الأخبار
يا نساء العالم.. هذا المشروب الشهير يحارب هشاشة العظام!مصر: "مين بيحب مصر" تواصل مبادرة هنفطر سوا لدعم الجيش بمقابر الشيخ يونس بالجمالية8 أفكار للفات الحجاب والمكياج من حبيبة على إنستغرامهل جينيفر لوبيز السبب في انفصال بين أفليك عن زوجته؟أناقة العروس في مناسباتها بعد عيد الفطرعرب 48: زعبي تطرح مشروع الوجبات الساخنة في المدارس كآلية لرفع نسبة عمل النساء العربيات3 تسريحات سهلة لمناسبات رمضانصبا مبارك تهاجم سعد لمجرد بسبب "شهرته" غير المبررة … مش هاد تبع انت معلم؟إعلام الأسرى يطالب بإخراج الأسير المريض "سياعرة" من العزل فوراًالعراق: رئيس مجلس المفوضين يلتقي مع السفير الامريكيفريقا جامعة أبوظبي يفوزان بجائزتي "الابتكار والرئيس التنفيذي" في مسابقة "برنامج الشركة"نادي الأسير: الأسير الطروة فاقد للوعي منذ اعتقالهحذف فيديو يؤكد فبركة "رامز واكل الجو" للمقالبمصر: حفل افطار على روح النائب العام وجلسة تأبين له فى فييناتجمع المبادرة الشبابي الطلابي في خانيونس يختتم بطولة " تنس الطاولة ""التنسيقية" تكرم عددا من المتفوقين في الثانوية العامة وعائلة الطفل الشهيد فارس عودةبالفيديو: من الفنانة الوحيدة التي أفسدت مقلباً لرامز جلال وقلبت السحر على الساحرجمعية الزيتونة تقدم كرسي متحركة لمواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة في بلدة الشيوخالحملة الوطنية السعودية تصل لمحطتيها 34 في لبنان و 35 في تركيا من مشروعها الرمضاني "ولك مثل أجره"المبادرة العُمانية تنفذ المرحلة الثانية من مشروع إفطار صائم في الأقصىانتحار قائد كبير في الشرطة الإسرئيلية للاشتباه في ضلوعه بقضايا فسادإليسا على الشاطئ بالمايوهإختتام المسابقة الرمضانية الأولى لتنين العرب في غزةمصر: في إطار خطتها لمكافحة الفساد جامعة أسيوط تعلن عن رقم 2347313 لتلقي شكاوي العاملينمقتل 6 مواطنين يمنيين في قصف للحوثيين على عدن
2015/7/5

زلزال متوقع يؤدي الى مقتل 16 ألف شخص في اسرائيل والاراضي الفلسطينية والاردن

زلزال متوقع يؤدي الى مقتل 16 ألف شخص في اسرائيل والاراضي الفلسطينية والاردن
تاريخ النشر : 2010-11-22
غزة - دنيا الوطن
أكد الدكتور جلال الدبيك مدير مركز علوم الارض وهندسة الزلازل في جامعة النجاح الوطنية في نابلس  أن استعدادات الاراضي الفلسطينية لمواجهة زلزال محتمل، لا تتعدى 20%، من الاستعدادات المطلوبة، مما قد يساهم في زيادة عدد الضحايا. 

وقال الدبيك : إن "الارقام التي يتحدث عنها الاسرائيليون بوقوع 16 الف قتيل داخل اسرائيل في حال حدوث زلزال هي أرقام مبالغ فيها، واعتقد أن الرقم يشمل المنطقة كلها بما في ذلك الاراضي الفلسطينية والاردن واسرائيل".

وأضاف أن أول سيناريو للمنطقة تم وضعه من قبل مركز علوم الارض وهندسة الزلازل في جامعة النجاح الوطنية عام 1999، "وقد طالبنا المؤسسات باتخاذ اجراءات حقيقة لمواجهة الزلزال المتوقع، وكل ما استطيع قوله بأن هنالك تحسن، ولكن لم يصل بعد الى المستوى المطلوب".

وفي اسرائيل تناقش اللجنة العلمية التابعة للكنيست الاسرائيلية، اليوم الاثنين، التقرير الذي خلصت إليه اللجنة التحضيرية لمواجهة الزلازل في اسرائيل، والذي أشار لامكانية وقوع 16 ألف قتيل في حال حدوث زلزال خلال الفترة الوجيزة القادمة في اسرائيل.

وبحسب ما ورد على موقع صحيفة "معاريف"العبرية فان الاجتماع الذي سيعقد اليوم جاء نتيجة لطلب اعضاء من الكنيست من مختلف الاحزاب الاسرائيلية استعدادا لمواجهة الموقف بناء على هذا التقرير، كذلك سوف يحضر الاجتماع رئيس هيئة الزلازل في اسرائيل الدكتور آفي شفيريا.

وأشار الموقع إلى أنه وفقا للتقديرات التي وردت في هذا التقرير فانه من المتوقع حدوث زلزال قد تصل قوته الى 7.5 درجة على سلم ريختر، وسيكون مركز هذا الزلزال مدينة بيسان شمال اسرائيل، بحيث سيخلف ما يقارب 16 الف قتيل بالاضافة الى إصابة 6 آلاف آخرين بجراح خطيرة، كذلك فانه من المتوقع اخلاء 377 الفا من بيوتهم، بالاضافة الى تدمير عشرات الالاف من البيوت تدميرا كاملا وعشرين الف بيت بشكل جزئي.

ومن جانبه اكد الدبيك ان كافه المؤشرات القريبة التي يستند عليها الخبراء بحدوث الزلازل باتت واضحة وقد حصلت بالفعل، ولكن أقول بالمعنى العلمي أن الزلزال قد يحدث اليوم أو غد أو بعد غد أو بعد شهر أو بعد سنة أو في أي لحظة، العلم عند الله.

وأشار إلى إن فلسطين تقع ضمن منطقة التأثير الزلزالي مثل الاردن وفلسطين، واذا حدث زلزال فان فلسطين بسبب عدم امتلاكها مقومات الدولة مثل الحدود والمطارات والجيش النظامي فإن المساعدات الانسانية سوف تتأخر بشكل كبير لا سيما وأن دول الجوار ستكون مطاراتها مشغولة باستقبال المساعدات الانسانية لها بالدرجة الاولى لا سيما وأن الساعات الاولى للزلزال ستكون ساعات سوداء كما يطلق عليها.

واوضح الدبيك أن مركز حدوث الزلازل سيكون في مركزين اثنين وهما كالتالي:

1. البحر الميت من الشمال أو الجنوب، فان قوته لن تزيد على 6 درجات بمقياس ريختير. 
2. إصبع الجليل وهذا إن حدث فان قوته ستكون 7 درجات فاكثر.

وأكد أن شدة تاثير الزلازل تعتمد على قوة الزلزال وعمقه، حيث كلما قلّ عمقه تزيد قوته إضافة الى نوعية التربة وتأثير الموقع ونوعية البناء ومدى جاهزيته لمقاومة الزلازل، مع اختلاف اذا حصل الزلزال في الليل أو في النهار عندما يكون الطلبة في المدارس.

وتوقع الدبيك أنه إذا حصل زلزال في الاراضي الفلسطينية بقوة 7 درجات على مقياس ريختير، فان عدد الضحايا سيتجاوز 5 الاف قتيل وعدد الجرحى سيكون ما بين 15 الى 20 الف جريح.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف