الأخبار
استشهاد والدي الحقوقي المعروف عصام يونس في مجزرة رفحليفني لجنود "غولاني": استعدوا لاحتمال اجتياح بري لغزةالشيوخي على خلفية تلقيه تهديدات وخلال لقائه بعدد من منسقي المقاطعة : لن ترهبنا التهديداتشبح الظلام على مصر المحروسةداعش تهدد باعدام اطباء النساء والتوليد بالعراق وسوريا(محدث7) مجزرة جديدة : 6 شهداء وعشرات الجرحى في قصف منزل برفح ومواطنين بالنصيراتسامر مخيمر: مسؤولي الكهرباء كذبوا على السيسي .. والوزير شرب شاي بالياسمينالقطاع الخاص في محافظة نابلس تبرع بما يقارب ال 4 مليون شيكل لغزةمجلس الامن يدعو لوقف نار فوري في غزة والعودة للمفاوضاتحدث في مثل هذا اليوم .. الساعة السادسة صباحاً !؟هنا أعددنا لكميديعوت تنشر قائمة الاغتيالات لقادة حماس في القطاعالقاهرة تطلب من واشنطن احترام حق التظاهر والأخيرة ترد بقوّةكانت متزوجة من قائد ميداني وتزوجها الضيف قبل 3 سنوات:الشهيدة "وداد عصفور" زوجة قائد القسام..من تكون؟هآرتس تنشر أسباب محاولة اغتيال محمد الضيفجبهة التحرير الفلسطينية تشارك ضمن لجنة القوى الوطنية بحملة واسعة لمقاطعة البضائع الاسرائيليةالجمعية الوطنية برفح تصدر حصيلة مبدئية حول عدد الشهداء والجرحى في المدينةعرب 48: الحركة الاسلامية توزع هدايا مسابقة رمضان المبارك لهذا العامدائرة المرأة والنوع الاجتماعي في الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين تعقد ورشة عمل حول آليات تطبيق قانون الضمان الاجتماعيكيف خاطب "أبو عبيدة" المجتمع الدولي بقوانينه ؟ما بعد بيان ابو عبيدةاجتماع في محافظة الخليل لحماية المنتجات الزراعية من اغراق البضائع الاسرائيلية ولتعزيز صمود المزارعيننادي الأسير يستصدر قراراً بعدم فرض "عقوبة السّجن على من لا يدفع التعويضات"العدوان الإسرائيلي يستهدف بيوتا لأسرى محررين ومبعدين أمضوا عشرات السنين في السجونالصحة تحذر من وثيقة مشبوهة حول استشهاد الضيفسلطلات الإحتلال تجدد الإعتقال الإداري 4 شهور للاسير محمد احمد مصطفى النجار من مخيم الفوارفيديو..نائب تونسي يبصق على الصحفيين ويشتمهم اثناء جلسة البرلمان : يا اولاد ال .. ويا اعلام المزابلحركة الأحرار تدعو السلطة لإطلاق يد شعبنا ومقاومته في الضفة والقدس للانتفاض ونصرة غزةالمركز الفلسطيني لحقوق الإنسان:إبعاد النائب خالدة جرار إلى مدينة أريحا غير قانوني ومدان"الإعلام": الاحتلال يستهدف النائب خالدة جرار في سابقة خطيرة
2014/8/21
عاجل
انتشال شهيدين من منزل عائلة كلاب برفح ليرتفع عدد شهداء القصف الاسرائيلي الى 6 شهداءطائرات الاحتلال تستهدف أرضا زراعية في بلوك 7 شرق البريج ولا إصاباتسماع دوي انفجار في وسط القطاعالاحتلال يعلن أنه قصف 20 هدفًا في قطاع غزة الليلة الماضيةقصف أرض زراعية في بيت لاهيا شمال القطاعالطيران الحربي يقصف أرض زراعية لعائلة الأغا في منطقة السطر الغربي في خانيونسغارة غزة الاخيرة : ارض زراعية عرب حي الزيتوندقيقتان على انتهاء مهلة محمد الضيف لحظر الطيران في بن غوريونغارة عنيفة على مناطق تل الهوى غرب غزة

مدينة تينبكتو أو تمبكتو

مدينة تينبكتو أو تمبكتو
تاريخ النشر : 2012-05-01
غزة - دنيا الوطن
مدينة تينبكتو أو تمبكتو، Timbuktu في مالي، من أهم العواصم الإسلامية في غرب أفريقيا, وجوهرة الصحراء المتربعة على الرمال, وهي البوابة بين شمال أفريقيا وغرب أفريقيا, وهي ملتقى القوافل البرية للقادمين من النيجر وليبيا، وكذلك تجار الملح القادمين من (تودني)، وقد أنجبت العديد من الفقهاء والعلماء، وأزدهرت فيها الحركة الثقافية, وتعاقب عليها الغزاة وآخرهم المستعمر الفرنسي الذي قاومته قبائل المنطقة بقيادة المجاهد (محمد علي الأنصاري) الملقب(أنقونا) الذي شهد الفرنسيون أنفسهم على بسالته في المقاومة، وتسمى منطقة تينبكتو في الأرشيف الخاص بجمهورية مالي(تريبي كل انتصر) لأن أغلب سكانها من الأنصار وا الطوارق وحلفائهم والقبائل المتفرعة من الأشراف الأدارسة القادمة من الشمال المغربي وبعض القبائل الآخرى ذات الأصول الأفريقية وتسميتها بتين بكتو [[منسوبة إلى : بكتو وهي عجوز مشهورة لدى : القبائل المحلية ،ثم يأتى الصنغاي بعدهم, وبعض قبائل السود الأخرى.

واحة تمبكتو هي حاضنة الإسلام في الصحراء الكبرى ومنارة العلم فيها ومجمع العلماء وهي من أشهر المدن في غرب أفريقيا خاصة منذ القرن الثالث عشر إلى أن دخلها المستعمر الفرنسي في أوائل القرن التاسع عشر وأحتلها وأطفأشعلتها، وسكان تمبكتو كلهم مسلمون وأشهر القبائل التي تقطن المنطقة هم: قبيلة الآنصار كل أنصر التي ظهر فيها المجاهد الشهير محمد علي الملقب انقونا، الذي قاوم المستعمر الفرنسي عند اجتياحه للمنطقة إلى أن قام الفرنسيون باغتياله عام 1897، كذلك القبائل المتفرعة من الأشراف الأدارسة الذين أشتروا منطقة شمال النهر من أحد ملوك مالي السابقين وبعض القبائل ذات الأصول العربية والطوارق، وقبيلة السنغاي، والبرابيش.















مخطوطات تمبكتو

هي مجموعة من المخطوطات تصل إلى 700,000 مخطوطة اكثرها بالغة العربية أو بلغات محلية كتبت بالحروف العربية موجوة في تمبكتو. بسبب الاحتلال الفرنسي فان أغلب المتعلمين في مالي يدرسون بالفرنسية ولا يجيدون العربية فبالتالى تم تجاهل المخططاطات من قبل الشريحة المتعلمة في البلد.

أغلب المخطوطات في وضع مزري ومهدده من العواصف الرملية والنمل الأبيض.










 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف