الأخبار
روسيا: مصر قد تحصل على منظومة صواريخ "إس 300" بدلاً من سورياأكاديمية ديار للأطفال والشباب تختتم فعاليات المخيم الصيفي الثاني لكرة القدم لعام 2014مصر: أمنستي تحذر بعد فيديو مزعوم لإعدام مصري على الملأ: ليبيا تنزلق نحو الفوضىرجل دين بحريني: تويتر يحرض العامة على الحاكم.. ويطالب بمقاطعتهالعراق: ستنكار الامين العام لحزب الفضيلة الاسلامي هاشم الهاشمي والذي كتبه على صفحته في الفيس بوكخلفان لقطر: يتربص بنا عدو أجنبي.. مخطط لتقسيم الدول ذات الكثافة السكانية لصالح إسرائيلصفاء الطواش ترتدي القفطان المغربي بمسابقة ملكة جمال العالم للإنسانيةشبكة تطالب بسرعة التدخل لإيقاف المجازر المستمرة بحق أبناء شعبنا في قطاع غزةمقاتلة صينية اقتربت "بشكل خطر" من طائرة حربية اميركية شرق الصينوزير الجيش الإسرائيلي بسترضي المستوطنين ويقرر تبييض بؤر استيطانيةقتلى وجرحى في اشتباكات عنيفة في محردة بريف حماة بسوريةاليمن.. مسودة اتفاق شامل بانتظار رد الحوثيبريطانيا تستبعد التعاون مع الأسد في مواجهة داعشالأحزاب التونسية تقدم مرشحيها للانتخابات التشريعيةدارفور.. استمرار الصراع أضاع فرص السلامالصحة العالمية : صعوبات تواجه احتواء فيروس إيبولاالبيت الأبيض يبحث خيارات جديدة بشأن التصدي لداعشناشط : أمريكا أنزلت كوماندوس ليلا في سوريا لإنقاذ رهائنمقتل 8 في تفجير انتحاري استهدف مقرا للمخابرات في بغدادايران ترسل مساعدات إنسانية الى قطاع غزة عبر مصراسرى لدى "جبهة النصرة" يطالبون حزب الله بالانسحاب من سوريامستشارة المانيا تصل أوكرانيا لنزع فتيل التوتر المتصاعد هناكالحرس الثوري الإيراني يحشد قواته قرب الحدود العراقيةالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحيت ذكرى استشهاد أبوعلي مصطفىوزير الامن الداخلي الاسرائيلي: من الممكن التوغل البري في القطاع مجدداإفتتاح دورة إدارة المراكز في كلية فلسطين للعلوم الشرطيةالشعبية: مشروع قرار مجلس الامن محاولة خبيثة لتهريب المعتدي الإسرائيلي من المحاسبة والعقابد. تيسير عمرو: جهود حثيثة تبذل لمضاعفة حجم التبادل التجاري مع الدول العربية والإسلاميةبالفيديو ..كتائب شهداء الاقصى لواء العامودي تقصف مراكز ومواقع الاحتلال الاسرائيليفي اليوم ال 48 للعدوان على غزة، مقتل تسعة مدنيين فلسطينيين، خمسة منهم من عائلة واحدة
2014/8/23
عاجل
شهيد وإصابتان جراء قصف الاحتلال لمنزل عائلةصالحة بدير البلح وسط القطاعشهود عيان : المقاومة تتمكن من إسقاط طائرة إستطلاع شمال القطاع3 صواريخ اسرائيلية استهدفت موقع حطين شمال قطاع غزةغارتان بمنطقة المنشية في بيت لاهيا شمال قطاع غزةسرايا القدس تقصف مدينة أسدود بـ 3 صواريخ غرادالقناة الثانية: وزير الأمن الداخلي "الإسرائيلي" يتسحاق أهرونوفيتش يهرب من مؤتمر صحفي عند سماعه صافرات الإنذار في أسدودطائرات الاحتلال تستهدف موقع حطين في بيت لاهيا شمال القطاعطائرات الاحتلال تقصف منزل لعائلة محيسن في دير البلح وسط القطاعقصف شديد من قبل الطيران شمال القطاعسماع دوي عدة انفجارات في مدينة غزةالمنزل المستهدف في دير البلح هو لعائلة محيسن بجانب منزل عائلة صالحةالاحتلال يعترف باصابة مبنى سكني بصورة مباشرة بقصف السرايا لسدوت نيقف بناحل عوزألوية الناصر صلاح الدين تقصف عسقلان بصاروخي كاتيوشاسرايا القدس تقصف مستوطنة حوليت شرق غزة بقذيفتي هاون 120 ملميديعوت: لم يتبق أي عائلة للمستوطنين في ناحل عوز والعين الثالثة بعد اشتداد قصف المقاومةطائرات الاحتلال تدمر منزلاً لعائلة أبو هرة في مخيم البريج وسط قطاع ‫‏غزة‬.مراسلنا: الزوارق الحربية تدمر 3 سفن بميناء غزة تعود لعائلة جربوعالشعبية: مشروع قرار مجلس الامن محاولة خبيثة لتهريب المعتدي الإسرائيلي من المحاسبة والعقابمشير المصري:المقاومة مستعدة لمعركة طويلة الأمد, والخيار العسكري هو الكفيل بتحقيق مطالبنا بعد فشل الخيار التفاوضي.قوات العاصفة الجناح العسكري لحركة ‫‏فتح‬ تعلن عن قصف بئر السبع بصاروخي غراد

حزب التحرير يعقد مؤتمرا اقتصاديا عالميا في السودان مطالبا بتطبيق النظام الاقتصادي الإسلامي

تاريخ النشر : 2009-01-10
غزة-دنيا الوطن
وسط حشد وصل إلى خمسة آلاف مشارك من المهتمين بالأزمة الاقتصادية العالمية، وبحضور عشرات الخبراء الاقتصاديين والمفكرين والسياسيين، عقد حزب التحرير يوم أمس السبت 3-1 مؤتمرا اقتصاديا عالميا بالخرطوم عاصمة السودان حمل اسم "نحو عالم آمن مطمئن في ظل النظام الاقتصادي الإسلامي"، حاضر فيه مجموعة من الأخصائيين والأكاديميين من مختلف دول العالم، فتحدث الأستاذ عبد الله عبد الرحمن عن الرأسمالية ونظامها الاقتصادي، واصفا بالرأسمالية بمبدأ الأزمات، واعتبر أن الرأسمالية تحمل في أحشائها فشلها، مشيرا إلى أن الأزمة الحالية هي نابعة من أركان أساسية بني عليها النظام الرأسمالي وليست مجرد أزمة عابرة.

بينما تحدث الأستاذ عبد السلام أبو العز المحاضر في جامعة بيرزيت الفلسطينية عن الأزمة الحالية موضحا الأسباب التي كانت وراءها، مرجعا إياها إلى أربعة أسباب أساسية وهي ِِ إقصاء الذهب عن كونه الغطاء النقدي والاعتماد على النظام الربوي الذي يزيد العبء المالي على المستدين، الأمر الذي يؤدي في كثير من الحالات إلى العجز وعدم القدرة على السداد، و المضاربات الجنونية في البورصات والأسواق المالية واعتماد الأوراق والمنتجات المالية كالصكوك وسندات الديون والأسهم، والتي تؤدي جميعها إلى فقاعات اقتصادية وأزمات مالية وحصر أنواع الملكية في الملكية الخاصة التي يتولاها القطاع الخاص وفق النظام الرأسمالي أو الملكية العامة التي تتولاها الدولة وفق النظرية الاشتراكية الشيوعية.

ثم تحدث الدكتور رفريصان بسوير من اندونيسيا عن الأزمة الاقتصادية وتأثيرها على اندونيسيا.

بينما تحدث الدكتور محمد عثمان أمام عميد كلية الاقتصاد بجامعة دكا ببنغلادش عن تأثير الأزمة الاقتصادية على بنغلادش وباكستان. وتحدث عن الأزمة الاقتصادية وتأثيرها على تركيا الأستاذ خلوق أزدوغان. وتحدث عن الأزمة الاقتصادية وتأثيرها على البلاد العربية الأستاذ أبو أحمد يوسف.وعن تأثير الأزمة الاقتصادية على أوروبا تحدث الأستاذ أندرياس دي فريس، واصفا حدة الأزمة بأنها تأتي في المرتبة الثانية بعد أمريكا.

وفي الجلسة الثالثة للمؤتمر الذي كان عبارة عن ثلاث جلسات يتلو كل واحدة منها نقاش وحوار، كان في الجلسة الثالثة محاضرة للأستاذ جمال هاروود عن تأثير الأزمة الاقتصادية على أمريكا وبريطانيا اللتين تعتبران قائدتا النظام الرأسمالي في العالم. ثم كانت محاضرة المفكر السياسي والخبير في شئون آسيا الوسطى عابد مصطفى بعنوان فشل المعالجات الجارية حاليا للأزمة.

وكانت المحاضرة الأخيرة في المؤتمر للناطق الرسمي لحزب التحرير في السودان أبو خليل إبراهيم عثمان والتي حملت عنوان النظام الاقتصادي الإسلامي في دولة الخلافة، والتي تحدث فيها عن أسس النظام الاقتصادي في الإسلام والذي يبعد كل البعد عن النظام الرأسمالي المطبق حاليا، ومبشرا بأن النظام الاقتصادي الإسلامي هو وحده الذي يملك الحلول الجذرية للأزمة وهو النظام الذي يوفر حياة اقتصادية آمنة للبشر، ودعا الحضور إلى ضرورة العمل لإقامة دولة الإسلام التي تطبق هذا النظام الذي سبق وطبق لمدة أكثر من 13 قرنا وأظهر نجاحا باهرا على حد وصفه.

هذا وكانت أجواء الحزن والغضب الشديدين قد خيمت على المؤتمر جراء ما يحدث في غزة، فكانت الكلمة الأولى في المؤتمر عن أحداث غزة التي وصف فيها الحزب ما يحدث بمجزرة بشعة، وحمل الحكام مسئولية ما يحدث في قطاع غزة من قتل وحصار، وطالب الجيوش بالتحرك لنصرة فلسطين.

بينما كانت كلمة الافتتاح لأمير حزب التحرير في العالم الشيخ عطاء بن خليل أبو الرشتة التي دعا فيها للمؤتمر بالتوفيق والنجاح في الوصول إلى أن الإسلام هو وحده من يملك البديل الحضاري، والاقتصادي. وهاجم الغرب في تجاهلهم للإسلام كمبدأ يملك الرؤية والنظام الاقتصادي الذي طبق على مدى قرونا من الزمان وجذوره ضاربة في عمق التاريخ، قائلا : "إن العجيب في أمر هذا الفريق أنه جهل أو تجاهل نظاماً اقتصاديا عريقاً ضاربة جذوره في أعماق التاريخ، عمَّر في الأرض فوق فوق ما عمره أي نظام اقتصادي آخر، وقد عاش الناس في ظله في بحبوحة من العيش، وفي أمن وأمان، وكانوا ينعمون بحياة اقتصادية آمنة خالية من الأزمات مدة جاوزت ثلاثة عشر قرناً، وقد حدث خلالها أن كان يُبحث عن فقير ليعطوه ما يستحقه من بيت مال المسلمين، ومع ذلك فلا يجدون، في حين أن الفقراء اليوم في أغنى دول العالم يعدون بالملايين بسبب الأنظمة الاقتصادية الاشتراكية أو الرأسمالية التي سببت وتسبب شقاء الإنسان."

وحسب رأيه فإن فشل الغرب في إيجاد حل للازمة العالمية هو أنهم لم يروا أمامهم سوى المبدأ الرأسمالي والاشتراكي الفاشلين وتجاهلوا مبدأ الإسلام ونظامه الاقتصادي.

وكان من أهم توصيات المؤتمر ضرورة الإسراع بالعمل لإقامة دولة الخلافة التي تطبق النظام الاقتصادي الإسلامي الكفيل بإخراج البشرية من الضنك والشقاء.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف