الأخبار
اغنية نارية جديدة للفنان "قاسم النجار" : آه من الدراما العربية ! .. استمعالمناضل رمال: بنو معروف لايساومون على عروبتهم مهما تطاول المتطاولونالأشقر : أخشى ان تصبح الاجهزة الامنية هدفاً للمقاومة .. والضميري:الاعتقالات أمنية وستستمرالقسام: ينفي اتهامات إسرائيلية بعلاقته بـ"ولاية سيناء"السيسي للجنود والضباط: الإستقرار في مصر إستقرار للعالم كلهحفل في قصر الامارات بذكري مرور 3 سنوات علي اطلاق موقع هوتل اند ريستفي مجلس الشيخ نهيان بن مبارك .. يتلاقي العلم مع الفكر والثقافة والمعرفةالرئيس يكلف عريقات بأمانة سر اللجنة التنفيذية بدلاً من عبدربه"تغريد" الأولى على الوسطى والثالثة على القطاع فالتاسعة على فلسطينقيادة مركزية اسمها " الوهم"حنان انتشلت من تحت أنقاض منزلها .. وحصلت على المرتبة التاسعة في الفرع العلمي على محافظة خان يونسالسيسي يزور سيناء والعريشمصر: فى الاسماعيلية..حملة مكثفة لرفع جميع السيارات المتروكة وازالة الاشغالات بأحياء المحافظةالسيسى لرجال القوات المسلحة: "جئت لكم بالزى العسكرى احتراما وتقديرا لكم"المكسيك: العثور على أكثر من 9 آلاف تأشيرة دخول مسروقة إلى الولايات المتحدةالحوثيون: وقف القتال في اليمن خلال رمضان قيد المناقشةأهالي العسكريين اللبنانيين المخطوفين يعتصمون أمام السفارة القطرية في بيروتالبرلمان العربي يعقد إجتماع طارئ لمناقشة مستجدات العمليات الإرهابية على بعض الدول العربيةالوكالة الدولية للطاقة الذرية: محادثات "النووي الإيراني" شهدت تقدمًاالكشافة الفلسطيني يوجه رسالة أممية ويسلمها للجنة الدولية للصليب الأحمرمصر: المؤسسة المصرية النوبية: مرتضى اهان النوبة كلها ولم يهين المرغني فقط وسنقاضيه هو والابراشي لعنصريتهمهيئة الأسرى: أسرى "ايشل" يشتكون الحشرات وتضييقات الإدارةالجامعة العربية الأمريكية تشارك في مؤتمر بعنوان "تعليم السلام في القرن الحادي والعشرين"قوات الأمن الوطني تلبي نداء مواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة من سكان مخيم جنين بترميم منزلهحياة الضابط الإسرائيلي الذي قتل الطفل كسبة لم تكن مهددة لحظة إطلاق النار المتكرر عليه
2015/7/4

والد تالا: أطالب الرئيس وفياض بإعادة التحقيق في حادث جبع

والد تالا: أطالب الرئيس وفياض بإعادة التحقيق في حادث جبع

تالا محمد ابراهيم البحري

تاريخ النشر : 2012-04-09
رام الله-دنيا الوطن
ناشد والد الطفلة تالا محمد ابراهيم البحري- إحدى الأطفال الذين تعرضوا لاصابات خطيرة جراء حادث الحافلة قرب جبع يوم الخميس 16 شباط 2012، الرئيس محمود عباس "أبو مازن" ورئيس الوزراء د. سلام فياض اعادة التحقيق في الحادث لتحديد الجهة المسؤولة عن المعاناة التي تكبدها الأطفال الجرحى وذووهم.

وترقد الطفلة تالا البحري في مستشفى هداسا عين كارم بالقدس اثر إصابتها بجروح وحروق خطيرة بسبب الحادث الذي تعرضت له مع أطفال مدرسة وروضة نور الهدى في منطقة عناتا، والذي أدى إلى مصرع 6 أطفال أحدهما توفي متأثرا بجراحه ومدرِّسة وإصابة 39 آخرين نقل 3 منهم إلى مستشفى هداسا عين كارم.

وقال محمد البحري والد الطفلة : إن ابنته ترقد في قسم العناية المركزة بمستشفى هداسا وهي مصابة بحروق من الدرجتين الثالثة والرابعة بنسبة 25% من جسدها حيث تتركز الحروق بمنطقة الرأس والوجه واليدين، كما تعاني من إصابات في العين اليمنى وحروق شديدة في اليدين الأمر الذي سيدفع الأطباء لبتر بعض أصابعها كما ابلغه الأطباء.

واعتبر البحري أن التحقيق الذي نشرت نتائجه في 18 آذار الماضي لا يلبي احتياجات المصابين، لا سيما وأنه لم يحمل المسؤولية لجهة بعينها وقال: "نناشد الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء سلام فياض بتشكيل لجنة مهنية ومحايدة لإعادة التحقيق في الحادث وتحميل المدرسة المسؤولية الكاملة عن حياة اطفالنا وزارة التربية والتعليم التي هي ترخص هذه المدارس ووزارة النقل والموصلات التي قامت بترخيص هذا الباص لان شركة التأمين حتى اليوم لم تتعرف على مصابي الحادث ونحن حتى اليوم لم نتلق اي مساعدة أو أي شيء للوقوف بجانب أهالي الضحايا".

وأضاف "اتصلت بمدير المدرسة الذي لم يقم بزيارة الاطفال وتقديم مساعدة حتى لو كانت بسيطة، وقد قال لي انهم غير مسؤولين عن الحادث وأن نتائج التحقيق صدرت وتم تبرأتهم من المسؤولية طالبا مني ملاحقة صاحب الشاحنة التي تسببت بالحادث".

وأكد محمد البحري أنه في وضع مادي صعب جراء متابعته لابنته المصابة في مستشفى هداسا عين كارم وما يزيد من معاناته وألمه هو عدم اعتراف اي جهة بالمسؤولية عن المأساة التي حلت بطفلته وبقية الأطفال الأبرياء ضحايا الحادث المأساوي.

 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف