الأخبار
نجم ليفربول السابق محبط من كلوبتأهل الشاطئ وخان يونس وجباليا لدور الثمانية من كأس فلسطينبالصور .. بدء دخول حافلات المسافرين إلى الجانب المصريمدرب روما: على دزيكو دعوة الفريق للعشاءسويدية تهين وتضرب لاجئين عراقيين .. فيديو‎الهند تعبر عن خيبة أملها من بيع واشنطن طائرات "إف-16" لباكستانليبدأ عصر حل الدولة الواحدةمارادونا يدعم نابولي قبل موقعة يوفنتوسالعراق: وكيل شؤون العمل يدعو لوضع خطط تكافح عمالة الاطفال وتمنع استغلالهمالعراق: وكيل وزارة العمل لشؤون العمل يدعو الى مناقشة ملف العمال الاجانبوقع في حبها من النظرة الأولى .. بالصورة: بريطاني يبحث عن "سندريلا" نسيت حذاءها في سيارة الأجرةالعراق: العمل..شمول 1448 مشروعاً باحكام قانون التقاعد والضمان الاجتماعي للعمال خلال 2015العراق: المركز الوطني للصحة والسلامة المهنية ينفذ 9896 زيارة ميدانية في عام 2015صلاح يكشف عن حقيقة إصابته قبل لقاء ريال مدريدقباطية.... دم في عينيسعودية تطلب الخلع بسبب "مظهر" زوجها !الجاليه الفلسطينية تنظم نشاطات بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الفلسطينيين في الداخلامرأة تقطع قضيب شقيق زوجها وتسلمه كـ"دليل" للشرطةكريستيانو رونالدو .. قصة عشق متبادل مع جماهيرهانهيار مبنى من 5 طوابق في اسطنبول (فيديو)كيري لا يستبعد تدخلا بريا في سوريا إذا فشلت الهدنةمستشاران أمميان: حماية السوريين مسؤولية المجتمع الدولي في حال إخفاق الدولة السوريةكلوب: لست ساحرًا مثل ديفيد كوبرفيلدقصة فتاة تحوّلت إلى قِطة: لديها ذيل وتتواصل بالمواء وترى أشياءً لا يراها البشر(فيديو)روسيا تسلم العراق منظومة بانتسير للدفاع الجوي
2016/2/13

بالصور .. ساندى تشعل شاطئ العجمى بملابسها الساخنة

بالصور .. ساندى تشعل شاطئ العجمى بملابسها الساخنة
تاريخ النشر : 2011-07-24
القاهرة-دنيا الوطن
فى الوقت الذى يشتعل فيه ميادين القاهرة والإسكندرية بالمظاهرات والاشتباكات، أشعلت المطربة "ساندى" شاطئ "ميكا العجمى" بملابسها الساخنة التى كانت تشبه زى "البحارة"، وذلك خلال إحيائها حفلا غنائيا مساء أمس الجمعة، حفلا غنائيا داخل شاطئ "ميكا العجمى"، حيث كانت بداية صعودها على المسرح للغناء فى تمام الساعة السادسة.

وقدمت ساندى عددا من أشهر أغنياتها مثل "الحلم"، و"إياك"، و"هموت عليك" ، و"خربت مالطا"، و"ابن جارتنا"، و"قد التحدى"، و"حصل خير".











 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف