الأخبار
الأسرى الإداريين يقررون البدء في أولى خطواتهم النضاليةافتتاح قاعة مدرسة الجيب المجتمعية شمالي غرب القدسالفصائل بدأت حوارها ليلا وسط أجواء إيجابية وحكومة كفاءات وطنية تمهد الطريق لأنتخابات خلال أشهرالنقل والمواصلات تشارك في اجتماع الدورة الرابعة للجنة الفلسطينية الأردنية المشتركةالشخصيات المستقلة تؤكد إعلان حكومة التوافق خلال شهرعرب 48: النائب غنايم يزور كلية القاسمي للهندسة والعلوم برفقة جمعية دائرة الصحةمسابقة تاج المعرفة 7 ...ترسيخ للثوابت الفلسطينية وتعزيز المفاهيم الإسلاميةالمهن التعليمية تطالب النقابات الفرعية بسرعة إرسال بيانات المعلمين المعتقلينمصر: صبحى : المهة الرئيسية لقوات المسلحة هو الحفاظ على الأمن القومى المصرىيعاني من صعوبة في النطق.. الشاب أكرم بن علي"جمعية الشبان المسيحية انقذتني نفسيا واجتماعياً"مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني يصدر دليل تصميم شرائح الخدمات لمشاريع التطوير العمراني في الإمارةبالصور.. بدء الاجتماع الثاني لجلسات المصالحة في غزةامال حمد: حالة الأسير الشوبكى مقلقة و يجب الإسراع بعملية الإفراج عنه لتلقى العلاجنقابات العمال: الاحتلال يتعمد إطلاق النار على المزارعين والصيادينتطور في قضية خادمة مروة عبدالمنعم ...النيابة تطالب بإعادة تشريح الجثة
2014/4/23

غجريات العراق يرقصن في أحضان ‏الامريكان..شاهد الصور ‏

غجريات العراق يرقصن في أحضان ‏الامريكان..شاهد الصور ‏
تاريخ النشر : 2008-10-12
غزة-دنيا الوطن
يتداول عراقيون عبر بريدهم الالكتروني كما تنتشر على ‏مواقع الانترنت العراقية بين الحين والاخر صور لجنود ‏وضباط ‏اميركان في اوضاع جريئة مع فتيات عراقيات غجريات. ‏

الجدير بالذكر ان الكثير من الفتيات العراقيات وهن غجريات عملن ‏كمترجمات أو ‏طباخات او منظفات او باحثات عن اللذة في صفوف الجيش الامريكي ‏لتأمين متطلبات الحياة الصعبة. 

وغالبا ماتلتقط الصور ‏عبر الهواتف النقالة حيث ‏نشرت اواخر العام الماضي ‏صورا لراقصات عراقيات غجريات في اوضاع ( جريئة ) وهن ‏في احضان عسكريين اميركيين في ‏حفل توديع اقامته ‏الفرقة العسكرية الثانية في كركوك لقائد اميركي، ‏واثارت الصور وقتها ردود فعل غاضبة مما اضطر ‏‏وزارة الدفاع العراقية الى فتح تحقيق في القضية. ‏

ونشرت صحيفة ( هوال) الكردية وقتها تحقيقا مصورا ‏عن حفل توديع ‏لجنود امريكيين تخلله رقص لعراقيات ‏من مدينة كركوك في مقر الفرقة الرابعة.‏ 

وقد تلقت دنيا الوطن اتصالا من عراقي حر يعيش بالنمسا اعتراضاً على نشر الصور تحت مسمى "عراقيات" , وعليه نوضح ان دنيا الوطن تفتح صفحاتها للجميع , وان نشر هذه الصور جاء بعد نشر المواقع العراقية لنفس الصور , ومن منطلق احترامنا لقرائنا تم تعديل عنوان الخبر بدلاً من عراقيات فهن فجر العراق ولسن عراقيات حسب صديق الموقع من النمسا .







اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف