محافظ الإسماعيلية يناقش مشكلات مجمع التأمين الصحىطائرة مساعدات روسية لأهالي مخيم اليرموكحملة دعم صمود وإغاثة أهلنا في مخيم اليرموك الباسلالاردن: الضمان الاجتماعي تدعو الجالية الأردنية في قطر لحضور لقاءات وفدها في الدوحةبالتعاون مع وزارة الصحة.. تعليم شرق خان يونس يطلق حملة فحص السمع بأجهزة متطورة
2015/4/19
عاجل
‫‏عاصفة الحزم‬:- طائرات التحالف تقصف معسكر القوات الخاصة والقصر الجمهوري في تعز بأربعة صواريخوصول وفد حكومة الوفاق الوطني إلى قطاع ‫غزة‬ عبر معبر بيت حانون ويضم 30 شخصًا بين وزراء وإداريين

"أساحبي".. يلاحق مرشحي الرئاسة في مصر بالنكتة وروح الدعابة .. صور

"أساحبي".. يلاحق مرشحي الرئاسة في مصر بالنكتة وروح الدعابة .. صور
تاريخ النشر : 2012-06-01
غزة - دنيا الوطن
لا يعدم المصريون وسيلة للتعبير عن خفة دمهم، وتنويع روح الدعابة التي تميز شخصيتهم، فمع الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية والاستعداد للجولة الثانية، بدأ شباب العالم الافتراضي على مواقعهم الاجتماعية من «فيس بوك» و«تويتر» استخدام طرق جديدة ساخرة للتعبير عن آرائهم تجاه المرشحين، وتحليل مواقفهم من الحياة السياسية، وغيرها من الملفات المهمة التي تنتظر الرئيس القادم. من أبرز هذه الطرق استخدام شباب الجامعة الكاريكاتير الكرتوني لتصميم شخصية «أساحبي»، أي: «يا صاحبي»، ولكن بحس لغوي عفوي مستوحى من هموم الطبقات ذات المستوى التعليمي البسيط وأصحاب المهن والحرف الشعبية الدارجة.

فعلى صفحات التواصل الاجتماعي، يبرز «أساحبي» كوجه كرتوني، يثير الضحك والسخرية، ويعبر عن مشاعر الشباب في العالم الافتراضي، فبشكل يومي، تطل تصميمات وصور تضم وجه ذلك الشخص، وهو يعلق ساخرا على أحداث سياسية تشغل الرأي العام في هذه الفترة، وتتميز تلك التعليقات بخفة الظل المصرية المعتادة في الظهور وقت المصاعب.

ومنذ إعلان نتائج الجولة الأولى للانتخابات، بوصول المرشحين محمد مرسي وأحمد شفيق، تحولت الشخصية للتفريج عما يدور بداخل المصريين حول فرص كل منهما، ومفاهيم الحرية في التعبير والرأي مع وصول أحدهما للرئاسة. ويوضح حسام حامد، طالب بكلية الإعلام جامعة القاهرة، مؤسس صفحة «أساحبي» على «فيس بوك»، أن تلك اللقطات المصورة تعد مزيجا بين الأخبار السياسية والتجارب الحياتية، التي يدمجها مصمم اللقطة مع ابتكاره الفكري. وأضاف حامد، في حديثه مع «الشرق الأوسط»، أن شخصية «أساحبي» مستوحاة من شخصية رمزية أطلقوا عليها «عاطف»، وهو تجسيد لشخصيات بعينها في السوق المصرية من مستويات مهمشة مجتمعية كالسواقين وبائعي الخضار والميكانيكية، وغيرها، وهم يوجدون في نزلة السمان بمنطقة الأهرامات، ومناطق شعبية مصرية أصيلة.

ولا تعد تلك الشخصية ذات صفات ساخرة فقط، بل تستخدم في نشر لقطات للتوعية السياسية في الانتخابات وكشف غموض المرشحين للرئاسة.

إلى ذلك، أوضح أحمد زيزو، مصمم غرافيك لشخصية «أساحبي»، أنه قام باختيار شكل الشخصية الكاريكاتيرية من خلال الاستعانة بموقع إلكتروني أجنبي شهير، وأنه يدمج بينها وبين الإفيهات الساخرة عبر برنامج تصميم «فوتوشوب».

ويعد «أساحبي» من أبرز الشخصيات الجاذبة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يصل عدد المشتركين على صفحاته المتعددة إلى أكثر من 100 ألف شخص، ذلك بالإضافة إلى كثرة التعليقات المقدمة على اللقطات السياسية، ومن أبرز تلك اللقطات «الإخوان أساسا سياح في مصر.. والدليل أنهم الجماعة الوحيدة إللي ليهم مرشد». وأعرب مبتكرو تلك الشخصية عن رغبتهم في تحويلها لمسلسل كارتوني ساخر، يعلق على المواقف السياسية والاجتماعية في مصر بطريقة تجذب الجمهور لها، إلى جانب اعتمادهم على فن التصميم الحديث الذي يسهل توصيل الأفكار بطريقة بسيطة ومميزة.

وعن تجربة الشباب في استخدام السياسة الساخرة على الإنترنت، يعلق أحمد زايد، أستاذ علم الاجتماع السياسي لـ«الشرق الأوسط»، لافتا إلى أنها لم تعد ظاهرة منتشرة بين الشباب، بل أيضا بين كبار السن، حيث إن مواقع التواصل الاجتماعي تعد مجالا مفتوحا، أشبه بالمولد، وتحظى بحرية عالية فارغة من الرقابة أو القيود.

ويرى زايد أن كثيرا من التعليقات المثارة على الإنترنت غير مبنية على أسس فكرية سليمة، مما لا يعطيها عمقا سياسيا وتصبح مجرد مجال للترفيه الذاتي، يشوبها حماس متقلب.

ومنذ اندلاع ثورة 25 يناير، عادت النكتة بطعم جديد على طاولة المصريين، وانتشرت كثير من النكات السياسية، وتناثرت في الإعلام والصحافة والبرامج التلفزيونية، وعلى مواقع التواصل الاجتماعي بالإنترنت، بعد أن كانت مكبوتة في ظل النظام السابق في عصر مبارك، بحكم الرقابة المشددة على حرية الرأي والتعبير.




 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف