الأخبار
مصر: أنور السادات للحياة اليوم: الرئيس أثنى على دور السعودية والإمارات وفرنسا لمساندتهم مصرانطلاق مشروع تشغيل وتدريب النساء الخريجات العاطلات عن العمل في قطاع غزة برعاية معالي وزير العملحركة فتح أقليم شرق غزة "منطقة شهداء الشمعة " شاركت عائلة السوافيري فرحتهمالاتحاد المغربي للشغل يشارك في أشغال مؤتمر الكونفدرالية العامة للشغلمصر: محلل سياسي : لم يكن داخل جماعة الإخوان المسلمين تيار إصلاحي أو قطبي لأن فكرهم مُتشددالطقس: يكون الجو غائماً جزئياً إلى صاف ويطرأ ارتفاع طفيف آخر على درجاتمحافظة طولكرم تحتضن فعاليات " تراحموا الشتوية" المقدمة من هيئة الاعمال الاماراتيةأبو ليلى : السلطة مطالبة باتخاذ خطوات للرد على "اللصوصية" والقرصنة الإسرائيليةتجديد الإداري للأسير رأفت شرباتي للمرة الثانيةمصر: تعيين رؤساء اقسام جدد بكلية الحقوق بجامعة اسيوط ووكلاء بكلية التربية الرياضية بفرع الوادى الجديدمصر: اقامة 43 مشروعاً بتكلفة 163مليون جنيه بالمناطق الصناعية خلال العام الماضى بأسيوطمصر: خبير امنى وقانونى: الغرض من العمليات الارهابية افشال المؤتمر الاقتصادى ومنع الانتخابات البرلمانية ولن يفلحوالبنان: المطران ميخائيل ابرص يستنكر التفجير الارهابي الذي استهدف عدد من الزوار اللبنانيين في دمشقمصر: محافظ الغربية ومدير امن الغربية يجتمعا باسر وزوجات الشهداء بمكتبة لتكريمهممصر: قوميون ضد المؤامرة تدعو للعودة لمبادئ يناير دون اقصاء او تمييزالمعزوز: النموذج التنموي للمناطق الجنوبية يجب أن يقوم على سياسات عمومية بديلةحركة فتح تنظم حفلا تكريميا للأطفال الذين ولدوا خلف قضبان السجون الإسرائيليةياسمينا حصلت علي أعلي الأصوات في " أراب جوت تالنت ""فوبيا" الأنفاق تصل سجن عوفر غرب رام اللهوفد سويدي تضامني يطلع على واقع مخيم جنينوزارة العمل في جنين تعلن عن انطلاق حملة تطبيق الحد الأدنى للاجوربالصور ..ضابط اسرائيلي يلاحق طفل في المسجد الأقصى وشرطة الاحتلال تعتقل صحفية مقدسيةسفير دولة فلسطين لدى العراق يلتقي وزير الثقافة العراقي لتوقيع الاتفاقية المشتركة في الجانب الثقافيموقع: الأردن هدد داعش بإعدام الريشاوي وآخرين إذا قتُل الكساسبةاليمن: مقتل مدنيين اثنين بانفجار عبوة ناسفة بمحافظة تعزشاهد بالفيديو: كيف يحتف أكراد كوباني بالنصر على طريقتهم الخاصة بعد طرد داعشالتحالف الدولي: 34 ضربة جوية نفذت ضد داعش8 قتلى بالانهيارات الجليدية في سويسراالحوثيون يمهلون القوى السياسية ثلاثة أيام لترتيب سلطة الدولةليبرمان يهدد : الحرب على غزة وحزب الله أمر لا مفر منه
2015/2/1
عاجل
مقتل سيدتين وإصابة 3 أطفال إثر سقوط قذيفة هاون على منزلهم بمدينة رفح شمالي سيناءإندلاع مواجهات على مدخل بلدة الرام بالقدس المحتلة

زغلول النجار :الأزمة المالية العالمية بداية إنهيار النظام الغربي وسيحل دمار شامل بأمريكا

زغلول النجار :الأزمة المالية العالمية بداية إنهيار النظام الغربي وسيحل دمار شامل بأمريكا
تاريخ النشر : 2008-10-25
غزة-دنيا الوطن
أكد الداعية الإسلامي زعلول النجار أن مايشهده العالم من أزمة مالية طاحنة هي بداية انهيار النظام الغربي بأكمله ودعوة إلى إقامة المؤسسات الإقتصادية على أسس إسلامية صحيحة.

واعتبر النجار في حديث لقناة "القدس" أن ما يحدث في العالم الآن هو "بداية تفهّم الناس لحقيقة الإسلام ولفضله على غيره من المعتقدات".

وتوقع النجار أن يحل "دمار شامل" بالولايات المتحدة الأمريكية وذلك بسبب "مظالمها الكثيرة على مستوى العالم ، ولأن الأمريكيين أناس لا يؤمنون بالله ولا بالآخرة ولا يؤمنون بالحساب، لا يؤمنون إلا بالقوة المادية الغاشمة".

نهاية الربا

وأكد النجار أن النظام الإقتصادي الإسلامي يحترم المال كوسيلة قياس لجهود الأفراد وممتلكات الأفراد ووسيلة القياس لابد أن تبقى قيمتها ثابته ، لو أن عندي مسطرة طولها 30 سنتمتر مرة أجدها 25 ومرة أجدها 35 لا تصلح للقياس".

وفي نفسيرة لآية "ويمحق الله الربا" قال النجار "المحق يعني الإبادة ونرى هذه الإبادة أمرا واقعا الآن .. فالكثير من الناس ينتحرون أو يصابون بأمراض مستعصية نتيجة للخسائر الفادحة التي يواجهونها في البورصات العالمية في كل ساعة... هذه صورة من صور المحق والآية تؤكد على أن نهاية الربا المحق ... والمحق هو الدمار الكامل والذي نراه أمرا واقعا محققا في الساحة العالمية كلها في هذه الأيام نتيجة لقبول الناس هذا النظام الذي لا يرضاه ربنا تبارك وتعالى".

وتابع النجار "هذا الذي نراه هو حرب من الله ورسوله ولا يمكن لعاقل أن يتخيل إمكانية الصمود في حرب من الله ورسوله صلى الله عليه وسلم".

إنتقام إلهي

وطالب النجار دول العالم بإعادة النظر في حساباتها وأن تنظر في ماضيها وفي حاضرها وأن تعتبر أن هذه الأزمات ليس فقط الأزمات المالية بل العواصف والأعاصير وما يتهدد دولة كالولايات المتحدة الأميركية من دمار حقيقي بسبب ما تختزنه تحت أرضها من براكين تزيد عما يحتاج إليه لغمر امريكا كلها بالنيران .

فالأمراض التي لا يجدون لها علاجا كالايدز والإيبولا وغيرها .. كل ذلك صور من صور العقاب الإلهي الذي ينزله ربنا سبحانه وتعالى على من يشاء من عباده عقابا للعاصين، الظالمين المتجبرين على الخلق وابتلاء للصالحين وعبرة للناجين، بحسب تعبيره.

شيخ الأزهر

وكان الدكتور محمد سيد طنطاوي شيخ الازهر قد طرح شريعة الإسلام ومبادئه الاقتصادية كبديل لمواجهة الازمة المالية التي ضربت البنوك الأمريكية وامتدت الي بنوك العالم.

وقال طنطاوي ان الاسلام غني بتعاليمه ومبادئه الاقتصادية التي لا تعرف الظلم والغش والابتزاز وتضمن اعطاء كل ذي حق حقه مما يجعله آمناً علي نفسه ومجتمعه.

وأضاف، ان الاسلام يضع منهجاً لمعاملات الانسان مع الآخرين يقوم علي التكافل والتراحم من أجل تحقيق العدالة الانسانية.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف