الأخبار
غزة بين الحصار والإعمارشاهد بالفيديو‬: اسماعيل هنية ينشد بمؤتمر في الجامعة الإسلاميةمقاومة فلسطينية من وحي الغزوات الإسلاميةبالفيديو.. علي جمعة: الزواج العرفي حلال شرعًاروسيا...هاتف خليوي للمسلمينالمعزول: أثلج صدرى استمرار ثورتكمالرئيس السيسي يتلقى اتصالين من العاهل الأردني والرئيس الفلسطينيفيديو لحظة قيام شاب شقي بدفع رجل أعمى إلى خط القطارتونس تنتخب غداً.. إشادات خارجية وتخوفات في الداخلموقع لإنشاء السيرة الذاتية CV باستخدام تصاميم جاهزةمتابعة محلية واسعة لمبارة ريال مدريد وبرشلونة وفوز ملكي بإمتيازمصدر أمنى مصري: مقتل 8 مسلحين بالشيخ زويد بعد قصف طائرة عسكرية لمنزلهمالطيب عبدالرحيم:اعمار غزة مرهون ببسط حكومة التوافق ادارتها على القطاع .ويجب عودة القطاع لحضن الشرعيةالجيش العراقى يعلن قتل قائد شرطة داعش فى معارك "بيجى"في غزة فقير يدعو لزفافه بترعيشهحالة طواريء قد تمتد لـ6شهور:معبر رفح مغلق حتى اشعار آخر.الرئيس مع الاجراءات المصرية وداخلية غزة توضح"إسرائيل" تزود الهند بصواريخ مضادة للدروع بنصف مليار$الرئيس عباس: ندعم إجراءات مصر في مواجهة "الإرهاب"الحية: مؤسسات السلطة في غزة تنهار .. دحلان مواطن فلسطيني بيننا وبينه خصومةمصر: "مصر الثورة" يدين الهجمات الارهابية ويطالب بمحاكمه المتورطين فى احداث سيناء عسكرياً طبقاً للدستورمحافظ طولكرم اللواء د. كميل يستقبل وفداً شبابيا من 48 ويؤكد على التواصل مع أهلنا في الداخلجمعية الإيثار للإغاثة والتنمية تختتم توزيع كفالات الأيتاممديرية التربية والتعليم في قلقيلية تفتتح دورة عريفات الطلائعمصر: نقيب مدربى التنمية البشرية تنمية سيناء هو الحلتيسير خالد : سياسة القمع الوحشية في مدينة القدس لن تكسر إرادة المواطنين المقدسيينمناقشة أوضاع أبناء حركة فتح في غزة .. اجتماع لحركتي فتح وحماس في القطاعالعيسة: وزراء غزة الى الضفة قريبًا.. وراتب موظفي غزة الأسبوع الجاريماذا كتب ضاحي خلفان - قائد شرطة دبي حول داعش؟.. ويتساءل كيف تصبح داعش خطرا على أمريكا والعالم كله؟سفيرة النوايا الحسنة الامارتية تنعي شهداء الشيخ زويد"الولائم" عنوان الاحتفالات برأس السنه الهجرية.. الملوخيه في مكة، الكسكسى في المغرب، والبط في مصر
2014/10/25

أسرار الفلك يفتتح العام ٢٠١٢ بتوقعات جديدة جاكلين عقيقي: "إنها سنة التمرد والاحتقان"

أسرار الفلك يفتتح العام ٢٠١٢ بتوقعات جديدة جاكلين عقيقي: "إنها سنة التمرد والاحتقان"
تاريخ النشر : 2012-01-07
أفسحت عالمة الفلك جاكلين عقيقي عن توقعاتها لعام ٢٠١٢ ووعدت مشاهديها على قناة السومرية ضمن برنامج "أسرار الفلك" بالمزيد من التوقعات الدقيقة والحساسة، كما وصفت العام الجديد بعام التمرد والإحتقان.

وفي التفاصيل تقول عقيقي: "سنة ٢٠١٢ لا تقل خطورة عن سنة ٢٠١١ لا بل قد نفاجأ بأمور أخطر وأصعب، منها الإنهيارات الأمنية والإقتصادية والسياسية التي قد يكون وقعها كالصاعقة على العالم، إضافة الى الإنقلابات والنزاعات والحروب والتقلبات المناخية والعمليات الإرهابية ونهاية أنظمة وغياب وموت شخصيات سياسية وهزات أرضية وثورات شعوب". وتخصص عقيقي توقعاتها لكل برج على حدة،  فتقول: "أهم ما يميز برج الحمل في العام الجديد هو النمو المتزايد والنجاحات فى حياته خصوصاً في المهنة والأمور المالية والعاطفية، أما بالنسبة لمولود برج الثور فسيشهد خلال هذا العام حياة عائلية سعيدة وصداقات متينة ونجاحات في المهنة. مولود برج الجوزاء سيشهد عاما معتدلاً من جميع الجوانب ومتوسطاً لا يطغى جانب على الآخر، أما مواليد السرطان فسيشهدون قطف ثمار وحصاد نتائج أعمالهم خلال السنة الأخيرة الماضية كما سيشهدون فرصاً مميزة خلال العام. مولود برج الأسد سيكون عامه الـ ٢٠١٢عاماً منتجاً ومثمراً له في جوانب متعددة، كما سيعيش مولود برج العذراء عاماً من الإبداع والثبات والرسوخ والاستقرار وخصوصاً في أمور المهنة، المال والحياة العائلية.

من جهة أخرى، سيقضي مولود برج الميزان أوقاتاً سعيدة مليئة بالنشاط والحيوية وسيشهد مولود برج العقرب في حياته الصبر، التفاؤل والكفاح المستمر من أجل إزالة العوائق في حياته الأسرية والعاطفية والأمور الصحية. مواليد برج القوس سيشهدون أوقاتاً إبداعية سعيدة من حيث الحب، العاطفة الأصدقاء والأسرة. أما مولود برج الجدي فسيظل في هذا العام كعادته صبور، حذر، متفائل من أجل تفادي أي سقوط أو فشل قد يعترضه خصوصاً في مجالات المال والمهنة والحياة الأسرية. أما بالنسبة لمولود برج الدلو فسيكون عام ٢٠١٢ له بمثابة دوي الرعد والقنابل في حياته من الناحية المهنة، المالية والحياة العائلية وسيظل كما عهد عليه من المواظبة والالتزام. ومولود برج الحوت سيكون العام الجديد عاما سعيداً عليه في مجالات عديدة.

المزيد من التوقعات والدراسات الفلكية تتابعونها في "أسرار الفلك" مع عالمة الفلك جاكلين عقيقي والمقدّم هشام الوادي الخميس الساعة الخامسة والنصف عصراً بتوقيت بغداد على قناة السومرية، الشبكة الفضائية العراقية. 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف