الأخبار
إكسسواراتك بالذهبي في السهرات الساحرةبورصة فلسطين تصدر العدد الثاني من نشرتها الإلكترونية "بانوراما البورصة"مصر: اداء الخدمة العامة لخريجى الجامعةمصر: تأهيل شباب الخريجين لسوق العمل تحت رعاية اللواء احمد بهاء الدين القصاص محافظ الاسماعيليةقراقع يتسلم رئاسة هيئة شؤون الأسرى والمحررينرونالدو يُبدي رأيه في صفقة انتقال فالكاو لمانشستر يونايتدمصر: حملة لمكافحة الغربانفلسطين والمغرب تجمعهم غزةبرنامج «صولا» يواصل تألقه على قناة أبوظبي الأولىدي ماريا: بقيت في ريال مدريد من أجل رونالدوبونافينتورا "بكى" أثناء التوقيع لميلانفابريجاس يكتب رسالة يهين فيها الجهاز الطبي لبرشلونةوزارة التربية تطلق مرحلة جديدة من تأهيل معلمي المرحلة الأساسيةوزارة التربية ومؤسسة صابرين يعقدان سلسة ورشات عمل موسيقية لمشرفي المرحلة الأساسيةبكدار: آلاف الطلبة في غزة بلا مقاعد دراسيةلبنان: القائد العام لليونيفيل يلتقي رئيس مجلس النواب نبيه بريمحافظة سلفيت تستضيف ورشة بعنوان " هيئة مكافحة الفساد والمؤسسات الاهلية الفلسطينية آفاق التعاونجمعية عطاء فلسطين الخيرية تطلق حملة "حقيبتي هدية نجاحي"مخامرة يستقبل خليل الغبيش ويطلعه على وضع المياه المأساوي بالمدينةالسفير عيسى يثمن دور الحركة الرياضية الجزائرية بدعم الرياضة الفلسطينيةالمحافظ اللواء رمضان يتفقد منازل تعرضت للمداهمة في قرية عنزا حيث اعتقلت قوات الاحتلال 17 شابا فجر اليومالعراق: اوكرانيا تدين بشدة الاعمال الارهابية لتنظيم "داعش"لبنان: الذكرى الــ 94 لاعلان دولة لبنان الكبير "بيروت عاصمة المواطنة اللبنانية"ليل الدرزي يستضيف امير يزبك في برنامج "do re meتفعيل قرار خصم علاوتي القيادة والمخاطرة عن العسكريين وجهود تبذل لتجميده:رواتب موظفي السلطة في موعدهاتوقيع مذكرة تفاهم بين قنصلية فلسطين والكلية الإماراتية الكندية الجامعيةعلي فيصل: غالوي رجل الكلمة الحرة في الميادين الحرةاللجنة الفنية للقطاع الاجتماعي في محافظة جنين تناقش سبل العمل على تطوير القطاع الاجتماعي في المحافظةد. الهندي يتفقد عشرات العائلات المكلومة والمنازل المدمرة في قطاع غزةالعراق: اشادة واسعة من الزائرين العرب والاجانب بمعرض كفن احيا امة في النجف
2014/9/2

العسكري ينصح "عمرسليمان" بتأجيل ترشحه.. انتظارًا لمفاجأة

العسكري ينصح "عمرسليمان" بتأجيل ترشحه.. انتظارًا لمفاجأة
تاريخ النشر : 2012-04-03
غزة - دنيا الوطن
ذكرت مصادر مطلعة أنه وفي نطاق التنسيق بين المجلس العسكري المصري ونائب الرئيس المخلوع عمر سليمان، فقد تم توجيه النصح لهذا الأخير بتأجيل إعلان ترشحه في الانتخابات الرئاسية لساعات أخرى بحد أقصى صباح غدًا الأربعاء، وذلك انتظارًا لما قيل: إنه مفاجأة تُجهز داخل صفوف الإسلاميين.

وكان من المقرر أن يقدم سليمان (78 عامًا) أوراق ترشحه اليوم الثلاثاء، لكن المصادر أخبرت مراسل شبكة "سكاي نيوز" أن نائب الرئيس المخلوع تلقى نصيحة من المجلس الأعلى للقوات المسلحة بإرجاء الترشح لساعات انتظارًا لمفاجأة على صعيد المرشحين الإسلاميين.

جدير بالذكر أن سليمان شغل منصب نائب الرئيس السابق حسني مبارك 29 يناير 2011 خلال ثورة 25 يناير التي أطاحت بالرئيس في 11 فبراير، وخرج سليمان على إثر ذلك مؤقتًا من المشهد السياسي.

وكان سليمان يرأس جهاز المخابرات العامة المصرية منذ 22 يناير 1993، وكان من أكثر الشخصيات المقربة من الرئيس السابق.

وكان فريق المحامين العرب المدافعين عن مبارك قد كشفوا على صفحتهم الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أن الرئيس السابق يتابع عن كثب كل ما يدور على ساحة السياسة المصرية وبخاصة سباق انتخابات الرئاسة.

كما نفى فريق المحامين تدهور صحة الرئيس المخلوع أو وفاته إكلينيكيًّا كما قيل.

وقالت إدارة الصفحة: "إن أول تعليق للرئيس مبارك على خبر ترشح خيرت الشاطر للرئاسة هو قوله: "كنت أتوقع خبر ترشح الشاطر خصوصًا لعلاقته القوية بكل من قطر وإيران".

وأضافت إدارة الصفحة أن زوجته سوزان ثابت كانت تتابع معه خبر ترشح الشاطر كذالك.

ونقلت الصفحة عن مصدر قالت: إنه وثيق الصلة بالرئيس السابق أن مبارك لا يزال يتوقع ترشح عمر سليمان لمنصب الرئاسة، ولكن ليس الآن، مضيفًا: "عمر سيواجه مصاعب كثيرة للغاية من الداخل والخارج"، مؤكدًا أن "الإخوان" دفعوا بالشاطر خوفًا من عمر سليمان رئيس جهاز المخابرات المصري السابق.

يذكر أن فضائية "الجزيرة مباشر مصر" قد أكدت نقلاً عن مصادر مقربة من اللواء عمر سليمان نائب الرئيس المخلوع أن سليمان سيقوم بالترشح للرئاسة خلال الساعات القادمة.

يشار إلى أن المستشار حاتم بجاتو رئيس اللجنة العليا للانتخابات قد نفى السبت الماضي في تصريحات لــ"بوابة الوفد" ما أثارته وسائل الإعلام حول قيام سليمان أو مؤيديه بالاستعلام عن شروط الترشيح للرئاسة، تمهيدًا لسحب أوراق ترشحه رسميًّا.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف