الأخبار
بالفيديو.. حمار" تائه" داخل صالة 3 بمطار القاهرةحبس الحارس الشخصي ل"صدام حسين" لإدارته شبكة دعارة في الزمالكفيديو.. الحكم بالسجن على فتيات والتهمة "وصلة رقص"فيديو.. عكاشة لجمال مبارك : أنت تعرف دكر البط بيتزغط ازاي؟أسرى فلسطين: عملية طعن السجان جائت نتيجة الاستفزاز ولم يكن مخطط لهااليمن: شباب الثورة الجنوبية بالضالع يحررون عدد من المواقع ويدحرون الحوثيين منهاعرب 48: الإنتهاء الإستعدادات الاخيرة للإضراب والمظاهرة يوم غدعرب 48: القوى الوطنية في حيفا تدعو المدارس العربية للالتزام بالإضرابالملتقى الفلسطيني للشطرنج يحي يوم الأسير الفلسطينيعرب 48: الشبيبة الشيوعية في الناصرة تستقبل الاول من ايار باستعادة ذكريات صانعي ايار 58مصر: محافظ الإسماعيلية يناقش مشكلات الفلاحين والمزارعين ويؤكد دعمه ومساندته الكاملة لفلاحى الإسماعيليةالاتحاد للشحن يستمر في حصد الجوائز المرموقة بقطاع الشحن الجوي العالميصور- المقدم أبو غربية يوضح الأهداف والبدائل.. قرار تنظيم عملية السير بنابلس يثير مخاوف أصحاب البسطاتفلسطيني يحاول دهس جندي في مدينة اللدشرطة الخليل تكشف ملابسات جريمة ابتزاز عبر "يوتيوب"‎اسرى فلسطين / عملية طعن السجان جاءت نتيجة الاستفزاز ولم يكن مخطط لهامستوطنون يقتلعون 85 شجرة عنب بالخليلالاتحاد العام للمرأة الفلسطينية يسلم ذوي المشاريع استحقاقاتهم من القرض التنموي بعين الحلـوةإصابة 4 جنود إسرائيليين بانقلاب جيب عسكري قرب غزةشبيبة فتح تدعو الى المباشرة الفورية بالتحقيق بنتائج انتخابات بيرزيت و البوليتكنيكلجنة زكاة نابلس تباشر بصرف مبلغ 1,852,290 درهم امارتي لصالح الايتام والاسر الفقيرةالاتحاد الأوروبي يوصي بالتقدم في المصالحة وتحمل الحكومة مسؤولياتها بغزةحريق هائل في الأغوار الشمالية بسبب تدريبات الاحتلالالأطرش:مسرحية "أعداء الشمس" عمل درامي غنائي استعراضي يختصر تاريخ سوريا الطويل تحت الاحتلال
2015/4/27

جنوب السودان يشهد إقبالاً على الدعارة

تاريخ النشر : 2010-10-06
غزة - دنيا الوطن
قبل نحو مائة يوم من تصويت أبناء جنوب السودان للوحدة أو الانفصال عن شمال السودان، والاستقلال بدولتهم الجديدة، تبدو أن عاصمة الدولة القادمة "جوبا" تسير نحو مستنقع من الفقر والأمراض، وانتشار الدعارة، بشكل بدأ يلفت الأنظار. 

وتشهد هذه المدينة ارتفاعاً ملحوظاً في نسبة انتشار الدعارة، وهي أقدم مهنة في تاريخ البشرية، مع تصاعد التوتر السياسي في السودان، وعدم الاستقرار الذي أوجد أرضية خصبة لمثل هذه المهن.

يذكر أن من يعملن في هذه المهنة غالباً ما يكن متزوجات، تركن منازلهن وعوائلهن، ويأتين من الدول المجاورة في شرق إفريقيا مثل الكونغو وأوغندا وكينيا واثيوبيا وتنزانيا، إلا أن بعضهن مواطنات من الجنوب ومن الشمال، حيث يكن هاربات من القوانين الإسلامية الصارمة بشمال السودان في إطار الحرية الجنسية.

وعبرت إحداهن عن رأيها في جعل تركيزها على المال بدلاً من الحب، حيث قالت لورا وليام من أوغاندا: المال فقط يمكن أن يجعلك تحلم بكل شيء تود الحصول عليه، والأقارب الذين يعملون في الحكومة هم الوحيدون القادرون على تحصيل كل ما ترغب بتحقيقه في حكومة جنوب السودان".

وعادة تتواجد ممتهنات الدعارة في واو ورمبيك وجوبا وأويل، بينما تشتكي حكومة جنوب السودان من أن الثقافات تغيرت منذ قدوم الدعارة كمهنة في البلاد.

ويمتاز جنوب السودان بعدد من الثقافات والتقاليد الخاصة به، ولكن منذ توقيع اتفاق السلام في السودان، أصبح جنوب السودان مكاناً لمزيج من الثقافات الأجنبية، وبخاصة تلك المقتبسة من الجنوبيين الذين تربوا في الغرب.

وحذرت السلطات الصحية في المنطقة من التهديد الخطير الذي يشكله المرض القاتل، فيروس نقص المناعة المكتسبة "الإيدز"، والذي يزرع الرعب في قلوب الناس من أن يكون قد أصيبوا به بمعدل خطير، ولا سيما أنه منتشر في الدول المجاورة ككينيا وأوغندا، والتي يأتي منها هؤلاء النسوة.

وهذا الاستفتاء، الذي سيجري في التاسع من يناير "كانون الثاني" هو أحد العناصر الرئيسية في اتفاق السلام بين الحكومة، برئاسة عمر البشير، والمتمردين الجنوبيين سابقاً في الحركة الشعبية لتحرير السودان بزعامة سالفا كير، والذي وضع حداً في 2005 لأكثر من عقدين من الحرب الأهلية بين الشمال والجنوب.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف