الأخبار
ندوة سياسية في جامعة النجاح الوطنية حول الاعلام والحرب على قطاع غزةوفد نقابي دنماركي يطلع على معاناة العمال الفلسطينيينإياد الجلاد رئيس بلدية طولكرم يستقبل رئيس هيئة مقاومة الجدار والإستيطانوفد قيادي من الشعبية بغزة يزور القنوات والفضائيات الإعلامية تثميناً لدورهم أثناء العدوانالشوبكي يضع القائم بالأعمال التركي في صورة مستجدات الوضع الفلسطينيقائد إسرائيلي كبير: العملية الأخيرة بغزة لا تشبه بأي شكل سيناريوهات المعركة الكبرىمجلس الوزراء يرحب بإشادة الدول المانحة بشفافية ونزاهةالإجراءات المالية والإدارية التي تتخذها الحكومةمركز التدريب الرياضي برام الله يخرج دفعة جديدة من لاعبي الكراتيهعرض فيلم "رافقتكم السلامة" في جامعة بيرزيتقلقيلية : ورشة عمل في القيادة التربوية لمديري المدارس الحكوميةتيسير خالد : خطاب نتنياهو في الجمعية العامة للامم المتحدة اغلق الطريق امام التسوية السياسيةبعثة الحج في مكة تستعد لتصعيد الحجاج الى عرفات واداء المشاعر المقدسةمركز تطوير الإعلام ينفذ في مكتبه بغزة تدريبًا متخصصًا في التصوير والإضاءةالحمد الله يبحث مع المبعوث الياباني الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط سبل حشد الدعم المالي لإعادة إعمار غزةأزمة رواتب موظفي غزة تثير "بلبلة" إعلامية… وحماس تتبرأ من حسابي الحية والدعاليسمن هو "الدينامو" في موسم الحج !؟د. عواد يبحث مع "الصحة العالمية" واقع القطاع الصحي الفلسطينيالارتباط العسكري نابلس يؤمن الافراج عن مواطنيند. الاغا : خطاب نتنياهو تضليلي مليء بالأكاذيبوفاة طفل على اثر حادث سير دهس في جنينمؤسسة الاقصى ترمم قباب مسجد الظاهر عمر في عكاإنقاذ أفغاني علق داخل خزان مياه"منظمة بيتسيلم" تلتقي بمدير DCO رام الله لبحث الاعتداءات الاسرائيلية."متاهات أنثوية" رواية بسيطة لحالة اجتماعية معقدةيعلون: اسرائيل قررت عدم اسقاط حماس أثناء الحرب او احتلال غزةالشرطة "الإسرائيلية" تعثر على ثغرة في الجدار الفاصل قرب شعفاط‏الجعبري: نسبة النجاح في الامتحان الشامل بلغت 93%اشتية: نسعى لبناء تحالفا دوليا لإنهاء الاحتلالمخابرات الاحتلال تساوم مرضى غزةهآرتس: نتنياهو يروج لبضاعة كاسدة
2014/9/30
عاجل
إصابة شقيقين أحدهما بجروح خطيرة جراء انفجار جسم مشبوه ببيت لحم

الفنانة رغدة: علاقتي بصدام حسين ليست غرامية ولم ينفرد بي أبدا

الفنانة رغدة: علاقتي بصدام حسين ليست غرامية ولم ينفرد بي أبدا
تاريخ النشر : 2009-08-28
غزة-دنيا الوطن
نفت الفنانة السورية رغدة ما تردد عن وجود علاقة عاطفية جمعتها بالرئيس العراقي الراحل صدام حسين، مشيرة إلى أنه لم ينفرد بها على الإطلاق خلال اللقاءات التي جمعتهما سويّا خلال زياراتها التضامنية لبغداد.

وقالت رغدة -في مقابلة مع برنامج "الجريئة" على قناة نايل سينما 26 أغسطس/آب–: "مجرد التفكير في وجود علاقة بيني والرئيس صدام تخريف، فعلاقتي به كانت رسمية أثناء تواجدي ضمن لجنة لدعم الأطفال العراقيين المنكوبين خلال الحصار الذي فرضته الولايات المتحدة على العراق".

وتابعت قائلة: "في ظروف مثل الحرب لا يمكن لشخصين أن يرتبطا سويّا، كما أن المقابلة التي حدثت بيني وبين صدام كانت مع وفد رسمي ولم نجلس سويّا بمفردنا لكي يتمكن في دقائق قليلة أن يحبني".

كما رفضت الفنانة السورية الحديث عن علاقتها بالفنان الراحل أحمد زكي، بالرغم من العلاقة القوية التي جمعتهما، نافية أن يكون بينهما أي شيء آخر غير الصداقة.

واعترفت رغدة بأنها معقدة عاطفيّا ولا تحتاج لرجل في حياتها؛ لأنها لا يمكن أن تفكر في إدخال شخص غريب على أولادها، مشيرة إلى أنها لم يعد لديها المقدرة على العطاء للطرف الآخر، وليس لديها وقت كافٍ لرجل تعيش معه في نفس المكان باستثناء ابنها، والذي تستعيض به عن فكرة وجود رجل في حياتها، معتبرة أن كل سن وله متطلباته، وأنها قد تخطت هذه المرحلة منذ فترة.

لم أحقق الملايين

وأكدت أنها تعتمد في حياتها حاليا على ما تقوم بكتابته من مقالات لبعض الجرائد والمؤسسات، وأنها قد تضطر أحيانا بقبول بعض الأعمال الفنية من أجل المال، نافية في الوقت نفسه أن تكون قد حققت من وراء الفن الملايين كما يتصور البعض.

ومن جهة أخرى، انتقدت الفنانة السورية الوسط الفني الذي يميز بين الفنانين والفنانات المصريين وغيرهم من العرب، مشيرة إلى أنها تأخذ حقها في الشهرة مثل يسرا وليلى علوي وإلهام شاهين لأنها ممثلة سورية وليست مصرية.

وأشارت رغدة إلى أن الفنانة التونسية هند صبري والفنان السوري جمال سليمان وأغلب الفنانين العرب في مصر استطاعوا ترك بصمة قوية في مصر من خلال النجاحات التي حققوها والموهبة الكبيرة التي يتمتعون بها، مشيرة في الوقت نفسه إلى أنه لن يذكرهم أحد كنجوم للجيل الحالي بعد مرور فترة من الزمن لأنهم غير مصريين.

واعتبرت رغدة أن جمالها كان سلاحا ذا حدين؛ فقد فتح لها أبواب النجومية والنجاح، واستطاعت بموهبتها بعد ذلك الاستمرار، إلا أنها أكدت في الوقت نفسه أن جمالها فتح عليها أبواب جهنم؛ فهو في بعض الأحيان كان يؤرق من حولها، سواء من الرجال أو النساء.

أما عن الصراع القائم بين الدراما المصرية ونظيرتها السورية، فقالت إن الفن في البلدين فيه تكامل، وفي بعض الأحيان يكون هناك مسلسل ناجح في مصر أو سوريا، ولكن هذا لا يعني بالضرورة تدهور الفن في البلد الآخر، كما أن الأردن أيضا أصبحت منافسا قويا، والمنافسة مطلوبة مادامت توصل إلى هدف إيجابي.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف