الأخبار
عرب 48: في 2014: 12355 حادث طرق و20 الف مصابعرب 48: كفرقاسم: الالاف يشاركون في جنازة لاعب كرة القدم المغدور صهيب فريجعرب 48: اللجنة التنفيذية للحزب الديمقراطي العربي تصادق بالإجماع على خوض الانتخابات ضمن تحالف بديلعرب 48: عبلين : مصرع عبد الله مريسات (50 عاما) بعد تعرضه للطعن من قبل مجهولين والشرطة تحققعرب 48: الرينة : العثور على جثة الشاب محمد توفيق طاطور (18 عاما) في ظروف تراجيديةمسودة دستور نيبال تثير اضطرابات سياسيةمودي وأوباما يحققان تقدما في الاتفاق النووياحتجاجات "مناهضة للإسلام" بدريسدن الألمانيةمسلحون يختطفون وزيرا بإفريقيا الوسطىظريف: الذهاب للرياض وتقديم التعزية كان ضرورياقتلى بغارات جوية في باكستانرئيس النيجر بالجزائر لمباحثات بشأن ليبيا ومالياستجواب ظريف بسبب نزهة استعراضية مع كيريمعارك قرب مطار شمال شرقي نيجيريااليسار اليوناني: فوزنا بالانتخابات نهاية التقشفاليمن: أوباما: يجب احترام العملية السياسية في اليمناليمن: الحوثيون يحتجزون صحفيين ويضربون آخرينالعراق: تزايد عدد "الداعشيات" الأسترالياتلبنان: مسلحون يهاجمون مواقع حزب الله بجرود بعلبكحركة النهضة لن تمنح الثقة للحكومة التونسيةتونس .. حكومة الصيد و"المشي على حبل رفيع"العراق: الجيش العراقي يسيطر على مناطق جنوب الرماديجولة حوار جديدة بشأن ليبيا برعاية الأمم المتحدةسوريا: قتلى بسقوط عشرات الصواريخ على دمشقاليمن: فشل جديد في مساعي حل الأزمة اليمنيةاليمن: الحربي : على أبناء حضرموت حفظ الممتلكات العامة و الخاصة بحضرموت و دعم الشرطة المدنية للحراكاليمن: شبكة MAWIN تبارك تكليف الصحفية نادرة عبدالقدوس كأول امرأة رئيس تحرير لصحيفة يمنية رسميةاليمن: انطلاق توزيع حملة خادم الحرمين يرحمه الله للإغاثة العاجلة لشعب اليمنياليمن: توزيع توزيع (2000) سلة غذائية ضمن حملة خادم الحرمين الشريفين للإغاثة العاجلة بعدناليمن: القطاع الطلابي بحزب البعث العربي الاشتراكي يدعو شباب وطلاب اليمن ليوم غضب
2015/1/26

صور ارملة طارق الجفالي.. خطيب هيفاء السابق

صور ارملة طارق الجفالي.. خطيب هيفاء السابق
تاريخ النشر : 2008-06-11
غزة-دنيا الوطن
مجموعة من الصور لطارق الجفالي وارملته الحامل . يشار الى ان طارق توفي في فرنسا بعد تناوله جرعة زائدة من الدواء , وهو الخطيب السابق للنجمة هيفاء وهبي.











 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف