الأخبار
مقتل عشرات الحوثيين بنيران التحالف والمقاومة الشعبيةبالصور: طفل يفقد قدسيته بعد إزالة ذيل في ظهره بالهندفاعل خير يقدم مساعدة مالية لخمسين أسرة مسجلة في جمعية التضامن الخيربالفيديو والصور: "الكونتور المضيء" يمنح الفتيات إطلالة كيم كارديشيانإتحاد الكاراتيه الفلسطيني يقرر مشاركة المنتخب في البطولة العربيةالعراق: عامر عبد الجبار: على هيئة المستشارين اعداد خارطة طريق جديدة لعقود جولات التراخيص النفطية في العراقادعيس يصلي التراويح في جامع الجزار ويدعو لزيارات متبادلة بين المرجعيات الدينيةمصر: خبير عسكري: "الإخوان" لا أمل فيهم ويجب ضربهم أمنيًاالحمد الله: انشغالنا بتكريس الوحدة ونبذ الخلاف والانقسام يأتي متوازيا مع احياء ثقافة التعايشإحياء 50 نسخة قديمة من المصحف في السعوديةاصابة "13" مواطنا نتيجة استخدام الالعاب النارية 'ابتهاجا' بنتائج 'التوجيهي'لإصابتها بفوبيا المرحاض .. وفاة مراهقة لم تدخل الحمام منذ أشهرالقيادة الرياضية كالطود الشامخ..بقلم: أسامة فلفلمصرع أربعة مواطنين في حادث سير مروع شرق رام اللهبالصور: في حادثة نادرة .. غراب يمتطي نسراً في السماءمصر: المتحدث باسم حزب التجمع: هناك تعاون معلن بين إسرائيل والمنظمات الإرهابيةالمجلس الوطني الاتحاد المغربي للشغل يهنئ مناضلاته ومناضليه على فوزه في الانتخابات المهنيةحركة المقاومة الشعبية تهنئ الناجحين في الثانوية العامةبريطاني يدعي أنه التقط صورة لشيطان يقطن منزل والديهأحوال الطقس: يكون الجو اليوم السبت صافياً بوجه عامأسعار العملات مقابل الشيقلتُعاني من الاكتئاب فقط ..شابة بلجيكية تستخدم قانون "الحق في الموت"مصر: جمال زهران: مشهد 3 يوليو وعزل مرسي كان ضرورة لابد منهافقدان "الغطاء الجليدي" يهدد الدب القطبيغوغل تعتذر عن تعريف اثنين من السود بأنهما قردان !!
2015/7/4

سعودي يذبح ثلاثة خراف احتفالا بوصول الكهرباء لمنزله

سعودي يذبح ثلاثة خراف احتفالا بوصول الكهرباء لمنزله
تاريخ النشر : 2009-10-21
غزة-دنيا الوطن
قام مواطن سعودي بذبح ثلاثة خراف، احتفالا بدخول الكهرباء لمنزله، بعد معاناة استمرت عامين كاملين، قضاهما في مراجعة فرع شركة الكهرباء في المنطقة لإيصال التيار الكهربائي لمنزله. وأوضح الرجل عبد الرحمن أنه بدأ في مراجعة شركة الكهرباء عند انتهائه من بناء مسكنه إلا أن الشركة كانت ترفض طلبه في كل مرة بحجة بعد منزله عن خطوط الكهرباء. وقال: "فرحتي بانتهاء معاناتي دفعتني لدعوة المتضامنين معي من الأقارب والأصدقاء، كنوع من الشكر لوقوفهم معي في تلك الفترة".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف