الأخبار
تأبين الشهيد السيد حمزة وجيه زلزلي في ديرقانون النهر1615 مستوطناً وعنصراً احتلالياً اقتحموا ودنسوا المسجد الأقصى خلال شهر أيلولالشعبية: منع الزيارة عن القائد سعدات محاولة يائسة وعقيمة لكسر إرادة قياداتنا ورموزنالجنة طوارئ محافظة سلفيت تناشد وزارة الاشغال توفير المعدات اللازمة لمواجهة الكوارثالقواسمي: خطاب الرئيس في الامم المتحدة اسس لمرحلة جديد تضع العالم امام مسؤولياتهجامعة الخليل تنفذ فعاليات الملتقى التربويلأول مرة منذ سنوات… إسرائيل تسمح لأهالي غزة بأداء الصلاة في المسجد الأقصىالعراق: دبلوم القيادة المدرسية يطرق ابواب المدارس الفلسطينيةمصر: زوجة المتحدث لمجلس الوزارء المصري تدعم العمال بقناة السويس بـ"12.000" جنية مصريالصحة تصدر التقرير السنوي للأمراض المعدية 2013 في قطاع غزةالصحة تصدر التقرير السنوي للأمراض المعدية 2013 في قطاع غزةالهيئة الفلسطينية للتنمية ومؤسسة أمان فلسطين – ماليزيا تتواصل مع المجتمع على الهواتف الخلويةالاحتلال يعتقل 17 مواطناًالقائد العام لشرطة دبي يستقبل سفير الاعلاميين العرب ويقدم له درعاً تقديرياًوفد نرويجي يزور الجامعة العربية الأمريكية لبحث سبل التعاون مع الجامعات النرويجيةالمؤتمر الأول للطلاب الأكاديميين في طرعان"تك باي" تطلق عروضاً حصرية لمهرجان أكتوبر الرقميرئيس البلدية المتحدة واعضاء يهنئ الشعب الفلسطيني بعيد الأضحي المباركالهيئة الاسلامية المسيحية تصدر تقرير الانتهاكات في القدس لشهر أيلولخمسة أسرى من غزة والضفة يدخلون أعوامًا جديدة داخل سجون الاحتلالبلدية البيرة: امنعوا دخول منتجات الاحتلال الفاسدة الى الحسبةالبنتاغون: وحدة للتدخل السريع من مشاة البحرية في الشرق الأوسطالاحتلال اعتقل (165) مواطناً خلال شهر أيلول وفرض (50 ألف شيكل) غراماتاعتقال 28 طفلا خلال النصف الثاني من شهر أيلول /2014مصر: أحكام بالسجن لتسعة أشخاص في مصر بسبب التظاهر غير المرخصمليار دولار من البنك الدولي لتمويل مشاريع في لبنان والمغربالأمن الجزائري يتعرف على بعض قاتلي الفرنسي غوردالوزارة التربية تعقد دورة متخصصة في المحاسبة الحكوميةلبنان: "رادار" جنبلاط التقط "ذبذبات" بأنّ أمراً خطيراً يُحضّر للمنطقة فزارهامجندات داعش المراهقات يردن إنجاب المزيد من "المجاهدين"
2014/10/1

مناشدة الى معالي وزيرة الشؤون الاجتماعية السيدة ماجدة المصري المحترمة

تاريخ النشر : 2012-03-03
على لسان صاحبة المناشدة
تحية طيبة وبعد,,,
أعيد وأناشد وزيرة الشؤون الاجتماعية السيدة ماجدة المصري المحترمة في إشارة للمناشدة المرفوعة لحضرتكم بتاريخ 22-1-2012 حيث سبق ورفعت مناشدة لمعالي الوزيرة وقام الإخوة في مديرية شؤون حلحول بالاتصال بنا والاستفسار عن بعض المواضيع من تغير العنوان من الرام إلى سعير وطلب بعض الأوراق الثبوتية بخصوص الطالبة اليتيمة والتي مازالت على مقاعد الدراسة في المدارس الحكومية وكذلك رقم هوية الأخت الأكبر وهي طالبة جامعية وتوجهت هذه المرأة نحو المديرية بناءا على الاتصال بها ووجد الجواب بأننا لم نتصل بك ثم عادت ادراجها وعند وصولها البيت اعادوا التصال بها مرة اخرى وعادت اليهم صارخة الرحمة انا امرأة كبيرة وفقيرة ومتعبة لماذا تعملون بي هكذا حرام عليكم وقد وجدت قلب موظفة تخاف الله فقالت لها اعطيني الاوراق الثبوتية حيث ان ملفك الذي مضى عليه اشهر لم يكن مرفوعا للوزارة لعدم اكتمال الاوراق ومع ذلك لم يعطونا أي بريق أمل سوى انتظروا لكي تأتي مساعدات من عائلات إماراتية للأيتام ومساعدة الطالبة الجامعية في دفع الأقساط -وسوف اعرض مناشدتي السابقة في النهاية- وبالنسبة للزوجة الارملة والتي تعاني من اعاقة في السمع وهي بحاجة الى سماعات اذن ولكنها مكلفة وكذلك قامت بإجراء عدة عمليات جراحية كاستئصال ورم في الثدي ولديها قرحة مزمنة بالمعدة ولا تملك أي مصدر للدخل سوى من أهل الأيادي البيضاء. والجواب كالعادة عند المراجعة انتظروا رد الإمارات وانتي انتظري سوف يقوم العامل الاجتماعي بزيارتكم بالله عليكم هكذا تعامل الأسر المستورة بالله عليكم هل هذه سياسة الوزارة اتجاه العائلات المحتاجة ام هي تصرفات فردية الهدف منها دحر هذه الارملة التي والله اعلم كيف تدبر مصروف السفر الى حلحول كي تجد شيئا يسد رمقها ويكفي عائلاتها من هنا اناشدك معالي الوزيرة وكل من يعرف الرحمة بمتابعة مناشدتي هذه وعدم تركي لموظف هنا وهناك يدحرني بكلمات بسيطة عنده ولكنها كالسيف على نفسي وكرامتي في تحصيل قوت عائلتي.
المناشدة السابقة
""أنا سيدة (ك.ل) من بلدات شمال الخليل توفي زوجها منذ عام ونصف ولدي ثلاث بنات احداهما طالبة جامعية والاخرى طالبة مدرسة وأعاني من ضعف السمع وقرحة بالمعدة ولدي تقارير بذلك واحتاج الى سماعات ولكن لا املك ثمنها وليس لدينا من معيل حيث أن ابنائي لديهم أسر لا يقدرون على كفايتهم حتى ينفقوا علينا وقد توجهت منذ ذلك الوقت الى مديرية الشؤون الاجتماعية في بلدة حلحول وعبأت طلبا بالمساعدة المالية ومنذ ذلك الحين وأنا أراجع المديرية وفي كل مرة يقولون "تحت الفحص" وأخيرا قالوا " انتظري قريبا سوف يقوم العامل الاجتماعي بزيارتكم" ومضى على ذلك أكثر من أربعة شهور ولم نر احدا ولا اخفيكم انني اعتاش من الصدقات ولا املك حتى نفقات المواصلات وابنتي الجامعية تتعطل أكثر من شهر عن دراستها الجامعية حتى يحن عليها عميد شؤون الطلبة ويسامحوها بجزء من القسط الدراسي الباهض والباقي يجب أن يدفع على أقساط لا نعرف كيف نسدها.لم أشىء أن افصح عن أسمي فأرجو معذرتي.
لي رجاء خاص ان تساعدونني وتستجيبوا لطلب المساعدة من الشؤون الاجتماعية والمساعدة في تدبير اقساط الجامعة وتوفير سماعات أذن شاكرا لكم في دعم الأسر المستورة وحماية لها وصون كرامتها.""
للمراجعة والاستفسار

أبو محمد- 0597215944
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف