الأخبار
الولايات المتحدة : نقابة الدراسات المكسيكية اللاتينية تقاطع إسرائيل أكاديمياصور: أمريكية لم تغسل شعرها بالشامبو لأكثر من 6 سنوات.. شاهد النتيجة!جمعية الزيتونة للتنمية الشبابية تُباشر بإنشاء مكتبة الكويت الثقافية في القدسالموضة في حياة أمل علم الديناعتصام تضامني مع الصحفي امين ابو وردة في نابلسجامعة الأمة تهنئ صحيفة دنيا الوطن بمناسبة مرور 12 عام على إنطلاقتهانادية العراقية تنشر صورتها مع ابنها "الوسيم جدا" .. وترد على المستهزئين: لست قبيحة والمرض غيرنياستشهاد الطالب جردان جراء قصف قوات عاصفة الحزم لمنطقة قريبة من ورشة الحدادة التي يملكها في صنعاءمؤسسة أدوار تستمع لاحتياجات نساء منطقة أبو نجيمالحمد الله يدعو دول اسيا وافريقيا لا سيما اندونسيا لدعم توجهات القيادة الفلسطينية في انهاء الاحتلالجروح وكدمات تُغطي وجه منة فضالي الجميل والسبب !!الاغاثة الطبية تختتم مشروع خدمات التأهيل المبني على المجتمع في شمال قطاع غزةالعراق: حركة التحرير الوطني الأحوازي: الشعب لم يعد يخيفه سياسات القهر والتنكيلالمؤسسة الكندية للتدريب والاستشارات بمنى نصار لحصولها على درجة استشاري برمجة لغوية عصبيةالبنك العربي يجدد اتفاقية "تحسين البيئة المدرسية" لـخمس مدارس حكومية بالتعاون مع مؤسسة إنجاز فلسطينشركة الملتزم للتأمين والاستثمار تنظم حملة السلامة المرورية لطلاب المدارسمجلس الوسط في المجلس الاعلى للشباب والرياضة يقوم بجولة ميدانية تفقدية لدير دبوان وكفر مالكمجموعة رائعة للأطفال مستوحاه من الريف من La Coquetaالعراق: اعتقال اديب مرمضي في مدينة الخفاجية بالعراقفيديو.. ما هو اسم الله الأعظم الذي اذا دعي به أجاب ؟فارس العرب تسلم المستحقات المالية لطلبة منحة انترماس التعليميةللوقاية من أمراض الصيف.. ابتعدوا عن تقبيل المواليدبالصور ..قوات الأمن الوطني تسلم منزل لمواطنة في ياسوف قضاء سلفيتسوريا: أطباء بلا حدود" تحمل أوروبا مسؤولية غرق مئات المهاجرين في المتوسطبالصور : مايا دياب تستغل جمال عيونها تجارياً
2015/4/21
عاجل
الزيان:موقفنا في النقابة "نحن ليس مع إغلاق البنوك ولكن نتفهم حالة الإحتقان التي يعيشها الموظف

مصر: ضبط عصابة تخصصت فى تركيب أفلام جنسية للفنانين

تاريخ النشر : 2010-02-26
غزة-دنيا الوطن
كشفت أجهزة الأمن بوزارة الداخلية المصرية عن تشكيل دولي، متخصص في إنشاء وتصميم المواقع الإباحية على شبكة الانترنت، وتصنيع أفلام جنسية لمشاهير من الوسط الفني عبر "القص واللزق". أفادت التحريات والتحقيقات التي استمرت على مدار 6 أشهر أن التشكيل متخصص في إنشاء مواقع إباحية عالمية، وأن أفراد التشكيل يتلقون اشتراكات عبر البنوك من جميع دول العالم خاصة الدول العربية .

وأضافت التحريات أن أفراد التشكيل يستقطبون فتيات من مصر ودول عربية وأجنبية لتصوير أفلام خارجة وبثها على شبكة الانترنت عبر تلك المواقع. وكشفت تحقيقات النيابة عن مفاجأة حيث تبين أن زعيم التشكيل حاصل على شهادة الإعدادية ومقيم بالمنصورة وأن زميليه من المنصورة وبورسعيد . ألقي القبض على المتهمين الثلاثة في المهندسين أثناء اتفاقهم مع فتيات مصريات وخليجيات على تصوير أفلام خارجة، وأحيلوا إلى النيابة للتحقيق. بحسب ما ذكرت صحيفة "المصرى اليوم" .

بدأت أحداث الواقعة المثيرة بورود معلومات سرية لمباحث الآداب في وزارة الداخلية، أفادت أن 3 شباب من المنصورة وبورسعيد وراء إنشاء مواقع إباحية دولية، وأنهم يتركون أرقام هواتفهم المحمولة على الصفحة الرئيسية بأحد هذه المواقع للراغبين في الاشتراك، وأنهم يقسمون المشتركين لدرجات، فبينهم الـ"VIP" ويدفع 5 آلاف دولار مقابل اشتراك شهري، ويكون للمشترك مميزات خاصة من بينها مشاهدة أحدث الأفلام لفتيات عرب وأجانب وتقدم له الخدمة بمفرده وتتراوح الاشتراكات ما بين 300 جنيه شهريا و15 ألف جنيه .

وتبين من تحريات رجال مباحث الآداب أن المتهم الرئيسي "28 سنة" حاصل على الشهادة الإعدادية وإنه يعمل في هذا المجال منذ 6 سنوات وأنه وشريكيه "25 سنة- صياد" و"27 سنة -سائق" يعملون منذ 5 سنوات في إنشاء المواقع وإنهم ساهموا في إنشاء أكبر 3 مواقع جنسية في العالم وأنهم يمتلكون خبرة عالية في التعامل مع الانترنت ويقومون بتدمير مواقع جنسية أخري باستخدام تقنيات معينة في الأجهزة .

وأضافت التحريات أن المتهمين الثلاثة يتلقون أموال الاشتراكات خلال بنوك دولية عن طريق أرقام سرية وبطريقة معينة وأن المراسلات بينهم وبين المشتركين تتم عبر البريد الالكتروني وغرف الدردشة. تم مراقبة المتهمين واستخدم ضباط الآداب مصادر سرية لإسقاط المتهمين بينهم فتيات تحدثوا للمتهمين عبر الانترنت وأبدين موافقة على التصوير مقابل مبالغ مالية على أن يلتقوا معا على مقهى شهير في شارع جامعة الدول العربية بالمهندسين وتم مداهمة المكان وألقي القبض على الثلاثة واعترفوا بالجريمة ولا تزال التحقيقات مستمرة .
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف