الأخبار
الاناضول عن حماس: مفاوضات وقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل في القاهرة لم تفشلالنضال الشعبي تلتقي السفير البرازيلي في رام اللهالاتحاد العام للمراة الفلسطينية يستنكر ويدين قرار الامر العسكري الاسرائيلي بحق المناضلة "خالدة جرار"الحرب الاعلاميه النفسيه التي تستهدف الشعب الفلسطيني ....من اشد الحروب الاسرائيليه فتكاسر صواريخ بئر السبع ومحاولة اغتيال الضيفالشيطان افشل مفاوضات القاهرةطفلان: شهيدان باستهداف طيران الاستطلاع لأم وأبنائها قرب مدرسة المزرعة شرق ديرالبلح وسط القطاع137 صاروخا أطلقت من غزة خلال 24 ساعةحماس :اسرائيليو غلاف غزة لن يعودوا الى منازلهم الا بقرار من القائد محمد الضيففي مثل هذا اليوم 20/8 ,عرض الروم على خالد بن الوليد في معركة اليرموك هدنة "72 ساعة" .. فماذا فعل؟الاحتلال يدعي إحباط عملية طعن على حاجز جنوبي نابلسشاهد بالصور والفيديو: تشييع زوجة ونجل محمد الضيف القائد العام لكتائب القسامالرئيس الفرنسي: أي اتفاق يجب أن يتضمن نزع سلاح القطاع ورفع الحصارحملة واسعة لمقاطعة المنتجات الاسرائيلية في غزةعباس زكي ينعى الشاعر الوطني الكبير ... شاعر الكفاح والثورة الفلسطينيةمصر: معدومى الدخل يحذر من اندلاع انتفاضة الكهرباء ويدعو المصريين بالامتناع عن سداد الفواتير"وزارة الاسرى": ادارة هداريم تعلن حالة الطوارئ في السجنبطموحها وشغفها الكبير: تطل المخترعة ألاء عبدالرحيم في برنامج شاشتك على تلفزيون جالخيار الوحيد الان هو ضرب اسرائيل.. حماس: نتنياهو أضاع فرصة التوصل لاتفاق بالقاهرةاعتبرت قطاع غزة منطقة منكوبة ودعت المجتمع الدولي لوقف العدوان ودعم غزةالنجم العالمي ألباتشينو في لقاء مع الزميل فراس رمضان والمخرج بشعلاني22 شهيدا و120 اصابة منذ تجدد العدوان مساء الأمس على القطاع .. 2039 شهيد حتى اللحظةورشة عمل حول استخدام المياه العادمة المعالجه في الزراعة في قرى نابلسوزير الحكم المحلي يتفقد مكب المنيا للنفايات الصلبةالصحة : وفد طبي مختص بالأمراض الجلدية وشاحنات أدوية إلى غزضمن حملة سياط الموت ... كتائب الناصر تقصف مدينة نيتيفوت بصاروخي ناصر4تقرير لجنة الطوارئ في بلدية غزة من مساء يوم الأحد 17-8 حتى يوم الإثنين 18-8-2014تقرير لجنة الطوارئ في بلدية غزة من مساء يوم الإثنين 18-8 حتى يوم الثلاثاء 19-8-2014انطلاق الشحنة الثالثة من جمعية دير طريف الخيرية لقطاع غزةالديمقراطية تلتقي الرئيس اللبناني اميل لحود وتعرض معه التطورات
2014/8/20
عاجل
غارة على أرض زراعية شرق حي الزيتون شرق غزةحماس‬ : أي مفاوضات قادمة لن تكون إلا تحت ضربات المقاومة وعملياتها النوعيةالزوارق الحربيه تطلق نيران رشاشاتها في عرض بحر غزةسماع دوي عدة إنفجارات تهز مدينة غزةالاناضول:قبل أيام الوفدين الفلسطيني والإسرائيلي تمكنا بالفعل من التوصل لاتفاق، ووقع عليه الفلسطينيانفجار بمخيم البريج وسط قطاع غزةهآرتس: متوسط عدد الصواريخ الذي سقط على إسرائيل‬ خلال الحرب على غزة 85 صاروخاً كل يومالاناضول عن مصدر مقرب لحماس:توقع أن ستستأنف المفاوضات قريبا، وأن يتم خلالها التوصل لاتفاق لوقف النارطائرات الاحتلال تدمر منزل المواطن منير العبادلة في القرارة شرق خانيونسالقسام تقصف كرم أبو سالم بقذيفتي هاون 120سرايا القدس تقصف تجمعات للآليات شرق ‫‏رفح‬ بـ5 قذائف هاون من العيار الثقيلألوية الناصر تقصف رعيم وعين هبسور بأشكول ب5 صواريخ كاتيوشاإصابة واحدة بإستهداف طائرة بدون طيار لمنزل عائلة الحديدي بمخيم الشاطئ غرب مدينة غزةصافرات الإنذار تدوي في موقع كرم أبو سالم العسكري جنوب شرق رفحصافرات الإنذار تدوي الآن في ناحل عوز شرق مدينة غزةقصف مدفعي في منطقة المصدر شرق المغازي وشرق دير البلح وسط قطاع غزةصافرات الانذار تدوي الآن في كيسوفيم وأشكول بالنقبصافرات الإنذار تدوي الآن في ناحل عوز شرق مدينة غزةحمدان‬: عدونا ليس له قدرة على الصمود لذلك ستلوح بالأفق محاولات للتهدئة الأيام القادمة

العرس الجماعي الفلسطيني في أبوظبي يخطف الابصار

العرس الجماعي الفلسطيني في أبوظبي يخطف الابصار
تاريخ النشر : 2009-03-28
أبوظبي -دنيا الوطن- محمد جمال المجايدة
في امسية فلسطينية علي بحر ابوظبي الجميل وبحضور فاق عن الألف ومائتين شخص نظمت اللجنة الاجتماعية الفلسطينية، في أبوظبي، (البيارة) ليلة الجمعة، العرس الفلسطيني، الذي تم الاحتفال به وفق التقاليد التراثية الفلسطينية الأصيلة مع إعطاء اهتمام خاص هذا العام للاحتفال بالقدس باعتبارها عاصمة الثقافة العربية للعام 2009، وتأكيدا لتشبث الفلسطينيين والعرب بالحق في أن تكون القدس عاصمة للدولة الفلسطينية المستقلة.

وقال سفير فلسطين لدى دولة الإمارات د. خيري العريدي، إنّ هذا الاهتمام من الجالية الفلسطينية، والمؤازرة من قبل مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة وباقي الجاليات العربية دليل إدراك للمعنى الثقافي والوطني لمثل هذا الحفل، الذي يأتي في سياق وسائل النضال الفلسطيني المتنوعة للتشبث بالهوية والتراث وبالحقوق الوطنية، وقال إنّ حفل العام الماضي تمت المبادرة له في وقتها بالتزامن مع عام الهوية الوطنية في دولة الإمارات، وكان تنظيم الحفل استلهاما لفكرة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الامارات وتوجيهاته بضرورة الحفاظ على الهوية الوطنية، وجاءت مبادرة الجالية الفلسطينية وقتها نوعا من التناغم مع هذه التوجيهات وتأكيدا لوحدة الهوية العربية، ومن هنا أيضا انعقد حفل هذا العام تحت شعار "فرحة عربية فلسطينية"، وقال إنّ مثل هذه الفعاليّات هي تجسيد لأهمية "الدبلوماسية الشعبية" التي ربما يحتاجها الشعب الفلسطيني أكثر من أي شعب آخر.

وقال المهندس عبد المعز عودة مشرف النشاط، إنّ الهلال له رمزه المعروف إسلاميّا أمّام العدد ثمانية (عدد العرائس والعرسان)، فهو أيضا له رمزيّته القائمة على فكرة "المثمن" في التراث المعماري الإسلامي، حيث بنيت قبة الصخرة على شكل "ثماني" وهو الكل البارز في شعار احتفالية "القدس عاصمة الثقافة العربية".

ومع بداية الحفل الذي أحياه الفنان الفلسطيني نعمان الجلماوي الذي جاء من مدينة جنين الفلسطينية خصيصا لإحياء الحفل، دخل العرسان على ظهور الخيل، وفق التقليد الفلسطيني المتبع، حيث توجهوا لركن في مكان الاحتفال تم تجهيزه على شكل منزل صغير ليرمز للتقليد المتبع لذهاب العريس وأهله لاصطحاب العروس من منزلها، حيث شاهد الحضور أيضا قبل ذلك بعض طقوس الحناء الفلسطينية، ومن ثم تم زف العرسان والعرائس يرتدون الملابس التراثية الفلسطينية إلى المسرح، وتمت طقوس "تلبيسة" العروس التي تمثل تقديم العريس للهدايا الذهبية للعروس، وسط رقصات تعبيرية تقليدية لأهل العريس.

وتفاعل الجمهور الذي لوحظ حرصه على ارتداء الزي التقليدي، حيث كان واضحا وجود الزي الوطني الإماراتي ومعه أزياء كالعراقية والمغربية إلى جانب الزي الفلسطيني الذي حرص كثير من الحضور على ارتدائه، مع أغاني نعمان الجلماوي التي تتميز بارتجال الكثير من الكلمات والتعابير من وحي الأجواء المحيطة، فغنى معه الجمهور طويلا موجهين التحية لإمارة أبوظبي ودولة الإمارات، و الشيخ خليفة بن زايد، مؤكدين في الوقت ذاته على مكانة القدس لديهم، وعلى أهمية الوحدة الوطنية الفلسطينية، مستذكرين القائد الفلسطيني الراحل ياسر عرفات فغنوا له ولإنجازاته ومبادئه التاريخية، في أغان نوهت في الوقت ذاته باعتزاز بالمغفور له بإذن الله الشيخ زايد آل نهيان، وأياديه البيضاء في دعم الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف