الأخبار
فيديو : هنو أوماروش : المرأة الاشهر في آلجنوب الشرقيالمؤتمر الإقليمي الثاني لحزب الاصالة والمعاصرة باشتوكة أيت باهاإفتتاح السهرة الأولى من So You Think You Can Dance بلوحة رقص صُوِّرَت One shotمتقاعدو الفوسفاط بالعيون يطالبون بحقوقهمبعد فقدانها الفرامل ..شاحنة تصدم عدة سيارات على الطريق العامالمكتب التنفيذي للعصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان يعقد اجتماعه العادي يوم الاثنينشاحنة كادت أن تنقلب بسبب الأمطارغوانتانامو: قرار بإطلاق سراح معتقل سعوديانتخاب البرلمان الطلابي في ثانوية دير ياسين مخيم البصافتتاح مطعم بيسكوتي في فندق ميلينيوم كورنيش أبوظبيفيديو.. ألف قتيل من "داعش" بسبب خيانةطفل يحاول تقليد الفرسانثوري فتح: التوجه لمجلس الأمن حق لا يقبل المساومةاللص والشاباليمن: بعد توافق القوى السياسية حكومة بحاح سترى النور خلال الساعات القليلة القادمة "الأسماء"شاهد كيف ينزل ركاب القطارات في الهندالجامعة الوطنية للتعليم:تعبئة عامة واستعداد تام لخوض الإضراب الوطني العام يوم 29 أكتوبر 2014بينها الشرق الأوسط.. بالصور: 5 أماكن يمكن أن تشهد نشوب حرب عالمية ثالثةالموضوعات التربوية الأكثر أولوية للأطفال في غزةنجاة شخصين من الدهس أثناء إصلاح شاحنة على الطريق العامجنة بلايس دبي مارينا يضفي معايير جديدة للسكن الفندقيتحالف السلام الفلسطيني يعقد ندوة سياسية في العقبة بعنوان "توجهات القيادة الفلسطينية والخيارات المستقبلية "أسعار العملات مقابل الشيكلالسودان: د.ابنعوف:فاروق ابوعيسي صمام وحدة المعارضة السودانية ونرفض استقالتهصحيفة: مؤتمر المساعدات لغزة كان تمثيلية في معظمهمصر: صحفيون ضد الانقلاب : شراء "الفنكوش" باموال "تكافل الصحفيين " مقامرة فجةسيدر زيتون تتألق وتغني " أذكر يوما كنت بيافا " "وتقدموا" في مهرجان الثقافة العربية في يافااليمن: تدشين برنامج تمكين الشباب اقتصاديا بعدنالدبكة الفلسطينية كما لم ترها من قبل .. يقدمها الأسرى من داخل سجن النقب الصحراوي"اليوم التالي - ماذا بعد ؟"
2014/10/21

جنوب السودان يشهد إقبالاً على الدعارة

تاريخ النشر : 2010-10-06
غزة - دنيا الوطن
قبل نحو مائة يوم من تصويت أبناء جنوب السودان للوحدة أو الانفصال عن شمال السودان، والاستقلال بدولتهم الجديدة، تبدو أن عاصمة الدولة القادمة "جوبا" تسير نحو مستنقع من الفقر والأمراض، وانتشار الدعارة، بشكل بدأ يلفت الأنظار. 

وتشهد هذه المدينة ارتفاعاً ملحوظاً في نسبة انتشار الدعارة، وهي أقدم مهنة في تاريخ البشرية، مع تصاعد التوتر السياسي في السودان، وعدم الاستقرار الذي أوجد أرضية خصبة لمثل هذه المهن.

يذكر أن من يعملن في هذه المهنة غالباً ما يكن متزوجات، تركن منازلهن وعوائلهن، ويأتين من الدول المجاورة في شرق إفريقيا مثل الكونغو وأوغندا وكينيا واثيوبيا وتنزانيا، إلا أن بعضهن مواطنات من الجنوب ومن الشمال، حيث يكن هاربات من القوانين الإسلامية الصارمة بشمال السودان في إطار الحرية الجنسية.

وعبرت إحداهن عن رأيها في جعل تركيزها على المال بدلاً من الحب، حيث قالت لورا وليام من أوغاندا: المال فقط يمكن أن يجعلك تحلم بكل شيء تود الحصول عليه، والأقارب الذين يعملون في الحكومة هم الوحيدون القادرون على تحصيل كل ما ترغب بتحقيقه في حكومة جنوب السودان".

وعادة تتواجد ممتهنات الدعارة في واو ورمبيك وجوبا وأويل، بينما تشتكي حكومة جنوب السودان من أن الثقافات تغيرت منذ قدوم الدعارة كمهنة في البلاد.

ويمتاز جنوب السودان بعدد من الثقافات والتقاليد الخاصة به، ولكن منذ توقيع اتفاق السلام في السودان، أصبح جنوب السودان مكاناً لمزيج من الثقافات الأجنبية، وبخاصة تلك المقتبسة من الجنوبيين الذين تربوا في الغرب.

وحذرت السلطات الصحية في المنطقة من التهديد الخطير الذي يشكله المرض القاتل، فيروس نقص المناعة المكتسبة "الإيدز"، والذي يزرع الرعب في قلوب الناس من أن يكون قد أصيبوا به بمعدل خطير، ولا سيما أنه منتشر في الدول المجاورة ككينيا وأوغندا، والتي يأتي منها هؤلاء النسوة.

وهذا الاستفتاء، الذي سيجري في التاسع من يناير "كانون الثاني" هو أحد العناصر الرئيسية في اتفاق السلام بين الحكومة، برئاسة عمر البشير، والمتمردين الجنوبيين سابقاً في الحركة الشعبية لتحرير السودان بزعامة سالفا كير، والذي وضع حداً في 2005 لأكثر من عقدين من الحرب الأهلية بين الشمال والجنوب.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف