الأخبار
بالفيديو والصور: رجل يعتدى جنسيًا على مختلة عقليًاقراقع: مشفى الرملة يفتقر لأدنى المقومات الصحية وحكومة الاحتلال مسؤولة عن حياة المرضىتوقف طارئ لجميع قنوات MBC يشعل "تويتر"ما عم بعرف أدرسالشرطة تكرم الصحفيين والمؤسسات الإعلامية في أريحاالينبوع القديمندوات حول تكنولوجيا السفر خلال معرض سوق السفر العربي 2015فيديو.. بيتزا السى فودمصر: سفير الصين : وفد صيني يزور مصر لبحث التعاون فى المجالات الثقافية قريباشاهد: زينة تنشر أبشع صورة لأحمد عزاتخذ قرارات هامة… مجلس الوزراء: التفاوض مع إسرائيل حصري لمنظمة التحرير الفلسطينيةمصر: وزير العمل يشارك في المنتدى العربي للتنمية المستدامة في البحرينلبنان: الوزير السابق عبد الرحيم مراد استقبل وفد العلية الثقافيةمحافظ طولكرم يترأس إجتماع لجنة الطوارئ لمواجهة المخاطر المتوقعة خلال فصل الصيفالداخلية و الجمارك يبحثان سبل تعزيز التعاون بينهما في الاماراتمصر: جامعة أسيوط تكرم الفائزة بالمركز الثانى فى مسابقة الطالبة المثاليةاوقاف الخليل تعقد الاجتماع الشهري لدور القران الكريمدار المحبه والوئام للمسنين تفتح طابقا جديدا في مبناها الحاليدو تطلق الباقات الذكية وباقات إماراتي المحسنة بكثير من المزايا المتفردةالهام المدفعي لبرنامج "اووف Road ": البومي لم يصل لجلالة الملكالخارجية: إسرائيل تعترف بالتعمد في منع التطور الفلسطيني في الضفةعاطف عبد اللطيف: 60 مليار دولار حجم تجارة الاسواق الحرة عالميا .. ونصيب مصر 238مليون جنيهماهو اللون المناسب لغرف الأطفال؟هل البنت صورة من أمها؟التدخين السلبى وأضراره على طفلك
2015/5/5
عاجل
هولاند: لا نتردد في مساعدة دول الخليج حتى لو تطلب ذلك عملا عسكرياهولاند: اؤكد على الشراكة مع الخليج في المجالات السياسية و العسكرية و الثقافيةهولاند: حظر الاسلحة على ايران يجب ان يبقىهولاند: على طهران التعهد بعدم الحصول على سلاح نوويهولاند: احيي موقف السعودية بالدعوة لمؤتمر حوار حول اليمن في الرياضهولاند: يجب تطبيق قرار مجلس الامن حول اليمن دون تأخيرهولاند: ندفع باتجاه حل سياسي في ليبيا حتى لا تغرق البلاد بالفوضىهولاند: نعمل على مساعدة المعارضة السورية المعتدلةهولاند: اتفقنا مع الملك سلمان على رفع مستوى التعاون الدفاعيهولاند: نريد ان نكون حليفا قويا و موثوقا لدول الخليجهولاند: اعيد التأكيد على دعم فرنسا لدول الخليجهولاند: التهديدات التي تواجه الخليج تواجه فرنسا ايضاهولاند: يمكنكم الاتكال على فرنسا لارساء الاستقرار في اليمنمقبول : القيادة الفلسطينية متمسكة بالدولة الفلسطينية في قطاع غزة والضفة الغربية والقدسمقبول:القيادة الفلسطينية مصرة على وحدة الوطن وإنهاء الإنقسام وتوحيد المؤسسات بين الضفة وغزةمقبول: مشروع الدولة ذات الحدود المؤقتة في غزة هو خيار إسرائيلي مشبوهمقبول: وفد المنظمة والحكومة ينتظرون الإجابة من حماس على عدة استفسارات لضمان نجاح مهمتهم بغزة

صحيفة: الجهاد الإسلامي تجري اول انتخابات لاختيار قادتها

صحيفة: الجهاد الإسلامي تجري اول انتخابات لاختيار قادتها
تاريخ النشر : 2012-04-29
غزة - دنيا الوطن
كشفت مصادر في حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية، أن الحركة بصدد إجراء أول انتخابات داخلية لها منذ تأسيسها في أواسط الثمانينات.

وقالت المصادر لـ«الشرق الأوسط» السعودية إن هذه الانتخابات التي تقررت على غرار ما يحدث في حركتي فتح وحماس، ستجرى خلال أشهر قليلة. وأكدت هذه المعلومات، لـ«الشرق الأوسط» مصادر أخرى في الجهاد في غزة.

وأوضحت المصادر أنه تقرر إجراء هذه الانتخابات، بعد عدة طلبات من قيادات في الحركة لوضع نظام داخلي لها، يعتبر هو المرجعية الأولى التي يعتمد عليها داخل المؤسسات المختلفة للحركة، ومن ضمنها المكتب السياسي والساحات والأقاليم. وبعد دراسة طويلة في الداخل والخارج وفي السجون الإسرائيلية تم التوصل لاتفاق يقضي باعتماد نظام قائم على الانتخابات.

أما السبب الرئيسي الذي قاد إلى مثل هذا الطلب في الأساس، فكان تفجر بعض الخلافات بين تيارات في الحركة في غزة حول الصلاحيات والسياسات العامة. وطالما كان هناك جدل داخل الجهاد حول العلاقة مع حماس وفتح وحول ما يخص المقاومة، بالإضافة إلى خلافات حول الصلاحيات والشخوص.

وقالت المصادر أن مسؤولين معروفين في الجهاد من بينهم عبد الله الشامي وأبو حازم النجار، قادوا حراكا داخل الحركة من أجل وضع نظام داخلي ناظم وضابط، واختيار قيادة الحركة عبر الانتخابات. وبعد خلافات، لم تظهر للعلن، تقرر تطوير العمل المؤسساتي وتشكيل لجان وأقاليم وهيئات مختلفة، «لتوسيع دور الحركة داخل المجتمع الفلسطيني وعدم اقتصار عملها على الجانب المسلح» حسب قول المصادر. واختير مكتب سياسي للحركة قبل نحو عامين، ومن ثم تقرر إجراء الانتخابات. وكان الأمين العام للجهاد رمضان عبد الله شلح، هو صاحب القرار الأول والأخير بالتشاور مع نائبه وبعض قيادات العمل السياسي في غزة والضفة.

وستشمل الانتخابات التي تنوي الجهاد إجراءها في موعد أقصاه 6 شهور، الضفة وغزة، والخارج والسجون، وستشكل الحركة هيئة للإشراف عليها بالطرق المناسبة لضمان إجراءها بكل شفافية، باعتبارها أول انتخابات للجهاد منذ تأسيسها على يد الدكتور فتحي الشقاقي في مصر. وقالت المصادر إن قاعدة الجهاد ستنتخب مكتبا سياسيا جديدا بدل الذي شكل قبل نحو عامين، وقيادة مناطق وساحات وأقاليم. وتهدف هذه الانتخابات حسب المصادر «لضخ دماء شابة جديدة داخل قيادة الحركة وتثبيت نظام جديد يضمن استمرارية تطوير مؤسسات الحركة على مختلف الصعد».

وتعتبر الجهاد ثالث أقوى فصيل على الساحة الفلسطينية بعد فتح وحماس، لكن دورها تراجع إلى حد كبير بعد إحكام حماس سيطرتها على غزة وإحكام فتح سيطرتها على الضفة، وتحاول الحركة أن تقف على مسافة واحدة من الأطراف. وتمثل الحركة، الإسلام الوسطي، وتهدف إلى «تحرير فلسطين من البحر إلى النهر» و«الدعوة إلى الإسلام بعقيدته وشريعته وآدابه» و«وتعتمد على القرآن مبدأ والإسلام هو الحل» غير أنها تختلف مع حماس سياسيا، في ما يخص إدارة المقاومة والموقف من السلطة والمشاركة فيها.

وقد تدفع إعادة تنظيم صفوف الجهاد، المشروع الكبير الذي يخطط له مسؤولون في الحركة مع حماس، وهو الاندماج في جسم واحد، وقد يلغيه بحسب الشخوص الذين سيتسيدون المشهد بعد الانتخابات.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف