الأخبار
4 شهداء في قصف مدفعى على جباليا بينهم طفل عامين مجهول الهويةرئيس مجلس الرئاسة في البوسنة والهرسك يرفض لقاء السفير الإسرائيليواصل ابو يوسف : دماء الشهداء وجرائم حرب الإبادة المتواصلةالدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينيةجمهوريتي تشيلي والبيرو تستدعيا سفيريهما في تل أبيب إحتجاجاً على جرائم العدوان الإسرائيليعريضة تطالب الصليب الأحمر بالغاء مؤتمر مشترك مع معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيليالشيخ الأسطل يؤيد إعلان القيادة الفلسطينية بتشكيل وفد موحد إلى القاهرة لبحث وقف العدوانمصر: مأمور الصف : ثلاثة قتلى فى انفجار قنبلة بسيارة نقل بالصفمصر: المئات من اهالى قرية العزيزية يطالبون باقالة عمدة القريةحملة شبابية سعودية لتوزيع هدايا العيد على الايتام و الأسر المحتاجة في برنامج "الوطن اليوم"لبنان: عمر غندور في السلطانية: سبيلنا المقاومة اذا اردنا العزة والكرامة7 شهداء بينهم 3 اطفال في غارة على منزل لعائلة الخليلي في حي التفاح بغزةشبكة المنظمات الاهلية تطالب باعتبار القطاع منطقة منكوبةكتائب الناصر:قصف حشودات عسكرية شرق الشجاعية ب3 صواريخ 107الديفا سميرة سعيد تحتفل بعيد العرش المغربيمهرجانات حراجل تستقبل الأسطورة صباح فخريرينيري للاستثمار تزور راشد للمعاقين وتتبرع بنصف مليون درهمتيسير خالد : المجتمع الدولي يتحمل مسؤولية وقف حرب الإبادة التي يشنها الوحش" الصهيوني"فول الصين العظيم وعفروتو اليوم على المحور 1بالصور: دمار كبيرة لمنزل عائلة طه في حي الشيخ رضوانالسيد اللواء عبد الغني هـــامل المدير العام للأمن الوطني يوفد لجنة تحقيق إلى سطيفعشراوي تستهجن التخاذل الدولي و تطالب بعزل إسرائيل عن المنظومة الإنسانية والقانونية الدولية لعدم أهليتهاالديمقراطية تدين جريمة اغتيال أحد قادتها الرفيق وضاح أبو عامر وزوجته وأبنائه الخمسةالجيش "الإسرائيلي": شاؤول خرج من الدبابة حيًااسرائيل تستهدف المخازن الرئيسية لشركة توزيع الكهرباء الكهربا وتدمرها بالكامل
2014/7/30
عاجل
استشهادالمواطنة افتخار محمد شاهين ( ابو زريعي ) 50 سنة متأثرة بجراحها في مجمع الشفاء الطبي قبل قليلاستشهاد ميسر محمد التعبان 33 عاما في استهداف مدفعي لمنزلهامدفعيات الاحتلال تقصف محيط مستشفى شهداء الأقصى في دير البلح.وصول 7 جثامين لشهداء عائلة ابو عامر الى مجمع ناصر الطبيطائرات الاحتلال تقصف بركس لعائلة حبيب وأبو عرب والبحطيطي في حي التفاح شرق مدينة غزةاستهداف عدد من البركسات شرق مدينة غزة4 إصابات جراء استهداف مدفعي لمنطقة بِركة الشيخ رضوان شمال ‫وزارة الصحة تناشد المواطنين في مدينة غزة بضرورة التوجه الي مشفي الشفاء للتبرع بالدم من فئة o-طائرات الاحتلال تقصف منزلي أبو جبل ودبابش وعدد من البركسات شرق التفاح بمدينة غزةتجدد القصف المدفعي لمحيط مستشفى شهداء الاقصى في دير البلحقصف منزل لعائلة أبو الفحم شرق مخيم جباليا شمال القطاعقصف في محيط أبراج الفيروز غرب غزة‬طلاق قنابل دخانية في المناطق الشرقية لمحافظة ‏الوسطى‬انتشال 6 شهداء من منزل عائلة وضاح ابو عامر المدمر في خانيونس جنوب قطاع غزةفي غارتين استشهاد 3 مواطنين و اصابة 40 جريح في استهداف لمنطقة جباليااستهداف منزل لعائلة الشاعر في خانيونساستشهاد الشاب معتز أمين الباز وسيدة أخرى بقصف مدفعي على وسط القطاعمستشفى الشفاء يناشد المواطنين في مدينة غزة التبرع بالدم

شريط صحفي يكشف شبكة دعارة بالمغرب .. شاهد الصور

تاريخ النشر : 2008-12-01
غزة-دنيا الوطن
تتداول بعض الأوساط ببني ملال في الأيام القليلة الماضية قرصا مدمجا يكشف بالصوت والصورة شبكة الدعارة المنظمة ببني ملال،ومن المنتظر أن يخلق الشريط ضجة كبيرة لدى الرأي العام المحلي والوطني خاصة وأنه يتناول بالتفصيل أكثر من أربع ساعات متواصلة ، مدة تصوير الشريط بدون توقف،من عمل شبكة الدعارة بزنقة الحناجرة إحدى أشهر الأزقة المعروفة ببيوت الدعارة بالمدينة القديمة ببني ملال .

ويوضح الشريط الذي حصلت "المساء"على نسخة منه،طريقة تنظيم وإدارة الشبكة المكونة من أزيد من 20 فتاة تقودهم "باطرونة "واحدة، تشرف على" صندوق المداخيل المستخلصة من عائدات دعارة الفتيات "في الشارع العام، قبل توزيع "الأرباح" وفق قانون منظم لممتهنات الدعارة .

وانطلق الشريط ،الذي يوضح التاريخ المرفق بالصورة أنه سجل يوم الأحد 13 يوليوز من الصيف الأخير، بعرض زنقة الحناجرة بالمدينة القديمة ببني ملال انطلاقا من الساعة 11:29 صباحا ،وأوضح الشريط فتيات يبدأن في اعتراض سبيل المارة من الزنقة وإدخالهم بالقوة لأحد المنزلين المعدين لممارسة الدعارة ،ويبدو لكل من شاهد الشريط الطريقة التي تتعامل بها العاهرات اللواتي يقفن في زنقة الحناجرة شبه عاريات مع عابري السبيل،إذ يقمن بنزع بعض ملابس المارة أو سلبهم حاجياتهم من أجل عدم الإفلات من ممارسة الجنس،كما يستعملن أسلوب الإغراء الجسدي بكشف مفاتنهن أو ملابسهن الداخلية لإرغام عابري زنقة الحناجرة على ممارسة الدعارة التي تستدعي أحيانا محاصرة شخص واحد من قبل ثلاث فتيات أو أكثر ومعانقته،وتقبيله قبل جره بالقوة من أجل إدخاله لمنزل الدعارة .

ويبدو في الشريط أن أغلب ضحايا شبكة الدعارة بزنقة الحناجرة من الأطفال القاصرين،الذين يضطر بعضهم للجري هربا خوفا من"اعتقاله" وإدخاله بالقوة ،فيما يدخل شبان على قلتهم في مفاوضات حول الثمن أو في اختيار من ستمارس معه الجنس من الشابات المتراصات على طول الزنقة التي لا يتعدى طولها ستة أمتار في اتجاهين .في حين يختار آخرون الدخول جماعة في مجموعات تصل إلى أربعة أفراد دفعة واحدة،ولا يجد آخرون حرجا في إدخال بعضهم لدراجاته الهوائية أيضا للمنزل إلى حين خروجه بعد قضاء وطره.

"الباطرونة " التي تشرف على جمع"المداخيل" بعد كل عملية جنسية في كيس كبير معد لوضع محفظة يدوية بداخله، تتخذ من ركن الزنقة مكانا لمراقبة كل داخل للمنزلين الذين يبدو أحدهما في الصورة في حين تبدو الفتيات المشتغلات بالمنزل الثاني في خلفية الصورة فقط أثناء تسليم "الباطرونة "المداخيل،ويبدو في الشريط أشخاص يلازمون "الباطرونة "للحظات ويجلسون معها لمحادثتها لدقائق قبل تلقي توجيهات معينة وانصرافهم فيما يبدو في مهمات معينة دون دخول هؤلاء الأشخاص لأحد المنزلين.

ولا تتوانى "الباطرونة "،كما يبين الشريط ،عن تحريض الفتيات اللواتي تتفاوت فئات أعمارهن بين فتيات قاصرات وشابات بين العشرينات والثلاثين من عمرهن في اعتراض سبيل المارة من أجل مداخيل أكبر،وأثناء فترات الاستراحة الاضطرارية التي تفرضها قلة الحركة بالزنقة تتبادل الفتيات لفافات السجائر و"سندوتشات" وقنينات المشروبات الغازية .

الشريط يكشف أيضا للحظات معينة أن الشبكة تنظم عملها بطرقة احترافية عالية ،إذ يدخل الفتيات إلى المنزل في أقل من ثانيتين على كثرتهن مختفيات من الشارع في مناسبتين قبل أن تمر فتاتين ترتدي كل منهما جلباب،يتبين فيما بعد أن لمرورهن علاقة بالنظام الأمني للشبكة.

مصادر من المدينة القديمة ببني ملال أكدت ل"المساء" أن "الشكايات المتكررة للسكان والعرائض والبيانات الاحتجاجية لم تجدي نفعا في الحد من الظاهرة أو القضاء عليها في ظل تغاضي السلطات عن ذلك،خاصة وأن شبكات الدعارة بزنقة الحناجرة كانت تشغل أشخاص عاطلين لتوفير الحماية لأفراد الشبكة مقابل أجور ومبالغ مالية،كما تشغل الشبكة أشخاص آخرين للإنذار يتمركزون في الجهة الغربية من مدخل الزنقة بشارع تامكنونت أو في الجهة الشرقية قدوما من جهة "المارشي" في حالة قدوم أي غريب غير مرغوب فيه". وأضافت نفس المصادر أن "حكاية الشريط الذي تم تسجيله في وقت الذروة من موسم الدعارة الكبير ببني ملال،توصلت به السلطات الأمنية بالمدينة التي قامت بحملة تمشيطية تم بعدها تطويق موضوع الشريط وإطلاق سراح محترفات الدعارة بكفالات مالية قبل عودتهن لممارسة نشاطهن أمام أعين السلطات المذكورة".

الشريط يكشف أن أزيد من 600 شخص أدخلوا لمنزلي الدعارة المذكور في أربع ساعات من مدة تسجيله،ضاخين في"صندوق مداخيل باطرونة الدعارة مبلغ مالي يصل إلى 18000 درهم على الأقل إذا أخذنا مبلغ 30 درهم كتعريفة ، رغم أنها خلال فصل الصيف كانت تصل إلى 50 درهم على الأقل،بالإضافة إلى "التدويرة" التي يمنحها الزبون للفتاة بشكل شخصي ، وسبب ذلك ارتفاع الطلب مع وجود أبناء الجالية المقيمة بالخارج "، يؤكد مصدر مطلع من المدينة القديمة ل"المساء".

صور من الفيديو تظهر طريقة عمل شبكة الدعارة وإجبارهم المارة على الدخول عنوة إلى المنزل المعد لذلك علاوة على تواجد الباطرونة التي تتلقى تعريفة الدخول للمنزل بعد كل عملية جنسية من طرف الفتيات من أجل ضمان أمني أكثر.
*جريدة المساء المغربية









 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف