الأخبار
التجمع يؤكد على تمسك الشعب الفلسطيني بارضهمرسيدس تقتحم مجال صناعة "البيك آب"مركز تحفيظ القرآن الكريم في مسجد الامين ينظم احتفالية بعنوان "بالقرآن نحيا وبالاخلاق نسمو"منى زكي ترتدي أساور نجمات هوليوود الذهبية بآلاف الدولارات وبإطلالة ناعمة جدا بدون "مكياج"نقابات العمال: الأوضاع في قطاع غزة قريبة من انفجار سيطال الجميعبالصور.. كيلي مينوغ بالشماغ تشرب الشيشة في صحراء دبي !مدرسة بدو الكعابنة تنظم فعاليات خاصة بيوم الارضكم بلغ ثمن حذاء أمل علم الدين في عشائها الرومانسي؟مجموعة دانوب هي الموزع الوحيد لألواح الألمنيوم المقاومة للحرائقصور وفيديو: هيفاء وهبي بثوب أسود شفاف مصمم من الشرائطوالدة أنابيلا هلال تنافسها بشعرها الأحمر.. وفرق الطول بينهما يلفت الأنظارزوجة صابر الرباعي تستعرض جمالها بصورة "سيلفي " بالسيارةمي كساب تكشف حقيقة حملها وتُفجر مفاجأةالنوم يجمع الأعداء من عالم الحيوان!صورة : توقيع تيم حسن مهراً لعروس!!الشرطة تقبض على شخص يشتبه به بحيازة "373.4 " غرام مواد مخدرة في جنينبالصور.. ملكات جمال الأرض في القاهرة لتنشيط السياحة المصريةتركيا: الجالية الفلسطينية تنظم مهرجانا حاشدا لإحياء يوم الأرض الخالددنيا الوطن تكشف عن إستقالة نائب رئيس الوزراء ووزير الإقتصاد د.محمد مصطفىصورها تفوق عدد صور كيم كاردشيان.. سجادة تتحول الى نجمة على فيس بوكملتقى رجال الاعمال الفلسطيني وبلدية دورا يبحثان سبل التعاون"رايت تو بلاي" تؤهل ساحات آمنة للعب ضمن مشروع "لكم القيادة"بالفيديو: هكذا رحبت ليلى علوي بالنجم الهندي أميتاب باتشانشاهد بالصور… صدمة امرأة بريطانية عندما عرفت أن والدتها تساعد الجهاديين ومعروفة بـ"ماما شباب""التعليم العالي" تعلن عن توفير منح دراسية في جمهورية مصر في مجال الطب البشري
2015/3/31
عاجل
مصادر لدنياالوطن:مصطفى علل الإستقالة بأنه يعاني من ضغوطات وإرهاق في العمل نتيجةإدارته لأكثر من مؤسسةمصادر لدنيا الوطن:د محمد مصطفى أصر على التمسك بالإستقالةمصادر لدنيا الوطن: د مصطفى رفض أن تكون الإستقالة سرية لحين موافقة الرئيس عليهاشكري في مؤتمر المانحين: نتطلع لوفاء المانحين بوعودهمشكري في مؤتمر المانحين: هناك عجز في توفير الدعم المالي للدول المستضيفة للاجئينشكري في مؤتمر المانحين: لا بوادر لانفراج الازمة السورية حتى الانالقاسمي في مؤتمر المانحين: 90% من تعهدات المؤتمر الثاني نفذتالعساف في مؤتمر المانحين: السعودية تقدم 60 مليون دولار مساعدات للسوريينالعساف في مؤتمر المانحين: السعودية قدمت مساعدات للسوريين بقيمة 600 مليون دولاردنيا الوطن تكشف عن إستقالة نائب رئيس الوزراء ووزير الإقتصاد محمد مصطفىالعساف في مؤتمر المانحين: الشعب السوري يعيش في ظروف هي الاسوا في عصرناباور في مؤتمر المانحين: الدول التي تقدم الدعم للاسد شريكة في جرائمه

مدينة تينبكتو أو تمبكتو

مدينة تينبكتو أو تمبكتو
تاريخ النشر : 2012-05-01
غزة - دنيا الوطن
مدينة تينبكتو أو تمبكتو، Timbuktu في مالي، من أهم العواصم الإسلامية في غرب أفريقيا, وجوهرة الصحراء المتربعة على الرمال, وهي البوابة بين شمال أفريقيا وغرب أفريقيا, وهي ملتقى القوافل البرية للقادمين من النيجر وليبيا، وكذلك تجار الملح القادمين من (تودني)، وقد أنجبت العديد من الفقهاء والعلماء، وأزدهرت فيها الحركة الثقافية, وتعاقب عليها الغزاة وآخرهم المستعمر الفرنسي الذي قاومته قبائل المنطقة بقيادة المجاهد (محمد علي الأنصاري) الملقب(أنقونا) الذي شهد الفرنسيون أنفسهم على بسالته في المقاومة، وتسمى منطقة تينبكتو في الأرشيف الخاص بجمهورية مالي(تريبي كل انتصر) لأن أغلب سكانها من الأنصار وا الطوارق وحلفائهم والقبائل المتفرعة من الأشراف الأدارسة القادمة من الشمال المغربي وبعض القبائل الآخرى ذات الأصول الأفريقية وتسميتها بتين بكتو [[منسوبة إلى : بكتو وهي عجوز مشهورة لدى : القبائل المحلية ،ثم يأتى الصنغاي بعدهم, وبعض قبائل السود الأخرى.

واحة تمبكتو هي حاضنة الإسلام في الصحراء الكبرى ومنارة العلم فيها ومجمع العلماء وهي من أشهر المدن في غرب أفريقيا خاصة منذ القرن الثالث عشر إلى أن دخلها المستعمر الفرنسي في أوائل القرن التاسع عشر وأحتلها وأطفأشعلتها، وسكان تمبكتو كلهم مسلمون وأشهر القبائل التي تقطن المنطقة هم: قبيلة الآنصار كل أنصر التي ظهر فيها المجاهد الشهير محمد علي الملقب انقونا، الذي قاوم المستعمر الفرنسي عند اجتياحه للمنطقة إلى أن قام الفرنسيون باغتياله عام 1897، كذلك القبائل المتفرعة من الأشراف الأدارسة الذين أشتروا منطقة شمال النهر من أحد ملوك مالي السابقين وبعض القبائل ذات الأصول العربية والطوارق، وقبيلة السنغاي، والبرابيش.















مخطوطات تمبكتو

هي مجموعة من المخطوطات تصل إلى 700,000 مخطوطة اكثرها بالغة العربية أو بلغات محلية كتبت بالحروف العربية موجوة في تمبكتو. بسبب الاحتلال الفرنسي فان أغلب المتعلمين في مالي يدرسون بالفرنسية ولا يجيدون العربية فبالتالى تم تجاهل المخططاطات من قبل الشريحة المتعلمة في البلد.

أغلب المخطوطات في وضع مزري ومهدده من العواصف الرملية والنمل الأبيض.










 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف