الأخبار
جندي أصيب بالشلل يروي تفاصيل مثيرة عن معركة الشجاعيةبالفيديو والصور ..دنيا الوطن تحتفي بالفنان والشاعر والمطرب ملك العتابا يوسف أبو الليلشاهد الفيديو.. خالد الجندي يوجه ألفاظا جارحة لريهام سعيددعوات "إسرائيلية" لاقتحام المسجد الأقصى صباح الاثنينالمجمع المدرسي يحتفل بيوم اللغة العربية العالميعريقات يطلع وزير الخارجية المصري على اخر تطورات القضية الفلسطينيةخدمات الطفولة تقدم بطانيات للفقراء بالدرجالأسير علاء الكركي من الخليل يدخل عامه الثاني والعشرين"صناع الحياة" يختتم ورشة عمل ودورة تدريبية بعنوان "مدير مكتب محترف"نتنياهو: لن نحتمل صاروخًا واحدًا وحماس تتحمل النتائجالكشافة الفلسطينية تتطوع وتساند ابناء شعبها وتطلق حملات لتنظيف مستشفيات قطاع غزةمصالحة قطرية مصرية بمبادرة من العاهل السعوديعمل الشمال تناقش سبل التعاون مع الإغاثة الزراعيةتنفيذ أنشطة مشروع " الدعم النفسي للأطفال ذوي الإعاقة " في جمعية بيتنايعالون: سنرد على حماس بحزم إذا لم توقف الهجمات من غزةمقتل فلسطيني في العراق أثناء قتاله في صفوف"داعش"عريقات يلتقي وزير خارجية مصر لحشد التأييد لمشروع إنهاء الاحتلالالأونروا: "الأوضاع في غزة تنهار بصورة دراماتيكية"الاحتلال يقتحم مناطق بجنينأردوغان يدافع عن الإجراءات القضائية ضد معارضيهقيادات وكوادر 'فتح' في المحافظات الجنوبية: نعم للقرار الوطني المستقل ولا للمشاريع المشبوهةعريقات يطلع وزير الخارجية المصري على تطورات القضية الفلسطينيةاكثر من ٣٠ مشارك في عروض حرة وبرستيج في مهرجان رام الله الثاني للتجميل والتراثفيديو.. أبو مرزوق: ملتزمون بوقف إطلاق النار ما التزم الاحتلال بهاللواء الدكتور كامل ابو عيسى : كلنتون تعترف ومصر تتصدى وهيكل يحذر من عام الحقيقةقيادة منطقة جنين تشارك رئيس الوزراء بتقديم واجب العزاء لعائلة عساف بفقيدهم المرحوم باسل عبد عسافمصرع شاب دهسا جنوب جنين"إسرائيل" تزعم ان غاراتها ليلة أمس استهدفت مصنعاً للباطون في خانيونسشبح الجوع يهدد مخيم اليرموك من جديدغريب يطالب الفصائل الفلسطينية بتبني إستراتيجية دفاعية لحماية أبناء شعبنا من بطش الاحتلالمقتل 10 أشخاص في تفجيرات بضواحي بغدادبوتين: لا أحد يستطيع عزل وإرهاب روسياأنباء غير مؤكدة عن مقتل زعيم طالبان باكستانمقتل ممثل سوري مؤيد لنظام الأسد بطلق ناريداعش يصلب ويعدم "متعاوناً" مع نظام الأسد أمام الملأ
2014/12/20

والد تالا: أطالب الرئيس وفياض بإعادة التحقيق في حادث جبع

والد تالا: أطالب الرئيس وفياض بإعادة التحقيق في حادث جبع

تالا محمد ابراهيم البحري

تاريخ النشر : 2012-04-09
رام الله-دنيا الوطن
ناشد والد الطفلة تالا محمد ابراهيم البحري- إحدى الأطفال الذين تعرضوا لاصابات خطيرة جراء حادث الحافلة قرب جبع يوم الخميس 16 شباط 2012، الرئيس محمود عباس "أبو مازن" ورئيس الوزراء د. سلام فياض اعادة التحقيق في الحادث لتحديد الجهة المسؤولة عن المعاناة التي تكبدها الأطفال الجرحى وذووهم.

وترقد الطفلة تالا البحري في مستشفى هداسا عين كارم بالقدس اثر إصابتها بجروح وحروق خطيرة بسبب الحادث الذي تعرضت له مع أطفال مدرسة وروضة نور الهدى في منطقة عناتا، والذي أدى إلى مصرع 6 أطفال أحدهما توفي متأثرا بجراحه ومدرِّسة وإصابة 39 آخرين نقل 3 منهم إلى مستشفى هداسا عين كارم.

وقال محمد البحري والد الطفلة : إن ابنته ترقد في قسم العناية المركزة بمستشفى هداسا وهي مصابة بحروق من الدرجتين الثالثة والرابعة بنسبة 25% من جسدها حيث تتركز الحروق بمنطقة الرأس والوجه واليدين، كما تعاني من إصابات في العين اليمنى وحروق شديدة في اليدين الأمر الذي سيدفع الأطباء لبتر بعض أصابعها كما ابلغه الأطباء.

واعتبر البحري أن التحقيق الذي نشرت نتائجه في 18 آذار الماضي لا يلبي احتياجات المصابين، لا سيما وأنه لم يحمل المسؤولية لجهة بعينها وقال: "نناشد الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء سلام فياض بتشكيل لجنة مهنية ومحايدة لإعادة التحقيق في الحادث وتحميل المدرسة المسؤولية الكاملة عن حياة اطفالنا وزارة التربية والتعليم التي هي ترخص هذه المدارس ووزارة النقل والموصلات التي قامت بترخيص هذا الباص لان شركة التأمين حتى اليوم لم تتعرف على مصابي الحادث ونحن حتى اليوم لم نتلق اي مساعدة أو أي شيء للوقوف بجانب أهالي الضحايا".

وأضاف "اتصلت بمدير المدرسة الذي لم يقم بزيارة الاطفال وتقديم مساعدة حتى لو كانت بسيطة، وقد قال لي انهم غير مسؤولين عن الحادث وأن نتائج التحقيق صدرت وتم تبرأتهم من المسؤولية طالبا مني ملاحقة صاحب الشاحنة التي تسببت بالحادث".

وأكد محمد البحري أنه في وضع مادي صعب جراء متابعته لابنته المصابة في مستشفى هداسا عين كارم وما يزيد من معاناته وألمه هو عدم اعتراف اي جهة بالمسؤولية عن المأساة التي حلت بطفلته وبقية الأطفال الأبرياء ضحايا الحادث المأساوي.

 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف