الأخبار
أين تتجه الأوضاع في قطاع غزة ؟الحالات الخاصّة والنّقل اللّوائيّ ،،، وامتحان التّوظيف ؟؟؟الناطق الاعلامي باسم الشرطه يحاضر في جامعة بيرزيتفجر الجمعة: اطلاق صاروخين و4 قذائف هاون وقصف اسرائيلي لموقع عسكريةالتصعيد الأخير على غزة.. هل يتدحرج إلى حرب .. كيف تدخلت مصر سريعاً ؟!مصرع طفلة في جنيناعادة فتح مطار عدن وهبوط اول رحلة تجارية للخطوط اليمنيةوزراء خارجية دول اتحاد المغرب العربي يؤكدون على دعم ليبياسقوط 10 أشخاص بين قتيل وجريح إثر انفجار عبوة ناسفة شمال غرب أفغانستانالقسام: العدو يسوق انتصارت وهمية ونحن له بالمرصادورشة عمل بعنوان "تنسيق جهود الجمعيات العاملة في مجال الايتام " في أسبوع اليتيم العربيالعراق: بيان صادر عن ائتلاف الوطنية حول حكومة الانقاذ الوطنيكتائب الناصر تحذر الاحتلال من توسيع عدوانه على قطاع غزةلبنان: ليونيفيل الفنلندية – الإيرلندية تدشن حديقة عيترون والكورية تدشن مشروعين لثانوية محمد سعدبالفيديو .. مداهمة مكة.. مقتل إرهابيين وانتحار اثنين آخرينمقداد :على الاحتلال تحمل مسئولية حماقاتهالعلاقات العامة لحماس شرق غزة تُنظم لقاء بين شرطة المرور والجمهورالعلاقات العامة لحماس شرق غزة تُنظم لقاء بين شرطة المرور والجمهورالهباش يلتقي شيخ الازهر الشريفيعلون يهدد .. إسرائيل ستتعامل مع الوضع بحزم وبيد من حديدسلطات الاحتلال تمنع النائب د. حسن خريشه من المشاركه في مؤتمر فلسطيني أوروباتركيا تقضي على 1172 عنصرا من داعش في سوريا والعراقشاهد الفيديو .. مذيع عربي يطاح به بسبب سوريامقتل 20 عنصرًا من "داعش" بسوريا جرّاء قصف تركيبالفيديو .. صدمة خالد الجندى ... ملك الموت ما أسموش عذرائيل واللي ألف الإسم واحد يهودي
2016/5/6

رنا الأبيض: زوجي لم يشعرني برجولته

رنا الأبيض: زوجي لم يشعرني برجولته
تاريخ النشر : 2011-06-13
غزة - دنيا الوطن
اعترفت الفنانة السورية رنا الأبيض بجرأة الدراما السورية، لكنها قالت: "إنها انعكاس للواقع الذي يشهد حالات من "الزنا الفكري واللفظي" أكثر مما تقدمه الدراما، مشيرةً إلى أن هناك أزواجًا في مجتمعاتنا يقومون بممارسة مهنة "القوادة" على نسائهم والمتاجرة بهن".

وقالت رنا الأبيض، التي جسدت شخصية "غرام" الجريئة في مسلسل "ما ملكت أيمانكم": "الدراما السورية جريئة، ولا تقدم سوى الحقيقة الموجودة، فهناك في مجتمعنا "زنا فكري ولفظي" أكثر بكثير مما نقدمه في الدراما".

وأضافت لمجلة "سيدتي" الصادرة هذا الأسبوع: "ما يُقال عنه إنه إغراء بتقديري ليس فقط موجهًا للمرأة، فهناك إغراء المال والسلطة والجاه وغير ذلك، لكننا دائمًا نُسَلِط الضوء على إغراء المرأة، كأنها هي فقط الإغراء الوحيد".

وقالت رنا: "نموذج الأزواج الذين يقومون بممارسة مهنة القوادة على نسائهم والمتاجرة بهن موجودة وليست قليلة في مجتمعاتنا، من الممكن ألا يقوم الزوج بإجبارها على ممارسة الرذيلة مع الرجال، لكن قد يدعوها بطريقة ما لأن تتعرف وتسافر مع هذا الشخص أو ذاك، والباقي معروف وليس سرًا".

وتابعت: "هناك رجال يؤذون نساءهم جسديًا ونفسيًا، وهناك انتهاكات فكرية أكثر تأثيرًا على النساء وحقارة من الانتهاكات الجسدية التي تحدث لها".

وعن زوجها السابق قالت رنا: "لم أفكر في العودة له وتطلقت منه قبل سنوات عدة، ولا أفكر حتى في الارتباط مرة ثانية".

وبررت عدم زواجها مرة أخرى قائلةً: "لم أجد ذلك الرجل الذي "يعبي عيني" تمامًا ويشعرني برجولته، ما أبحث عنه هو ذلك الرجل الشهم الشجاع الذي يشعرني بضعفي وبقوته، لكن برجولة وليس بظلم واستبداد أريد الرجل الذكي المتميز، لكني لم أجده حتى الآن".

وأضافت رنا: "أنا لا ألوم الرجل هناك قلة فهم بين الجنسين في مجتمعنا، وهذا يسبب المشاكل وانهيار بيت الزوجية.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف