الأخبار
الصيفي يدعو للجم الاعتداءات الاسرائيلية على المقدساتباكستان تنوي إعدام 500 محكومنبيلة عبيد تعترف: أخجل من نفسي بسبب أفلاميبلدية تفوح تقيم دوري الشهيد زياد أبو عينالجيش الليبي يدفع بتعزيزات إلى "الهلال النفطي"عيسى: نرفض أية مشاريع تقايض حق العودة ونتمسك بـ 194سوريا: الحملة الوطنية السعودية ترسل القافلة البرية الـ(16) عبر الحدود الاردنية للمناطق المنكوبة في الداخل السوريالمحافظ رمضان يلتقي وفدا فرنسيا من مقاطعة اللورينمقتل متظاهر بـ"عصيان" للحراك الجنوبي باليمنالاتحاد الفلسطيني للمصارعة يتلقى دعوة من نظيره غرب آسيامصر: وزير الثقافة ومحافظ أسيوط يفتتحان المؤتمر العام لأدباء مصر بمشاركة أكثر من 400 أديباللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس تستضيف رؤساء الكنائس في فلسطينتربية جنين تنفذ مسابقة في الخط العربيالمساعدات تصل الإيزيديين بعد فك حصار سنجارمنتدى التواصل تنفذ مبادرات شبابية للتوعية بحق العودةممثل مفوضية الانتخابات يلتقي رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية ونائبهاختتام الدورة الثانية للمنتدى العربي للبحث العلمي والتنمية المستدامةمحافظ طولكرم اللواء د. كميل يستقبل مدير الخدمات الطبية العسكرية الجديدجيش الاحتلال الاسرائيلي ينفي إسقاط طائرة بدون طيار "درون" إسرائيلية بسوريامدير تربية قلقيلية يتفقّد الاختبارات الموحدة في مدارس المديريةجمعية جباليا للتأهيل توزع 150 سلة غذائية في منطقة شمال غزةسلطة النقد تنظم حملة توعية مصرفية تتعلق بمخاطر كفالة القروض الشخصيةسفارة دولة فلسطين لدى أوكرانيا تشارك في البازار الخيري السنويمفوضية الأسرى والمحررين تدعو القوى والفصائل لوضع قضايا الأسرى على أولوياتهمجامعة خضوري تنظم ندوة سياسية بعنوان: "الدولة الفلسطينية بين خيارين: الدولة الواحدة أو الدولتين"استقبال وفد غرفة تجارة وصناعة الخليل في محافظة رفحد.مجدلاني يلتقي ممثل اليابان ويؤكد على أهمية التوجه الفلسطيني لمجلس الامنبولس: الأسير عوض في العناية المكثفة في "أساف هروفيه" ويعاني من التهاب رئوي حادالاحتلال يعتقل (12) مواطناً الليلة الماضيةحزب الشعب الفلسطيني يشارك بتكريم المعلم الفلسطينيوزيرة العدل الاسرائيلية "ليفني" ترتدي الحجاب!العلوم والتكنولوجيا تعقد الحفل الختامي لحملة "أنقذوني قبل أن تفقدوني"عرب 48: ابو عرار: تقرير الفقر الصادر عن جمعية "لاتيت" يؤكد ما قلناه ان تقرير مؤسسة التأمين الوطني غير دقيقختام وتوصيات الدورة الثانية للمنتدى العربي للبحث العلمي والتنمية المستدامة"الكول تون " يكشف عن أغنية عمرو دياب الجديدة "بلاش نبعد"
2014/12/22

مدينة تينبكتو أو تمبكتو

مدينة تينبكتو أو تمبكتو
تاريخ النشر : 2012-05-01
غزة - دنيا الوطن
مدينة تينبكتو أو تمبكتو، Timbuktu في مالي، من أهم العواصم الإسلامية في غرب أفريقيا, وجوهرة الصحراء المتربعة على الرمال, وهي البوابة بين شمال أفريقيا وغرب أفريقيا, وهي ملتقى القوافل البرية للقادمين من النيجر وليبيا، وكذلك تجار الملح القادمين من (تودني)، وقد أنجبت العديد من الفقهاء والعلماء، وأزدهرت فيها الحركة الثقافية, وتعاقب عليها الغزاة وآخرهم المستعمر الفرنسي الذي قاومته قبائل المنطقة بقيادة المجاهد (محمد علي الأنصاري) الملقب(أنقونا) الذي شهد الفرنسيون أنفسهم على بسالته في المقاومة، وتسمى منطقة تينبكتو في الأرشيف الخاص بجمهورية مالي(تريبي كل انتصر) لأن أغلب سكانها من الأنصار وا الطوارق وحلفائهم والقبائل المتفرعة من الأشراف الأدارسة القادمة من الشمال المغربي وبعض القبائل الآخرى ذات الأصول الأفريقية وتسميتها بتين بكتو [[منسوبة إلى : بكتو وهي عجوز مشهورة لدى : القبائل المحلية ،ثم يأتى الصنغاي بعدهم, وبعض قبائل السود الأخرى.

واحة تمبكتو هي حاضنة الإسلام في الصحراء الكبرى ومنارة العلم فيها ومجمع العلماء وهي من أشهر المدن في غرب أفريقيا خاصة منذ القرن الثالث عشر إلى أن دخلها المستعمر الفرنسي في أوائل القرن التاسع عشر وأحتلها وأطفأشعلتها، وسكان تمبكتو كلهم مسلمون وأشهر القبائل التي تقطن المنطقة هم: قبيلة الآنصار كل أنصر التي ظهر فيها المجاهد الشهير محمد علي الملقب انقونا، الذي قاوم المستعمر الفرنسي عند اجتياحه للمنطقة إلى أن قام الفرنسيون باغتياله عام 1897، كذلك القبائل المتفرعة من الأشراف الأدارسة الذين أشتروا منطقة شمال النهر من أحد ملوك مالي السابقين وبعض القبائل ذات الأصول العربية والطوارق، وقبيلة السنغاي، والبرابيش.















مخطوطات تمبكتو

هي مجموعة من المخطوطات تصل إلى 700,000 مخطوطة اكثرها بالغة العربية أو بلغات محلية كتبت بالحروف العربية موجوة في تمبكتو. بسبب الاحتلال الفرنسي فان أغلب المتعلمين في مالي يدرسون بالفرنسية ولا يجيدون العربية فبالتالى تم تجاهل المخططاطات من قبل الشريحة المتعلمة في البلد.

أغلب المخطوطات في وضع مزري ومهدده من العواصف الرملية والنمل الأبيض.










 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف