الأخبار
حماس تشن هجوما حادا على بان كي مون وتطالبه بالاعتذار والاستقالةحريق داخل منزل في "بيت أمر" دون إصاباتفيديو: صاعقة تضرب ملعب بـ«الكونغو» تقتل فريقًا وتترك الآخر: «الفريق الناجي استخدم السحر»سبعة أسرى يدخلون أعوامًا جديدة في سجون الاحتلالغرق قارب مكتظ بمئات المهاجرين قبالة ليبياجيش الاحتلال يرفض التعقيب على برنامج "الاتصال المفقود"إصابة مواطنين بجروح في حادث سير جنوب جنينالجامعة العربية تستنكر إدراج مرابطي الأقصى كـ"تنظيم محظور"300 مصل من غزة يتوجهون للصلاة بالاقصىمسؤول امريكي يصل اسرائيل لبحث تفاصيل اتفاق ايرانحالة الطقس: الحرارة أعلى من معدلها السنوي العامأسعار العملات مقابل الشيقل الإسرائيليفلسطيني يستحم وسط الشارع احتجاجا على اشتباكات "عين الحلوة"(فيديو جديد مروع) ..أمريكا: قاتل الصحفي والمصور يصوّر جريمته بنفسه ويطلق النار على نفسهفيديو يوضح الخطأ الكارثي في تصميم سامسونغ "نوت 5"فيديو.. ماذا قال الكويتي الذي ضرب 15 تركياً ؟مسلحون يطلقون النار على مواطن في العريشفيديو الجزيرة "الاتصال المفقود" كاملاكاتب صحفي يحلل فيلم الجزيرة وصندوق حماس الأسودالعاهل السعودي يبحث مع الرئيس هادي التطورات باليمناعتقال صحافيين فرنسيين في باريس للاشتباه بمحاولتهما ابتزاز العاهل المغربيوزارة الاقتصاد تضبط كميات كبيرة من منتجات المستوطنات في طريقها لغزةالاحتلال يعتدى بالضرب المبرح على الأسير فهد الصوالحى وينقله إلى الزنازينمتحدث الجيش الاسرائيلي لجابر القرموطي : كلك عورات وللناس ألسنالاغاثة الطبية الفلسطينية توزع حقائب مدرسية علي الطلبة ذوي الاعاقة في المناطق الشرقية
2015/8/28

أطفال طولكرم ينشدون للحرية ويؤدون عروضاً مميزة

أطفال طولكرم ينشدون للحرية ويؤدون عروضاً مميزة
تاريخ النشر : 2008-04-10
غزة-دنيا الوطن
لوحة فنية ازدانت بألوان العلم الفلسطيني غلب عليها اللون الأحمر، نفذها أطفال طولكرم بحركات ورقصات على وقع الموسيقى والأغاني (علي الكوفية، خبطت قدم، أطفال الحرية، أجا العيد، أطفال ما زلنا، الإنسان، البنات البنات، شعب الشهداء والعرس الفلسطيني)، توجت المهرجان المركزي السنوي لرياض الأطفال الذي نظمته مديرية التربية والتعليم في محافظة طولكرم اليوم.

'أطفال ما زلنا لا تزعلوا منا، إحنا حبايبكم وانتم حبايبنا، أزهار في بستان انتم زرعتوها حتى نعيش بأمان أوعوا تتركونا'، شعارات طفولية رفعها المهرجان الذي ازدانت قاعته (سرايا شرين) بالبالونات الملونة والأضواء الخافتة أضفت أجواء من السعادة والفرح في نفوس الأطفال، الذين غنوا للحرية والقدس والكوفية فغلبت كلماتهم البريئة والصادقة بطش الاحتلال وجبروته، وليقولوا إنهم باقون وصادمون على ارض فلسطين، وتذرف دموع الأمهات فرحاً لرؤية فلذات أكبادهن الصغار وقد كبروا قبل الأوان.

'هكذا هي الطفولة الفلسطينية، فأطفالنا ليسوا كأطفال العالم الذين يعيشون بحرية وامن وأمان'.

ولم تكن كلمة محافظ طولكرم العميد طلال دويكات بعيدة عن واقع الطفولة المؤلم، الذي أكد أن أطفال فلسطين محرومون من الحرية ويعانون الويلات والظلم وتزخر في أذهانهم صور المحرقة الإسرائيلية في غزة، حيث مزقتهم قذائف الاحتلال وصواريخه وعرضت مئات الأطفال للموت ومنهم من تعرض لمرارة الاعتقال.

وواضح من كلامه التفاؤل بمستقبل زاهر ' رغم ما يتعرض له أطفال فلسطين سينهزم الاحتلال أمام أقدام هؤلاء الأطفال الذين غنوا للحرية وللقدس وللكوفية، والمطلوب عمله بذل المزيد من الجهد من اجل غد مشرق لأطفال المستقبل والبقاء على عهد الشهداء والشهيد الراحل والأب الحاني ياسر عرفات والرئيس محمود عباس.

وتفاعل مدير التربية والتعليم في طولكرم الأستاذ محمد القبج مع ما ينفذه الأطفال والزهرات من أداء مميز بقوله:'ها هم أطفال فلسطين ينشدون للوطن وللحرية وللربيع، وبالرغم من كل المعاناة والاحتلال البغيض اثبتوا أنهم قادرون على الإبداع والصمود، وعدونا غير قادر على أن ينسي أبناءنا التراث الفلسطيني والهوية الوطنية والانتماء للوطن'.

وأضاف:' أن هذه المحافظة المتميزة ستبقى متفوقة بجهود أبنائها في رياض الأطفال وطلبة المدارس وان حصولها على كأس البطولة على مستوى الإناث والذكور في بطولة الاولمبياد الرياضي ليعتبر إنجازا كبيراً للمحافظة ومديريتها.

وكان لمشاركة عضو المجلس التشريعي الدكتورة سهام ثابت، وقائد منطقة طولكرم العميد مصباح البابا والرائد معروف البربري مدير شرطة طولكرم وقادة الأجهزة الأمنية وعناصرها ونائبة رئيس البلدية عبلة عواد والقاضي الشرعي محمود العبوشي ومدير الأنشطة في وزارة التربية والتعليم محمد الصباح ومدراء المؤسسات الرسمية والشعبية ومدراء ومديرات مدارس ورياض الأطفال في المحافظة وأهالي الأطفال، الأثر النفسي الإيجابي الذي خيم على المهرجان والمشاركين فيه.

وشارك في المهرجان أطفال رياض الأطفال' الإسراء، الأقصى، أبناء الغد، جمعية شويكة، جمعية عنبتا، الروضة العربية، الرحمة، روضة أرتاح، جيل الأمل، المناهل وجمعية عتيل.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف