الأخبار
زلزال بقوة 6.8 درجات في شمال اليابانالمصالحة والعقباتد.مجدلاني: يجب نقل ملف القضية الفلسطينية من الاستفراد الأمريكي إلى الأمم المتحدة وهيئاتهاحلبة مرسى ياس تشهد عرض زواج خلال سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 2014 في أبوظبيالداخل الفلسطيني والنجاح يتأهلان للنهائي في دوري المناظراتالبرغوثي : برلمان باريس صوت لصالح فلسطين و البرلمان الفرنسي سيدعم الاعتراف بالدولةشركة الحجة للعقار والاستثمار تنهي استعداداتها للمشاركة في معرض الصناعات الانشائية في مدينة البيرةالشرطة تفتتح دورتين متخصصتين في الإشارة اللاسلكية والأمن في كلية فلسطين للعلوم الشرطيةمصر: النصر يُحذر من إجراء الانتخابات البرلمانية قبل المؤتمر الاقتصادي القادمالهلال الأحمر يخرج متطوعين مشاركين في دورات الحد من المخاطر بكفر قدومرئيس بلدية طولكم يجتمع وفريق غرفة عمليات الطواريء التابع لهاالحياة يعقد ورشة عمل لفريق التحقيق الاستقصائي على وزارة الصحة الفلسطينيةالكاتب الاماراتي ثاني مبارك الظاهري يصدر كتابا جديدا بعنوان " كيف تؤمن نفسك ذاتياً؟"الاردن: بالتعاون بين "كوثر" و"تطوير الإعلام" اختتام دورة في الأردن حول النوع الاجتماعي والمعالجة الإعلاميةجمعية أخصائي المكتبات الفلسطينية تواصل بتنظيم سلسلة من ورش العمل في مختلف المحافظاتتحدث عن الاعمار وحذر من حرب دينية ..الرئيس محمود عباس : مؤتمر فتح السابع سيعقد قريباًفيديو طريف.. سيدة تتصرف بغباء "يفوق الوصف"اذاقهم المر.. بالفيديو: حين يخطئ "البلطجية" بالعنوان ويتحرشون بزوجة.. ملاكمالقوات العراقية تصد أكبر هجوم لـ"داعش" على الرماديبالفيديو.. توفيق عكاشة عن زوجته: "كان نفسها تكون ضابط ربنا يريحني منهاالقوات المصرية تكمل عملية اخلاء الشريط الحدودي مع قطاع غزة بطول 13 كيلومترانقابة العاملين بشركة توزيع كهرباء غزة يعلنون الاضراب عن العملنادي أهلي قلقيلية يحقق فوزا كبيرا على نادي جنينمحمد الشبل : لا سلام مع المحتل الصهيوني ولا مساومةلبنان: مؤسسة نبراس كرّمت لانا ودانا بكّار من الفنون الانجيليةفيديو يحدد القناص الإسرائيلي الذي قتل الطفل نديم نوارة22 ألف مسافر تنقلوا الأسبوع الماضي عبر معبر الكرامةندوة لجمعية جسور الرجاء الانسانية في سلفيت بعنوان " القدس الى اين "الرئيس: مستمرون بمسعانا في مجلس الامن ونحذر من تحويل الصراع إلى دينيالعراق: الربيعي : الخطط الأمنية الجديدة استندت على معطيات دقيقةمقتل 5 وإصابة31 إسرائيليا و7 عمليات للمقاومة خلال الأسبوع المنصرمالعراق: ممثل رئيس الجمهورية العراقي لوفد المرجعية : انتم عنوان المصالحة ولا واقع للمصالحة بدونكماليمن: الثلاثاء .. بدء فعاليات اللقاء السنوى الرابع للمنتدى الوطني للسكان 2014 م بصنعاءأحلام في أراب أيدل أستاذة و نقترح عليها تأليف منجد خاص بهارئيس لجنة الانتخابات البحرينية : 9 جمعيات أهلية تشرف علي الانتخابات
2014/11/22

دولة بلدية رام الله لا تعترف بدولة فلسطين

دولة بلدية رام الله لا تعترف بدولة فلسطين
تاريخ النشر : 2012-01-05
دولة مدينة رام الله لا تعترف بدولة فلسطين
معالي دولة رئيس الوزراء
الأخ الدكتور سلام فياض المحترم
معالي وزير الحكم المحلي
الأخ الدكتور خالد القواسمي المحترم
في ظل جهودكم الحثيثة تحت قيادة الأخ الرئيس أبو مازن حفظه الله لوضع فلسطين على الخارطة السياسية بالإعتراف بها ( العضو 194 في هيئة الأمم المتحدة ) .
حيث انكم لم تتركوا بابا إلا و طرقتموه و لا سبيلا إلا و سلكتموه في سبيل إحقاق هذه الأمنية الوطنية الغالية علينا و التي تتمثل في رؤية علم دولتنا و شعار سلطتنا الوطنية رموزا يعترف بها دوليا بموازاة جميع الدول الأعضاء في الهيئة الأممية.
في ظل هذه الجهود الحثيثة و جولاتكم المكوكية لضمان نجاح هذه الحملة الميمونة تأتينا الطعنات من حيث لا نحتسب او نتوقع , يأتي الرفض لرموز دولتنا و شعار سلطتنا من قبل بلدية رام الله
متمثلة في رفض هذه البلدية الصريح بالإعتراف بشعار السلطة الوطنية الفلسطينية و شطب هذا الشعار من ترويسة مراسلاتها الرسمية.
نعم ......!!!!! البلدية ترفض وضع شعار السلطة الفلسطينية على ترويسة كتبها أسوة بجميع البلديات الأخرى و وفق ما نص عليه القانون.
حيث أنه و حتى الماضي القريب و في ظل المجالس السابقة حملت كتب البلدية الترويسة الرسمية و التي تحمل شعار السلطة الوطنية الفلسطينية و شعار بلدية رام الله ,إلا أنه ومن فترة قريبة قامت هذه البلدية بشطب شعار السلطة الوطنية الفلسطينية من ترويستها الرسمية مبقية على شعار بلدية رام الله وحده
و كل من تلقى كتب رسمية من بلدية رام الله في الأعوام السابقة و حاليا سيلحظ الفرق ببساطة

لقد تم مراسلة بلدية رام الله من قبل مديرية الحكم المحلي في رام الله, و ذلك بتاريخ 29/9/2011 متسائلين عن التعديل الذي تم مطالبين البلدية بتصحيح الترويسة و تثبيت شعار السلطة الفلسطينية أسوة بجميع الهيئات ىالمحلية الأخرى .
و هنا جاءالرد من نائب رئيسة بلدية رام الله جافا منكرا لرموزنا و شعار سلطتنا أنقله لكم حرفيا كما صدر من البلدية بتاريخ 27/10/2011
حضرة السيد صفوان الحلبي المحترم
مدير عام مديرية الحكم المحلي لمحافظة رام الله والبيرة
تحية واحتراما وبعد ،
الموضوع : ترويسة بلدية رام الله
اشير الى كتابكم رقم (693) المؤرخ في 29/9/2011 والموجه الى رئيسة بلدية رام الله والذي تطلبون فيه تغيير ترويسة بلدية رام الله وذلك باضافة اسم السلطة الوطنية الفلسطينية ووزارة الحكم المحلي .
ان بلدية رام الله هي هيئة محلية مستقلة لها شخصيتها الاعتبارية وهي ذات استقلال مالي تحدد وظائفها وسلطاتها استنادا لقانون الهيئات المحلية رقم (1) لسنة 1997 . لقد قصر القانون علاقة وزارة الحكم المحلي بالهيئات المحلية بموجب المادة (2) على ما يلي :
"1- رسم السياسة العامة المقررة لأعمال مجالس الهيئات المحلية الفلسطينية والاشراف على وظائف واختصاصات هذه المجالس وشؤون تنظيم المشاريع العامة واعمال الميزانيات والرقابة المالية والادارية والقانونية والاجراءات الخاصة بتشكيل هذه المجالس.
2- القيام بالاعمال الفنية والادارية المتعلقة باعمال التنظيم والتخطيط الاقليمي في فلسطين .
3- وضع اية انظمة او لوائح لازمة من اجل تنفيذ واجباتها المنصوص عليها في البنود السايقة او بمقتضى احكام القانون."
وعليه فان بلدية رام الله هي هيئة محلية مستقلة استنادا لقانون الهيئات المحلية وبالتالي فان طلبكم المتعلق بتغيير الترويسة يغدو غير محق كون القانون لا يسمح للوزارة و/أو لا ينص على حقها بمثل هذا الطلب.
وتفضلوا بقبول فائق الاحتــــرام ،،
م. محمود عبد الله
رئيس بلدية رام الله بالانابة

علما أن نائب الرئيسة و بموازاة هذا الكتاب قد أصدر كتابا آخر لوزارة الإقتصاد الوطني طالبا فيه تسجيل الشعار كحق لبلدية رام الله و كأن بلدية رام الله شركة تجارية وذلك إمعانا في التحدي و تثبيتا لشعار البلدية منفصلا عن مسمى السلطة الوطنية الفلسطينية...!!
هنا لا أريد الحديث عن العواطف و الرموز و عن التضحيات الجمة التي تكبدها أبناء شعبنا في مسيرته لتثبيت مسمى السلطة الوطنية الفلسطينية و الإعتراف بدولة فلسطين (و هنا اذكر الوقفة المشرفة التي و قفتها وزارات سلطتنا في وجه بعض المانحين اللذين رفضوا إضافة كلمة (الوطنية) لمسمى السلطة الفلسطينية تحت حجة أن هذه الصفة لم ترد في الإتفاقيات الموقعة , ولقد كانت وقفة الأخوة ضد هذا التوجه مشرفة بحيث تم تثبيت المسمى (السلطة الوطنية الفلسطينية) على جميع المراسلات الخاصة بكل من يتعامل مع مؤسسات سلطتنا.
هنا لا أريد التحدث عن عن هذه العواطف و لكني أورد لكم نص قرار مجلس الوزراء بهذا الخصوص و الذي يلزم هذه المؤسسات بوضع شعار السلطة الوطنية الفلسطينية على ترويستها كما صدر عن مجلس الوزراء:

قرار مجلس الوزراء رقم (40) لسنة 2005
باستخدام مسمى السلطة الوطنية الفلسطينية , واعتماد اسم فلسطين داخل شعار السلطة الوطنية الفلسطينية(النسر الفلسطيني)
مجلس الوزراء
بعد الإطلاع على القانون الأساسي المعدل.
وعلى تنسيب رئيس الوزراء.
و بناء على ما أقره مجلس الوزراء تحت رقم 4/9/9 في جلسته المنعقدة بمدينة رام الله بتاريخ 12/4/2005 قرر ما يلي:
مادة(1)
على جميع الوزارات و السلطات و المؤسسات الحكومية غير الوزارية إستخدام مسمى السلطة الوطنية الفلسطينية على كافة المراسلات و الكتب الصادرة عنها, و اعتماد إسم فلسطين داخل شعار السلطة الوطنية الفلسطينية(النسر الفلسطيني).
مادة(2)
على جميع الجهات المختصة –كل فيما يخصه- تنفيذ هذا القرار , و يعمل به من تاريخ صدوره , وينشر في الجريدة الرسمية.
صدر في مدينة رام الله بتاريخ 12/4/2005 ميلادية
الموافق 3/ربيع أول/1426 هجرية
أحمد قريع
رئيس مجلس الوزراء

نعم....!!!! بلدية رام الله أكبر من أن تضع شعار السلطة على مراسلاتها
هذه البلدية التي تضع نفسها كعاصمة (و حاشى لله ان تكون بديلا عن القدس) او دولة بما تعقده من إتفاقيات توأمة مع عواصم الدول الأخرى مثل باريس و غيرها....!!
هذه البلدية التي كان لها حصة الأسد من دعم السلطة الوطنية الفلسطينية لموازنتها حيث بلغ حجم مساعدات السلطة لها مايزيد على المئة و خمسون مليون شيكل خلال السنوات الخمس الماضية,
فأي نكران للجميل هذا يا بلدية رام الله .
نعم ......!!!!!
بلدية رام الله ترفض و ضع الشعار ضاربة بعرض الحائط دماء شهدائنا و تضحياتهم, ضاربة بعرض الحائط سعي رئيسنا و رئيس الوزراء و حكومته لتثبيت عضوية فلسطين في الأمم المتحدة, متجاهلين القوانين و قرارات مجلس الوزراء,
فهل نعتب على البوسنه و الهرسك لعدم دعمها لتوجه (فلسطين الدولة 194) بينما دولة رام الله لا تعترف بسلطتنا الوطنية.
إننا كفلسطينيين بكافة توجهاتنا السياسية و كافة الفصائل نعتبر أن شعار سلطتنا هو رمز من رموز إستقلالنا و لن نرضى بأن يتم المس به من قبل مجموعة تعاملت مع هذا الموضوع دون ادنى مسؤولية وطنية .
من هنا
ندعو كل الشرفاء في الوطن عامة و سكان مدينة رام الله خاصة بالبدء بحملة موحدة للطلب من دولة رئيس الوزراء و وزير الحكم المحلي بوضع حد لهذه المهزلة و إقالة المسؤولين عن هذا العمل حتى نحمي إنجازاتنا .
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف