الأخبار
خانيونس : مقتل مواطن طعناً بالسكينفتوى غريبة لشيخٍ تركي: العادة السريّة تسبّب حمل الأيدي!فيديو.. سؤال يحرج الإعلامية "دعاء فاروق"إخلاء مبنى الكونجرس الأمريكي بعد انطلاق صوت إنذارالحكم بإعدام "حبارة" و8 تكفيريين بتهمة التحريض على العنفبوتين: "داعش" لم يكن موجوداً قبل التدخل الخارجى فى شئون بعض الدولمصادر عبرية: فلسطيني حاول دهس شرطي ولاذ بالفرار شمال الخليلليبرمان: على نتنياهو أن يعلن عن حل حكومتهإصابة طفل دهسته مستوطِنة بالقدسصالح القلاب : إدعاءات النظام السوري ضد الأردنالجالية الأردنية فى النمسا تهنئ الملك بعيد الاستقلالحماس تستعد لاستقبال ابو مرزوق والعلمي في غزة غدا‏لأول مرة في تاريخ التعليم بغزة تخريج الدفعةالأولى من دبلوم اللغة العبريةأوباما : روسيا تتبنى "موقفا عدائيا متزايدا" فى اوكرانيا(متابعة 3 ) صواريخ جراد على اسدود .. الاحتلال يحمّل حماس المسؤولية ويبحث "الرد"الائتلاف الحاكم فى هولندا يخسر الأغلبية فى مجلس الشيوختخريج الدفعة الأولى لطلبة الدبلوم في اللغة العبرية بخان يونسجمعية نطوف للبيئة وتنمية المجتمع تعقد اجتماع الجمعية العموميةالمطران عطا الله حنا في زيارة تضامنية للنيابة البطريركية للسريان الكاثوليك في القدسمؤسسة برامج الطفولة تكرم الشرطة في ضواحي القدسالتوتر يخيم على مراكش بعد مواجهات دموية بين الطلبة والأمن أسفرت عن إصابة حوالي 30 شخصابحضور الدكتورة ليلى غنام والمطران عطا الله حنا : مؤتمر التطوير المدرسي "تجارب جديرة بالتوثيق والتعميم"المجلس التنسيقي للمنظمات العربية الاجتماعية في أوكرانيا ينهض بعضوية 16 منظمةادخال 600 شاحنة عبر "كرم أبو سالم" الاربعاءمصر تطلب رسميًا من قطر تسليم القرضاوي
2015/5/27

فستان أحلام في الحلقة الأخيرة من Arab Idol ثمنه أكثر من مليون دولار !

فستان أحلام في الحلقة الأخيرة من Arab Idol ثمنه أكثر من مليون دولار !
تاريخ النشر : 2012-03-26
غزة - دنيا الوطن
غطت الضجة الاعلامية التي سبّبها فستان الفنانة احلام في الحلقة الاخيرة من برنامج "آرب أيدل" على أخبار الرابحة في البرنامج كارمن سليمان، لأن الفستان كان مزيناً بحبوب الألماس وتخطى سعره أكثر من مليون و 300 ألف دولار.
بعد أن تم التداول على شبكات التواصل الاجتماعي "فايس بوك" و "تويتر" أن فستان احلام تضمن بعض حبوب الألماس والاحجار النادرة، كشف المصمم طوني يعقوب الذي أشرف على إطلالة الفنانة في حلقات البرنامج كله، أن ثمن الفستان قد تخطى المليون و 300 ألف دولار، وذلك لإحتوائه على باقة كبيرة من حبوب الالماس التي زينت كتفي الفستان والاكمام.

كيف نفذ الفستان؟
يشرح يعقوب لـ "" أنا زهرة" القصة الكاملة لفستان احلام، ويقول :"تملك الفنانة طقماً من الالماس الذي ارتدته في الحلقة الاخيرة والذي يبلغ ثمنه أكثر من 6 ملايين درهم اماراتي، وأحبت أن أصمم فستاناً من اللون ذاته، وبالفعل هذا ما حدث، فقد صممت الفستان من أقمشة "جاكوب شلفرت" وهي اقمشة سويسرية تتطرز على الليزر، وعمدت أحلام الى جلب الالماس وقمت بشكّها في الفستان بطريقة دقيقة".


يلفت يعقوب ان الفستان إحتوى أكثر من 40 قراطاً من الالماس الخالص والنقي، وبعض الالماس الباهظ الثمن والنادر وهو يعرف بإسم "غراف" وكانت أشكال حبوب الالماس تشبه العقد والاقراط التي تزينت بها الفنانة، فبدا الفستان برّاقاً لدرجة مخيفة. وقد بلغ ثمن الفستان من دون الماس نحو 35 ألف دولار.


أحلام اشترت الفساتين
يكشف يعقوب أن الفنانة احلام اشترت كل الفساتين التي ارتدتها في حلقات البرنامج، ويصف التعامل معها بأنه صعب وممتع في الوقت نفسه، لان الفنانة محتشمة ولكنها تواكب الموضة العالمية، كما أنها واثقة من نفسها ثقة عمياء وهي لا تتصنع فهي أم لثلاثة أطفال.


أما عن الانتقادات التي رافقت اطلالات احلام، يعتبر يعقوب أن سببها ان الفنانة لا تسعى الى النجاح في الاعلام اللبناني عبر دفع الاموال لقاء ظهورها على غلافات بعض المجلات والصحف اللبنانية، بل هي فنانة عربية شاملة ولها شهرتها الواسعة.

لا وقت للفستان الثاني
ويكشف يعقوب انه كان من المفروض أن ترتدي احلام فستانين في الحلقة الاخيرة من "آرب ايدل" الا ان ضيق الوقت لم يسمح لها بذلك، وكانت تريد الظهور بفستان لا يقل جمالا عن الفستان الذي ظهرت به، وقد ارتدته امس الاول خلال احيائها حفل زفاف إبن الامير القطري، وقد اثنت عليه الاميرة موزة زوجة الامير التي كانت تحضر حفل الزفاف.

تحضيرات للموسم الثاني ولهيفا
ويوضح يعقوب انه بدأ التحضيرات حالياً للموسم الثاني من "آرب أيدل"، كما انه يحضر مجموعة من الفساتين للفنانة هيفا وهبي ويضع لمساته الاخيرة على فستان احلام في حفل توزيع جوائز "الموريكس دور" الذي يقام بعد شهرين تقريباً. إذاً، هذه هي القصة الكاملة وراء فستان احلام، فهل تعتبرين ان احلام بالغت باطلالتها ام لا؟    
  




       
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف