الأخبار
د.مجدلاني: يجب نقل ملف القضية الفلسطينية من الاستفراد الأمريكي إلى الأمم المتحدة وهيئاتهاحلبة مرسى ياس تشهد عرض زواج خلال سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 2014 في أبوظبيالداخل الفلسطيني والنجاح يتأهلان للنهائي في دوري المناظراتالبرغوثي : برلمان باريس صوت لصالح فلسطين و البرلمان الفرنسي سيدعم الاعتراف بالدولةشركة الحجة للعقار والاستثمار تنهي استعداداتها للمشاركة في معرض الصناعات الانشائية في مدينة البيرةالشرطة تفتتح دورتين متخصصتين في الإشارة اللاسلكية والأمن في كلية فلسطين للعلوم الشرطيةمصر: النصر يُحذر من إجراء الانتخابات البرلمانية قبل المؤتمر الاقتصادي القادمالهلال الأحمر يخرج متطوعين مشاركين في دورات الحد من المخاطر بكفر قدومرئيس بلدية طولكم يجتمع وفريق غرفة عمليات الطواريء التابع لهاالحياة يعقد ورشة عمل لفريق التحقيق الاستقصائي على وزارة الصحة الفلسطينيةالكاتب الاماراتي ثاني مبارك الظاهري يصدر كتابا جديدا بعنوان " كيف تؤمن نفسك ذاتياً؟"الاردن: بالتعاون بين "كوثر" و"تطوير الإعلام" اختتام دورة في الأردن حول النوع الاجتماعي والمعالجة الإعلاميةجمعية أخصائي المكتبات الفلسطينية تواصل بتنظيم سلسلة من ورش العمل في مختلف المحافظاتتحدث عن الاعمار وحذر من حرب دينية ..الرئيس محمود عباس : مؤتمر فتح السابع سيعقد قريباًفيديو طريف.. سيدة تتصرف بغباء "يفوق الوصف"اذاقهم المر.. بالفيديو: حين يخطئ "البلطجية" بالعنوان ويتحرشون بزوجة.. ملاكمالقوات العراقية تصد أكبر هجوم لـ"داعش" على الرماديبالفيديو.. توفيق عكاشة عن زوجته: "كان نفسها تكون ضابط ربنا يريحني منهاالقوات المصرية تكمل عملية اخلاء الشريط الحدودي مع قطاع غزة بطول 13 كيلومترانقابة العاملين بشركة توزيع كهرباء غزة يعلنون الاضراب عن العملنادي أهلي قلقيلية يحقق فوزا كبيرا على نادي جنينمحمد الشبل : لا سلام مع المحتل الصهيوني ولا مساومةلبنان: مؤسسة نبراس كرّمت لانا ودانا بكّار من الفنون الانجيليةفيديو يحدد القناص الإسرائيلي الذي قتل الطفل نديم نوارة22 ألف مسافر تنقلوا الأسبوع الماضي عبر معبر الكرامةندوة لجمعية جسور الرجاء الانسانية في سلفيت بعنوان " القدس الى اين "الرئيس: مستمرون بمسعانا في مجلس الامن ونحذر من تحويل الصراع إلى دينيالعراق: الربيعي : الخطط الأمنية الجديدة استندت على معطيات دقيقةمقتل 5 وإصابة31 إسرائيليا و7 عمليات للمقاومة خلال الأسبوع المنصرمالعراق: ممثل رئيس الجمهورية العراقي لوفد المرجعية : انتم عنوان المصالحة ولا واقع للمصالحة بدونكماليمن: الثلاثاء .. بدء فعاليات اللقاء السنوى الرابع للمنتدى الوطني للسكان 2014 م بصنعاءأحلام في أراب أيدل أستاذة و نقترح عليها تأليف منجد خاص بهارئيس لجنة الانتخابات البحرينية : 9 جمعيات أهلية تشرف علي الانتخاباتالتربية والتعليم العالي ومؤسسة قطر الخيرية يعقدان لقاء تدريبيًا موسعًا لإعداد مدربينالكتلة بجامعة القدس المفتوحة الوسطى تنظم بطولة الوفاء للشهداء
2014/11/22

كيف اتجرأ واجعله يخطبني؟

كيف اتجرأ واجعله يخطبني؟
تاريخ النشر : 2007-08-23
انا شابة عمري 23 سنة تعرفت على شاب في نفس عمري تقريبا يعمل عمل خاص به وهو ناجح جدا بالرغم من أنني خائفة من علاقاته الكثيرة بسبب طبيعة عمله وما اكثر الفتيات اللواتي يعرفهم وانا اغار بالطبع عليه منهن لذلك كنت خائفة من التعبير بحبي الصادق له بكل وضوح وخوفي انني لست الوحيدة بقلبه لذلك تركته يقولها لوحده وبعد تعارف ومعرفة عميقة وقد عرفني على اهله وبيننا اتصال مباشر معهم وما بقي ان اعلم اهلي عنه ولكن كنت خائفة بأن لا يكون صادق معي بالرغم من انه طلب مني ذلك ولكنني كنت خائفة ان لا يأتي لخطبتي وقلت له ان لا يستعجل الامور حتى جاء اليوم الذي بينت له وجوب التقدم لي لكن بطريقة غير مباشرة فأجابني بأنه غير قادر حاليا على تكاليف الزواج وأنه يواجه مشكلة مع والدته التي تعيش في دولة اخرى لأنها تريد ان تزوجه لابنة اختها وهو رافض وأيضا لا يستطيع ترك البلاد ولكنه يحاول جاهدا ان يسيطر على المشكلة المالية ويعمل بجد للحصول على المال اما مشكلة والدته هذه فأنا غير قادرة على حلها لانه خائف من غضبها عليه وقد قال لي انه لا يريد ان يجعلها تغضب منه لانه سيتزوج من فتاة هية لا تعرفها ولن تراها والمشكلة ان الخطاب يتقدمون لي وانا بعمر لا يسمح لي بالرفض فماذا افعل كيف اقنه ان يرتبط بي ؟؟؟ ويتقدم لخطبتي؟

علما انني احاول ان اتقرب من أخواته الفتيات وارغب في ان اتقرب منهم اكثر واكثر حتى ترجح كفتي امام والدتهم ولكن كيف اجعله هو يتقدم على هذه المشكلة افيدوني افادكم الله أختكم تعاني من صعوبة العيش ورغبتها في العيش في كنف زوج يرعاها وتعيش الامومة مع الشاب الذي تحبه والذي تريده !!!!!! افيدوني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف