الأخبار
حفل تخرج طلبة جامعة النجاح يتحول إلى عرس وطني ابتهاجا بالمصالحة..صورآليات اسرائيلية تتوغل جنوب القطاع واطلاق نار على الصيادينفجر اليوم.. العثور على جثمان شهيد غرق ببحر رفححزب التحرير فلسطين يحذر من إعطاء شبكة أمان لسير المفاوضات تحت مسمى المصالحةالعراق: الذكرى السنوية لمجزرة الحويجة جريمة ضد الانسانيةالاحتلال ينقل كافة الأسرى الإداريين إلى أماكن مجهولةاليمن: الضالع تشهر قيادة الجبهة الوطنية لتحرير الجنوب"جنوب"بمهرجان جماهيري حاشدكيف تبدو أشكال قادة العالم بريشة الفنان الهاوي "بوش"..صوربيان ملتقى الأسرى والمحررين لدعم جهود المصالحة الوطنيةحزب التحرير فلسطين يحذر من إعطاء شبكة أمان لسير المفاوضات تحت مسمى المصالحةطالبات الجامعة الدولية لأكادير يدخلون الفرحة على براعم جمعية حياتي لحماية الطفولة بأكاديرالأثاث المتعدّد الوظائف حلّ المساحات الضيّقةشراب الشوكولا بالبوظةالاحتلال يعتقل عشرة مواطنين من الخليل ورام اللهاليمن: طرد خمسمائة عامل احوازي في مدينة المحمرة من شركة لصناعة موبايل
2014/4/24

بعد فرز 80% من الأصوات: اقتراب الإعادة بين مرسي وشفيق في انتخابات الرئاسة المصرية

بعد فرز 80% من الأصوات: اقتراب الإعادة بين مرسي وشفيق في انتخابات الرئاسة المصرية
تاريخ النشر : 2012-05-25
غزة - دنيا الوطن
اتضح بعد الانتهاء من الفرز في أكثر من 80% من صناديق الاقتراع بلجان الانتخابات الرئاسية على مستوى مصر, وجود جولة إعادة. وتبين بعدما انتهى فرز 10576 لجنه فرعية من أصل 13099 لجنة، ظهرت المؤشرات النهائية باقتراب جولة الإعادة بين كل من محمد مرسي (مرشح حزب الحرية والعدالة) الذي ما زال في المركز الأول وبين الفريق أحمد شفيق (آخر رئيس وزراء بعهد الرئيس حسني مبارك)، الذي ارتفع بكثافة عاليه في الساعات الأخيرة من الفرز.

وبعد فرز أكثر من ثلثي الأصوات اتضح حصول محمد مرسي 4799578، ويليه الفريق أحمد شفيق 4282911، ثم حمدين صباحي 3115793، وعبد المنعم أبو الفتوح 3029352، ويليه عمرو موسى 2047676، وذلك في الوقت في الوقت الذي اقترب أبو الفتوح مرة أخرى كثيراً من ترتيب حمدين صباحي ليتقلص الفارق بينهما مرة أخرى.

من جهتها، أكدت الحملة المركزية للمرشح محمد مرسى في مؤتمر صحفي، أنه تأكد وجود إعادة بين مرسي وشفيق.
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف