الأخبار
علي الديك لأصالة: يفترض بنا كأولاد بلد أن نهدئ الناس بدل تحريضها60 معتقلاً إدارياً يشرعون في مقاطعة المحاكم العسكريةسما المصري تختار فضل شاكر لتغني له "فضل الشبشب ضاع"نانسي عجرم بفستان مكشوف وتُعلق: الصيف جاء!حقيبة سيرين عبد النور تخطف الأضواءعرب 48: النائب طلب ابو عرار يلتقي بوزيرة القضاءمقبول: "أتاوات" حماس على الشركات بغزة قرصنة وضربة للاقتصاد الوطنينوال الزغبي تفتح صفحة لكلبتها على انستغرامالحملة الوطنية السعودية تصل للمحطة السادسة والعشرين من مشروعها الرمضاني "ولك مثل أجره"كهرباء القدس تجري استطلاعاً لقياس رضا المشتركين عن الشركةالمبادرة الوطنية : لا حل سوى تشكيل حكومة وحدة وطنيةشاهد.. فيديو تفجير سيارة انتحارية بكمين للجيش المصري قبل قليلحواتمة: المبادرة الفرنسية تطالب باستئناف المفاوضات وفق 1967 مع تبادل للأراضي والقدس عاصمة لدولتينعرب 48: تخريج الصفوف السادسة بمدرسة الشافعيمحدّث..اختطاف جنود ومدرعات مصرية..أكثر من 64 قتيل و 100 جريح بأوسع هجوم بسيناء.. الاشتباكات مستمرةقضية ضد دنيا سمير غانم بسبب "سخافة" مسلسلها "لهفة"(محدث) ..بالفيديو :تفجير سيارة مفخخة واشتباكات شمال سيناء بين داعش والجيش المصريالمديرية العامة للأمن الوطني تسطر برنامج إحتفالي بمناسبة الذكرى 53 لعيد الإستقلالجمال سليمان يستهزئ بنقيب الفنانين السوريينجبهة التحرير الفلسطينية تدين العمل الإرهابي الذي استهدف موكب النائب العام المصريفلسطينيون ينظمون وقفة إحتجاج على غلاء الاسعار أمام شركة دواجن فلسطين في طولكرمكتائب شهداء الاقصي جيش العاصفة تكرم فضائية فلسطين اليوم في بيروتالمجلس الاستشاري لجمارك دبي يناقش المبادرات التطويريةبالفيديو:موقف محرج لمذيعة المستقبل على الهواء:فكرت في بريك!الخطيب رئيساً لكلية فلسطين الأهلية الجامعية
2015/7/1
عاجل
سماع دوي انفجارين كبيرين في رفح المصريةالمتحد العسكري: القوات الجوية تشن غارات على مواقع للمسلحينالمتحدث العسكري: الاشتباكات مستمرة في سيناءرئيس الحكومة المصرية: قوانين مكافحة العنف ترفع بعد قليل الى الرئيسبيان جديد للمتحدث العسكري: استهداف مركزي تجمع للمسلحين و تدميرهماارسال تعزيزات عسكرية الى شمال سيناء والحدود مع غزةوزراة الدفاع المصرية ترفع حالة الطوارئ الى درجة جرئيس الوزراء المصري: نحن بحالة حرب حقيقيةمصدر طبي: 64 قتيلا في صفوف الامن المصري

الفنانة رغدة: علاقتي بصدام حسين ليست غرامية ولم ينفرد بي أبدا

الفنانة رغدة: علاقتي بصدام حسين ليست غرامية ولم ينفرد بي أبدا
تاريخ النشر : 2009-08-28
غزة-دنيا الوطن
نفت الفنانة السورية رغدة ما تردد عن وجود علاقة عاطفية جمعتها بالرئيس العراقي الراحل صدام حسين، مشيرة إلى أنه لم ينفرد بها على الإطلاق خلال اللقاءات التي جمعتهما سويّا خلال زياراتها التضامنية لبغداد.

وقالت رغدة -في مقابلة مع برنامج "الجريئة" على قناة نايل سينما 26 أغسطس/آب–: "مجرد التفكير في وجود علاقة بيني والرئيس صدام تخريف، فعلاقتي به كانت رسمية أثناء تواجدي ضمن لجنة لدعم الأطفال العراقيين المنكوبين خلال الحصار الذي فرضته الولايات المتحدة على العراق".

وتابعت قائلة: "في ظروف مثل الحرب لا يمكن لشخصين أن يرتبطا سويّا، كما أن المقابلة التي حدثت بيني وبين صدام كانت مع وفد رسمي ولم نجلس سويّا بمفردنا لكي يتمكن في دقائق قليلة أن يحبني".

كما رفضت الفنانة السورية الحديث عن علاقتها بالفنان الراحل أحمد زكي، بالرغم من العلاقة القوية التي جمعتهما، نافية أن يكون بينهما أي شيء آخر غير الصداقة.

واعترفت رغدة بأنها معقدة عاطفيّا ولا تحتاج لرجل في حياتها؛ لأنها لا يمكن أن تفكر في إدخال شخص غريب على أولادها، مشيرة إلى أنها لم يعد لديها المقدرة على العطاء للطرف الآخر، وليس لديها وقت كافٍ لرجل تعيش معه في نفس المكان باستثناء ابنها، والذي تستعيض به عن فكرة وجود رجل في حياتها، معتبرة أن كل سن وله متطلباته، وأنها قد تخطت هذه المرحلة منذ فترة.

لم أحقق الملايين

وأكدت أنها تعتمد في حياتها حاليا على ما تقوم بكتابته من مقالات لبعض الجرائد والمؤسسات، وأنها قد تضطر أحيانا بقبول بعض الأعمال الفنية من أجل المال، نافية في الوقت نفسه أن تكون قد حققت من وراء الفن الملايين كما يتصور البعض.

ومن جهة أخرى، انتقدت الفنانة السورية الوسط الفني الذي يميز بين الفنانين والفنانات المصريين وغيرهم من العرب، مشيرة إلى أنها تأخذ حقها في الشهرة مثل يسرا وليلى علوي وإلهام شاهين لأنها ممثلة سورية وليست مصرية.

وأشارت رغدة إلى أن الفنانة التونسية هند صبري والفنان السوري جمال سليمان وأغلب الفنانين العرب في مصر استطاعوا ترك بصمة قوية في مصر من خلال النجاحات التي حققوها والموهبة الكبيرة التي يتمتعون بها، مشيرة في الوقت نفسه إلى أنه لن يذكرهم أحد كنجوم للجيل الحالي بعد مرور فترة من الزمن لأنهم غير مصريين.

واعتبرت رغدة أن جمالها كان سلاحا ذا حدين؛ فقد فتح لها أبواب النجومية والنجاح، واستطاعت بموهبتها بعد ذلك الاستمرار، إلا أنها أكدت في الوقت نفسه أن جمالها فتح عليها أبواب جهنم؛ فهو في بعض الأحيان كان يؤرق من حولها، سواء من الرجال أو النساء.

أما عن الصراع القائم بين الدراما المصرية ونظيرتها السورية، فقالت إن الفن في البلدين فيه تكامل، وفي بعض الأحيان يكون هناك مسلسل ناجح في مصر أو سوريا، ولكن هذا لا يعني بالضرورة تدهور الفن في البلد الآخر، كما أن الأردن أيضا أصبحت منافسا قويا، والمنافسة مطلوبة مادامت توصل إلى هدف إيجابي.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف