الأخبار
محكمة إسرائيلية تقرر الإفراج عن الأسيرة مريم البرغوثيرائد صالح فلسطينى ينافس على منصب عمدة برلينأحد عشر وساما على صدر دنيا الوطنمصور بكاميرا اسعاف: شاهد اللحظات الأولى لعملية ترقوميا التي قتل فيها ضابط استخبارات أمني اسرائيليوزير النقل والمواصلات نبيل الضميدي يقوم بزيارة تفقدية مفاجئة لمديرية النقل والمواصلات في قلقيليةحمد : يبارك المؤتمر الأول لمنطقة الشهيد عبد الفتاح حمود في إقليم الوسطى بدير البلحممثل جمهورية النمسا في فلسطين يزور جامعة خضوريبالأسماء.. مصرع 3 من كتائب القسام واصابة 10 في انفجار داخلي جنوب قطاع غزةأسرى التحدي والتضحية... لا بد للقيد أن ينكسرالاحتلال ينسحب من الاقصى ويشدد حصاره على بوابته الخارجيةعريقات من سلفيت: ستزول المستوطنات كما زالت من سيناءالاعتداءات والانتهاكات الاسرائيلية بالقدسآيبيك تستعرض مشروع خط أنابيب أبوظبي للنفط الخام أدكوب في المسابقة الوطنية لمهارات الإماراتجمعية الوداد تنفذ دورة تدريبية حول مهارات التصميم على الفوتوشوبالحزب الشيوعي: أمريكا وإسرائيل أفشلتا المفاوضات
2014/4/16

قوات الأمن الوطني تقتحم مخيم جنين لإعتقال زكريا الزبيدي وسط اشتباكات مسلحة

قوات الأمن الوطني تقتحم مخيم جنين لإعتقال زكريا الزبيدي وسط اشتباكات مسلحة
تاريخ النشر : 2011-12-07
غزة - دنيا الوطن
 ذكر موقع إلكتروني مساء الثلاثاء أن قوات الأمن الوطني في جنين شمال الضفة الغربية مدعومة بعناصر من جهاز الاستخبارات العسكرية أقامت نقاط تفتيش على مداخل مخيم جنين الليلة وسط تصاعد الموقف على إثر اشتباكات مسلحة اندلعت قبل يومين وإصرار الأجهزة الأمنية على اعتقال القيادي السابق بكتائب شهداء الأقصى زكريا الزبيدي.

وذكر المصدر إن 'أكثر من 70 مسلحًا يتجمعون وسط المخيم وقرروا عدم السماح للأجهزة الأمنية باقتحام المخيم واعتقال الزبيدي، وطالبوا الأجهزة الأمنية بإخلاء مواقعها في محيط المخيم'.

واضافت إن 'قيادة الأمن الوطني بجنين أخذت قرارًا بدخول المخيم واعتقال الزبيدي أيا كان الموقف وذلك بعد تجرئه بإطلاق النار على قوات الأمن الوطني واستخدام الأسلحة النارية ضد السلطة'.حسب المصدر.

وذكرت المصادر أن 'المشكلة تفاقمت قبل يومين حين حدثت مشاجرة بين الزبيدي الملازم في الأمن الوطني وقيادة الجهاز وقيام الزبيدي إثر المشكلة بإطلاق النار داخل مقر المقاطعة قبل تقديم استقالته ومغادرة المنطقة'.

وأضافت 'لأن الزبيدي عسكري فإن من يتولى محاسبته هو جهاز الاستخبارات العسكرية الذي توجه في نفس الليلة على رأس قوة عسكرية إلى داخل المخيم وحاصر منزل الزبيدي وطلب اعتقاله، ولكنه فوجئ بإطلاق نار كثيف من قبل مسلحين من فتح'.

ونوهت المصادر إلى أنه إثر الاشتباكات غادرت القوة المنطقة دون اعتقال الزبيدي، ما أحدث حالة من التوتر، تفاقمت اليوم مع إصرار قوات الأمن الوطني على اعتقاله، وهو ما أدى إلى تجمع أنصاره لمؤازرته.

هذا ولم ينفي أو يؤكد أي مصدر رسمي في قوات الأمن الوطني الخبر .
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف