الأخبار
عرب 48: ريغف شخصيًا تتحمّل مسؤولية انهيار مديرية كرة السلة للنساء"مقاومة الجدار والاستيطان" تدعم صمود المواطنين في تجمع أبو نوار البدويالاردن: المنتدى العربي للسلام : التطرف الالكتروني يصنع 3الاف إرهابي حول العالم سنويارسالة مزلزلة من زوجة احد ضحايا سفينة مرمرة لأردوغان!سوريا: حداقي : أنا غير راضي عن أدواري في "ضيعة ضايعة" و"الطواريد".. وبعض الاعمال الدرامية تتجه نحو السياحية والمجانيةرمضان من فلسطين (21) : مخاتير فلسطين في رمضانسهل وسريع..ترايفلحيوان اللاما يعشق آلة المنفاخ الهوائيسوريا: "حميميم": ثلاثة خروقات للهدنة في ريف دمشقالملكة إليزابيث ساخرة: مازلت على قيد الحياة!اعتذار أردوغان لموسكو يذهل واشنطنالمعارضة السورية: على بروكسل معاقبة شركات روسيةإصلاح مسجل بيانات الطيران في الطائرة المصرية المنكوبةالسعودية تدين تفجيرات القاع اللبنانيةالاتحاد الأوروبي قد يلغي الإنجليزية لغة رسميةمن ضمنها توجيه وزير الداخلية رسالة لأجهزة الأمن بغزة .. قيادي حمساوي يتحدث عن "أسئلة"حركته لتمكين اجراء الانتخاباتواشنطن: المخابرات الروسية تضايق دبلوماسيينا"سوريا الديمقراطية" تسيطر على 30% من منبجقتلى وجرحى من "البنيان المرصوص" في معارك سرت"طالبان" تقتل 7 أسرى ردا على غارة أمريكية؟دعوى ضد أردوغان في ألمانيا تتهمه بـ"جرائم حرب"مجلس الأمن ينتخب 5 أعضاء مؤقتي العضويةتفاصيل اتفاق التطبيع بين تركيا وإسرائيلإعادة عائلة سعودية تقيم في سوريا إلى المملكةخريطة طريق اليمن إلى ما بعد العيد.. وأسلحة تدخل المعركة لأول مرة
2016/6/28

رقص البطن والمؤخرة في أوروبا

رقص البطن والمؤخرة في أوروبا
تاريخ النشر : 2010-09-20
غزة - دنيا الوطن
نشرت صحيفة "ترومبتر" في الجنوب الهولندي أن ثقافة الرقص بهز البطن والمؤخرة بدأت تجتاح المدن الهولندية، وعدتها ثقافة دخيلة، على فنون الحركة الاوروبية التي تتطلب اجسادا فارعة مهذبة من الالتواءات الحادة، والاعضاء الضخمة كالمؤخرة والنهود. لكن ما يثير في تحقيق الصحيفة انها عدت فن شاكيرا الحافل بهز المؤخرة فنا عربيا شرقيا، 
وهو أمر يبعث على الغرابة ولاسيما ان صحف هولندا تختار عباراتها بعناية فائقة.
وقالت ياشكا دو روي وهي راقصة " هز بطن " استعراضية ل " إيلاف" إن الهولنديات بدأن يحرصن على امتلاك مؤخرات بارزة بعد ان كنّ يفضلن القوام الاوروبي الرشيق. وترى ان القوام الاوروبي الرشيق اذا ما تضمن نهودا " عربية " وأردافا افريقية سوف يتمكن من حصد جوائز الإغراء التي تتربع عليها اليوم شاكيرا بكل ثقة.
 
وكان جدل " مطربات المؤخرات" قد شغل الصحافة العربية ايضا، فقد رفضت ميريام فارس وصفها بمطربة "المؤخرة"، وقالت خلال لقاء لها على إحدى الفضائيات: أرفض إطلاق لقبي مطربة "المؤخرة" أو "السيليكون" عليها، مشددة على أن لديها مكانة خاصة في الغناء تحلق فيها بمفردها.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف