الأخبار
شاهد بالفيديو : هروب مراسل فضائية اسرائيلية وجنود الاحتلال بعد سقوط قذائف هاونشاهد الفيديو : فتح -كتائب الاقصى تقصف البلدات الاسرائيلية بصواريخ متنوعةأكلات يفضلها رؤسا مصر: مبارك والسيسي يفضلان الفول..والفتة عشق مرسيننشر النص الكامل لقرار"مجلس الأمن" لوقف إطلاق النار بغزةموقع أمريكي ينشر 16 صورة حائزة على جائزة "بوليتزر" صدمت العالمالمفاوضات.. من عبد السلام ... الى عزاماعلامي مصري ينعى الشاعر قاسم وشهداء حماس بكلمات ثورية مؤثرة .. فيديوكي مون يقود مبادرة لوقف النار ويتصل بكل الاطراف:توقعات بعودة الوفدين الى القاهرة بعد لقاء"سيسي-عباس"اصابة مواطن بجروح والعشرات بحالات اختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوممسيرة واعتصام احتجاجا على العدوان على قطاع غزة بمدينة جنينالاردن: مؤسسات الإعلام الاجتماعي في العالم العربي تناقش الحقوق والحريات الرقمية في لقاء بعمّانالمخابرات تعتقل وكيل وزارةفرقة الكوفية تقدم درع الجائزة الاولى للسفير دبور بيروتالنادي الفلسطيني في تشيكيا ينعى الشاعر الكبير سميح القاسمكتاب المقاومة الوطنية تقصف تجمعات الجيش الاسرائيليعرب 48: كتلة الجبهة في بلدية الناصرة تدعو الى تسمية مؤسسة ثقافية او شارع على اسم الشاعر سميح القاسمقوات العاصفة – كتائب الشهيد عبد القادر الحسيني تقصف إسدود بصاروخين K40 وياد مردخاي بــ 6 صواريخ 107وتدمر كنيس يهوديالاحتلال يقمع مسيرة النبي صالح التضامنية مع غزةليبرمان: دوت صفارات الإنذار وأنا بالحمام .. فماذا فعل ..؟كتائب المقاومة الوطنية تقصف تجمعات الجيش الإسرائيلي بـ10 صواريخ 107 وجراد وقذيفتي هاونضمن حملة سياط الموت : كتائب الناصر تقصف كيبوتس نير اسحق بصاروخي ناصر3كتائب المقاومة الوطنية تطلق مجموعة صواريخ غراد اتجاه البلدات والمواقع العسكرية الإسرائيليةغارات متفرقة على القطاع: 3 شهداء في قصف منزل في الزوايدة وسط قطاع غزة .. #عداد_العدوان :2095 شهيدالعراق: اشادة دولية بوفد العراق في الأمم المتحدة، وهو يطالب المجتمع الدولي في التصدي للإرهاباليمن: ختام مشروع المياة والاصحاح البيئي لمنظمة صناع النهضة في محافظة ابينموسى ابو مرزوق يكشف:حماس وافقت على توجه الرئيس لمحكمة الجناياتهيئة الزكاة الفلسطينية تبدأ حصر أيتام وأضرار الحرب الأخيرة على قطاع غزةعرب 48: مصرع عريس يوم زفافه في كفرمندا داخل أراضي الــ48في غزة فقط : الأموات يستشهدون عدة مرات ! .. فيديو وصورموسى ابو مرزوق:لا عودة للتهدئة وكل الاحتمالات مفتوحة.. لا وسيط لوقف النار سوى الوسيط المصري
2014/8/23
عاجل
صفارات الانذار في شاعر هنيغف والنقب الغربياستشهاد الشاب عبد الرحمن سالم حدايد متأثراً بإصابتهصفارات الانذار في ناحل عوزاستهداف ارض زراعية في منطقة المغراقة وسط قطاع غزةسلسلة غارات تستهدف الشريط الحدودي شرق رفحغارة تل الهوى : استهداف ارض زراعية بالقرب من المجمع الاسلامي بشارع 8غارة على منطقة تل الهوى غرب مدينة غزةاستهداف أراض زراعية شرق محافظة رفح جنوب قطاع غزةغارة غرب مدينة رفحطائرات الاحتلال تقصف مخازن بلدية القرارة في مدينة خانيونسسماع دوي انفجار بين مدينتي دير البلح وخان يونس

فيلم عن سجن النساء في الكاظمية في بغداد

فيلم عن سجن النساء في الكاظمية في بغداد
تاريخ النشر : 2008-02-01
غزة-دنيا الوطن

بعد الضجة التي أثارتها الصور الشهيرة، التي كشفت ممارسات بعض الجنود الأميركيين في سجن ابو غريب في العراق في عام 2004،والتعذيب المهين الذي تعرض إليه بعض السجناء العراقيين، أضحى موضوع السجون العراقية، أحد المقاييس التي تدل على اتجاه العراق الجديد الى زمن مختلف عن ماضيه، او لتكرس الصورة الشرق أوسطية، عن سجون معتمة، وسجناء مغيبين، بلا ادنى حقوق غالبا. من هنا جاء الاهتمام الإعلامي بفيلم "يوم في سجن الكاظمية للنساء" الذي يعرض الآن في مهرجان روتردام الدولي، فالفيلم الذي هو الفيلم العراقي الأول، الذي يتعرض لتجربة السجن والسجناء في العراق الجديد. صانعو العمل (المخرج عدي صلاح والمنتج غيث سلمان) استفادوا من القرارات الحكومية العراقية التي صدرت بعد حوادث سجن ابو غريب، والتي تسمح للصحافيين العراقيين وغيرهم، من دخول السجون العراقية وتصويرها، لفترة لا تزيد عن 21 يوما.هم اختاروا أحد السجون النسائية في منطقة الكاظمية في بغداد لتصوير فيلمهم الأول. الفيلم ربما هو أول فيلم عراقي عن سجينات عراقيات، فالوضع الاجتماعي المحافظ في العراق يشكل إحدى المعضلات الكبيرة في إنجاز أفلام عن عالم اجتماعي حساس.

الفيلم يقدم مقابلات كثيرة مع سجينات، اختار بعضهن إظهار وجوهن، فيما فضل البعض إخفاء الهوية الشخصية، الفيلم يقدم أيضا مقابلات مع إدارة السجن، التي كانت تشكو في مشاهد كثيرة من جو الحرية والرقابة التي فرضت على السجون، وهو الأمر الذي استغلته بعض السجينات في إقامة دعاوى وهمية على إدارة السجن.

سجينات سجن الكاظمية يختلفن كثيرا، معظمهم زجّ في السجن بسبب جرائم عادية، تحصل في كل مكان في العالم، هناك قسم خاص بجرائم الإرهاب، والذي رفضت أغلب السجينات فيه التحدث لكاميرا المخرج عدي صلاح.الفيلم نجح في الحصول على قصة مؤثرة واحدة من هذا القسم، من سجينة مراهقة، تحدثت عن قيام الجماعات الإرهابية بخطفها مع مجموعة من الفتيات الأخريات بعمرها، من أجل دفعهن الى القيام بعمليات انتحارية، يدفعن لها بإعطائهن مواد مخدرة.

سجينات السجن الأخريات، لسن بعيدات عن السياسة، القصص التي قدمها الفيلم،تشير الى ظروف قاسية دفعت بعضهن الى جرائم غير ضرورية. البعض من سجينات سجن الكاظمية تحدثن عن فساد النظام القضائي العراقي الحالي، وشيوع الرشوة في هذا النظام.صانعو الفيلم لم يملكوا الإمكانية لبحث هذه القصص وتحديها، هم قدموها كما هي، بكل صدقها أو مبالغتها.

الفيلم لم يتحدث كثيرا مع سجيناته، عن تجربة السجن في مدينة تشهد الكثير من الفوضى والعنف، كيف يبدو العالم خارج ذلك السجن بالنسبة الى السجينات المحبوسات في بناية بدت نظيفة وافضل حالا من الكثير من سجون المنطقة العربية.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف