الأخبار
جامعة بيرزيت تعقد ندوة :" فعالية الرقابة الخارجية على اعمال القطاع العام الفلسطيني من مصادر مختلفة"وزارة تعليم غزة تنتج فلماً نوعياً عن إنجازاتها للعام 2013اطلاق 3 صواريخ من قطاع غزة أحدها قرب معبر ايرزبالصور ..الاعتصام الاسبوعي التضامني مع الاسرىدار الإفتاء في أريحا والتوجيه السياسي في ضيافة مدرسة الاستخبارات العسكريةوفد منظمة العمل الدولية يزور مشاريع تربية الاسماك في اريحافعاليات اريحا تعلن تضامنها مع الخطوات الصعيدية للأسرىمصر: انطلاق فاعليات بطولة غزل المحلة الدولية المفتوحة للشطرنج بمشاركة 120 لاعب ولاعبةالنضال الشعبي ترحب بتوقيع اتفاق اليات تنفيذ المصالحةأبو ليلى يرحب بتوقيع إتفاق المصالحة ويؤكد على ضرورة الألتزام بما تم الإتفاق عليهالمالكي :نجاح مساعي تمديد المفاوضات مرهون بجدية إلتزام الجانب الإسرائيليالجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ترحب باتفاق المصالحة الذي أُعلن اليومنجاة احد القادة الميدانيين فى كتائب الشهيد عبد القادر الحسينى من محاولة اغتيالالجهاد الاسلامي تحذر من مدة الـ5 اسابيع وتعتبرها مدخل للتعطيل..ودحلان متخوّفلبنان: بالصور: مبادرة مجتمعية من ثانوية د. حكمت صبًاغ الرسمية
2014/4/23

الحظّ السيء يلاحق نور اللبنانية

الحظّ السيء يلاحق نور اللبنانية
تاريخ النشر : 2012-05-08
غزة - دنيا الوطن
للعام الثاني على التوالي، تواجه الفنانة اللبنانية نور الحظ السيء بعدما تأجّل مسلسل "مي زيادة" الذي كان يُفترض أن تؤدي بطولته ويعرض في رمضان.

وعلمت «أنا زهرة» أنّ المخرج يوسف خوري يقف وراء تأجيل العمل إلى رمضان 2013 حتى ينجزه بالشكل اللائق. وبما أنّ هناك صعوبة كبيرة في التصوير في سوريا  هذه الأيام، سوف يلجأ المخرج إلى أماكن أخرى.

وكانت الفنانة اللبنانية وافقت على تجسيد دور مي زيادة، بل أجرت الاستعدادات للعمل ووضعت المكياج الذي يتناسب تماماً مع شخصية الكاتبة المعروفة حتى صارت كثيرة الشبه  بها.

يذكر أنّ آخر أعمال نور كان مسلسل "دموع القمر" الذي يعتبر أولى تجاربها في الدراما المصرية وعرض في رمضان 2008. بعدها اختفت عن الساحة منذ زواجها الذي حدث في العام نفسه حتى أنّ بعضهم اعتقد أنها ستعتزل التمثيل نهائياً من أجل زوجها. ثم أنجبت ابنها "ليوناردو"، وقررت التفرغ لرعايته إلى أن أتمّ عامه الأول. وبعدها، أعلنت نور نيتها العودة إلى التمثيل. وبالفعل، تعاقدت العام الماضي على مسلسل "زي ما ترسي" لكنّه تأجّل أيضاً بسبب الثورة المصرية. وها هي تواجه سوء الحظ هذا العام أيضاً.  
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف