الأخبار
مصر: خبير استراتيجى: افتتاح قناة السويس الجديدة ضربه قاصمه للمشككين فى الدوله المصريهأجمل النساء في سباقات الفروسيةسوريا: مجموعات المعارضة السورية تُغلق جميع الطرقات بين مخيم اليرموك ومنطقة يلدا وتبقي ممراً إنسانياًالتماس جديد للمحكمة العليا الأسرائيلية لوقف بناء الجدار في منطقة كريمزانمجموعة فنادق ريكسوس تطلق مهرجان الاطفال " ركسي 2015 "نائب داود أوغلو: تعرضت تركيا إلى 42 حادثًا مسلحا بعد انتخابات 7 يونيوحركة فتح واللجنة التحضيرية تكرم طلبة الثانوية العامة المتفوقين خلال مهرجان حاشدالتحقق من حطام قد يكون لـ"الماليزية المفقودة"أطلس: منذ أكثر من عقدين طرأ تغيير على الاستراتيجية السياسية الفلسطينية والعربية تجاه إسرائيلداعش يسقط "درون" ويشن هجمات بالأنبارالمقاومة تدخل مركز لحج جنوبي اليمنمصر: مدير مركز الوطني للدراسات الأمنية:"أجناد مصر" متهم رئيسي في استهداف سفارة النيجر والقنصلية الإيطاليةباندا تدّعي "الحمل" لتحصل على غرفة مكيفة !اليمن: محلل سياسي: قرارات مجلس الأمن بشأن أزمة اليمن غير واضحة المعالممصر: محمود بكري: هناك أصوات إعلامية في بعض الفضائيات تغرد خارج السرب الوطنيصور.. فعاليات اليوم الخامس من مخيمات طلائع التحرير بمحافظة خانيونسصور: أضخم كلب بيت بول في العالم يلد 8 جراء يصل ثمنها نصف مليون دولارتعيين عبداللطيف ايراجي مديراً عاما لفنادق جنة بدبي670 شاحنة الى قطاع غزة عبر معبر كرم أبو سالم اليوم الخميسنجاة القنطار للمرة الثانية.. اسرائيل تسعى للمواجهة؟بالصور.. فتاة موديل سمينة تثير جدلا على مواقع التواصلامريكا تجدد معارضتها للإستيطان في الضفةسيدة تعود إلى الحياة "يومين فقط" بعد موتها لترسل طبيبها إلى المحكمةمايكروسوفت تطلق ويندوز 10أسعار العملات مقابل الشيقل
2015/7/30

2011: زواج وخطوبة وأفراح الفنانين السوريين

2011: زواج وخطوبة وأفراح الفنانين السوريين
تاريخ النشر : 2011-12-15
غزة - دنيا الوطن
على رغم أنّ عام 2011 حمل الأحداث السيئة والمشكلات للكثير من الفنانين السوريين، إلا أنّه حمل أيضاً أحداثاً سعيدة للعديد منهم. هكذا، شهد العام العديد من الزيجات والخطوبات في أوساط الفنانين السوريين.
  

ومن بين الفنانات اللواتي دخلن القفص الذهبي ندين تحسين بك التي احتفلت بزفافها في بداية العام على شاب من خارج الوسط الفني لتصبح زوجة وتحقق حلم الأمومة. علماً أنّها صرّحت مرةً أنّ حلم الأمومة جزءٌ من تفكيرها. وأضافت أنه عندما تتاح لها الفرصة المناسبة لأن تصبح أماً، فلن تتردد ولو اضطرت لترك الوسط الفني.

كذلك فإن ندين سلامة تزوجت على شاب من خارج الوسط الفني يعمل في تجارة المواد الغذائية في لبنان. علماً أنها قضت شهر العسل بين ماليزيا وتايلاند. وقد أعربت الممثلة السورية يومها عن سعادتها بهذه الخطوة التي اعتبرتها مكمّلة لحياة الإنسان، مضيفةً أنّ رب العالمين رزقها بزوج حنون يحبّها.
  

أما على صعيد الخطوبة، فقد أعلنت ديمة قندلفت خلال 2011 خطوبتها على طبيب الأسنان طنوس معطي، معترفةً بأنها صارحته بحبّها قبل أن يبادر هو إلى الخطوة. كذلك فإن هادي أسود أعلن هو أيضاً خطوبته على فتاة من خارج الوسط الفني. وقد أقام احتفال الخطوبة في بيروت.

  

أما عباس النوري فقد احتفل خلال 2011 بخطبة ابنته رنيم على شاب من خارج الوسط الفني. علماً أنّ الممثل السوري لديه ثلاثة أبناء هم "رنيم" التي تمارس العزف على البيانو، و"ميار" الذي انتهى من الدراسة الثانوية وهو عضو في منتخب شباب سوريا في كرة السلة وعازف ناي، و"ريبال" الذي لا يزال في المرحلة الإعدادية.

  

ومن بين الفنانات اللواتي حملت لهن سنة 2011 الحب والعاطفة صفاء سلطان التي صرحت مؤخراً أنّها تعيش قصة حب. كذلك الحال بالنسبة إلى الفنانة ليليا الأطرش. 


ومن بين الفنانين الذين مرت عليهم أحداث سعيدة هذا العام سامر المصري الذي أصبح أباً للمرة الثالثة بعدما وضعت زوجته نيفين عزام مولودتهما الثالثة بعد ابنيهما عمر وورد.
  

أيضاً، فإن أصالة رزقت بالتوأم علي وآدم من زوجها المخرج طارق العريان. علماً أن صاحبة "يا مجنون" لديها خالد وشام من زوجها السابق أيمن الذهبي. 



في المقابل، طالت شائعة الطلاق بعض النجوم السوريين، أبرزها شائعة انفصال سلافة معمار عن زوجها سيف الدين السبيعي الذي أكد مؤخراً أنّ الأمر كان كناية  عن فترة "زعل" استمرّت شهراً. وعادت الأمور أفضل مما كانت عليه، ولم تصل إلى الطلاق الذي أُشيع عنه.


كما طالت انتشرت شائعة طلاق أمل عرفة وزوجها عبد المنعم عمايري. لكن الأخير سرعان ما نفى الخبر.


 كذلك، فإن سوزان نجم الدين طالتها هي أيضاً شائعة الطلاق من زوجها رجل الأعمال سراج الأتاسي بسبب موقف كل منهما من الأحداث في سوريا. لكن الممثلة نفت الأمر، معتبرةً أن البعض يريد النيل من وطنيتها. 

 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف